رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

26 عاماً علي رحيل توفيق الدقن

فن

الثلاثاء, 25 نوفمبر 2014 12:03
26 عاماً علي رحيل توفيق الدقن
كتب- أمجد مصباح:

تحل غدا الذكري السادسة والعشرون لرحيل فنان من طراز فريد، جمع بين الشر والكوميديا، وهو الفنان الراحل توفيق الدقن الذي قدم للسينما عشرات الروائع، برع خلالها في أداء أدوار الشر بشكل كوميدي متفرد، جعله معشوق الكبار والصغار منذ منتصف الخمسينات.

وشارك الفنان الراحل في بطولة عدد كبير من الأفلام، نذكر منها صراع في الميناء، ابن حميدو، سر طاقية الإخفاء،

أحبك يا حسن، الطرق المسدود، الفتوة، خالد بن الوليد، ولا ننسي دور ضابط البوليس السياسي في فيلم في بيتنا رجل، كما برع في أفلام زقاق المدق، القاهرة 30، 7 أيام في الجنة، ليل وقضبان، يوميات نائب في الأرياف، بطل للنهاية، والشيطان يعظ، وعلي باب الوزير.

شارك الفنان الرحل في بطولة عدد قليل من المسرحيات، أبرزها سكة السلامة، انتهي الدرس يا غبي ، المحروسة البلدوزر، ومن أشهر مسلسلاته محمد رسول الله، القط الأسود، هارب من الأيام.

وتميز الفنان الراحل بإفيهات شهيرة ما زالت تردد حتي الآن، منها: أحلي من الشرف ما فيش، آلو يا أمم، يا أه يا أه، همبكة، رحم الله توفيق الدقن، فهو فنان من الصعب أن يتكرر، ظهر في عصر العمالقة في الشر والكوميديا، ورحل عن دنيانا يوم 26 نوفمبر 1988.

أهم الاخبار