رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عادل إمام: السيسي استفاد من تجارب الماضي

فن

السبت, 13 ديسمبر 2014 15:00
عادل إمام: السيسي استفاد من تجارب الماضيعادل إمام
كتب - حمدي طارق:

يملك الفنان الكبير عادل إمام رصيدا هائلا من الأعمال المميزة والتي ناقش فيها قضايا متعددة تمس هموم المواطن المصري والعربي.

هذه الأعمال المهمة جعلت منه النجم الأبرز علي مستوي عالمنا العربي خلال النصف قرن الأخير، وبالتالي أصبحت المهرجانات خاصة العربية تهتم بتكريمه نتيجة هذه الرحلة الطويلة من العطاء.
منذ أيام كان تكريم عادل إمام الملقب بـ«الزعيم» في الدورة الرابعة عشرة من المهرجان الدولي للفيلم بالمغرب والذي يقام بمدينة مراكش.
والجميل أن الاحتفال بالزعيم لم يتوقف عند خشبة المسرح التي شهدت التكريم ولكنه أخذ أبعادا أخري شعبية ورسمية من قبل الديوان الملكي المغربي، وكل هذه الأمور تؤكد أهمية هذا الفنان المصري الكبير.
«الوفد» حرصت علي الاتصال بالفنان الكبير عقب عودته من المغرب حيث أعرب الزعيم عن سعادته بهذا التكريم، ووجه الشكر لإدارة مهرجان مراكش علي تقديرها لأعماله ومشواره الفني.
وقال الزعيم في تصريحات لـ«الوفد»: أعتز بهذا التكريم كثيرا خاصة أنه من مهرجان عريق ودولة عربية شقيقة، وأري أن لهذه المهرجانات أهمية كبيرة لأنها تساعد علي مد الجسور الفنية بين الشعوب العربية وهو أمر في غاية الخطورة والأهمية بالإضافة الي أن المهرجان تعتبر مرآة لبلدنا أمام العالم.
وتابع الفنان الكبير حديثه وقال: الفن شيء مهم جدا لدول

العالم فعلاوة علي قدرته في إسعاد الناس فإنه يعتبر قوة فكرية كبيرة لابد من استخدامها لعلاج أي مشاكل تواجهنا كما أنه يمثل أهمية لريادتنا والسيطرة علي المنطقة أو المحيط الموجود بها أي دولة.
وأشار الزعيم الي أن مصر أصبحت الدولة الأهم والأقوي في الشرق الأوسط بفضل عوامل كثيرة كان علي رأسها الفن، وبلاد العالم العربي أصبحت تتحدث باللهجة المصرية بفضل الفن المصري، فجميع الشعوب كانت تتجمع حول الإذاعة حتي تستمع لأغاني السيدة أم كلثوم وكذلك أعمال الموسيقار محمد عبدالوهاب وتشاهد أعمال ليلي مراد ونجيب الريحاني وإسماعيل يس، ولذلك اعتقد معظم الناس أن اللهجة السائدة في الوطن العربي هي اللهجة المصرية، مصر فعلا غزت العالم العربي بفنها واستطاعت من خلاله إحكام سيطرتها علي العالم العربي، ولهذا الاحتفاء الذي نجده في كل بلد نذهب اليه لم يأت من فراغ.
وأضاف: أعتقد أننا نفتقد خلال الأيام الحالية لمثل هذه الأعمال التي تعيد لمصر لمكانتها الطبيعية، بالرغم من أن أبناء الجيل الحالي معظمهم علي قدر كبير من الموهبة ويتمتعون بفكر
جيد ومتطور، ولكن ينقصهم الدعم الذي يبرز قيمة أعمالهم بالإضافة الي الأحوال السياسية المضطربة التي كان لها أثر سيئ علي الفن بشكل عام.
ومن جانب آخر أكد الزعيم تفاؤله بالمرحلة الحالية وقال: نحن عبرنا مرحلة صعبة للغاية وأصبح لنا القيادة التي نثق بها والتي تعمل من أجل الشعب، وما يشعرني أيضا بالتفاؤل رؤيتي أن القيادة تحاول الاستفادة من تجارب الماضي وتحاول أن تعيد لمصر هيبتها ومكانتها من جديد، فاتجاه الحكومة لدعم الفن ومباشرة واهتمام الرئيس السيسي لذا المشروع أمر جيد للغاية، فمنذ سنوات لم نر حكومة تحاول النظر الي المشاكل والعقبات التي تواجه الفن، ولكن علينا كشعب أن نؤدي ما علينا، بالعمل والإنتاج لأن العمل هو مشاركتنا الحقيقية في مرحلة البناء، فمصر تحتاج العمل الجاد وليس الأحاديث التي لا تضر ولا تنفع بل تؤدي للانتكاسات فقط.
واستنكر الزعيم الهجمات الإرهابية وقال: نحن نواجه عدوا صعبا بدون ملامح، ولذلك لا يوجد حل من وجهة نظري سوي التكاتف والعمل والبعد عن أي شيء يثير البلبلة، لأن حالة الهدوء والاستقرار ستسلط عليهم وتمكن أجهزة الأمن من القبض عليهم، الدور الرئيسي للإعلام هو توعية الناس وليس التهويل من الأمور، لأن حالة التفخيم للرسائل الخادعة من الإرهاب توضح للعالم أن الاستقرار في مصر أصبح شيء مستحيل.
وفي نهاية حديثه وجه الزعيم الشكر للدول العربية التي تساند مصر من أجل القضاء علي الإرهاب وقال: نحن كوطن عربي إذا عدنا للاتحاد من جديد سنصبح قوة كبيرة من الصعب الوقوف أمامها ولابد أن نكون دائما مكملين لبعضنا البعض.
 

أهم الاخبار