رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تأجيل الاحتفال بذكرى رحيل صلاح عبدالصبور

فن

الثلاثاء, 09 سبتمبر 2014 07:45
تأجيل الاحتفال بذكرى رحيل صلاح عبدالصبور
خاص- بوابة الوفد:

أجلت الإدارة المركزية للشئون الثقافية برئاسة محمد أبو المجد، الاحتفال بالذكرى الثالثة والثلاثين لرحيل الشاعر الكبير صلاح عبدالصبور احتفالية ثقافية بعنوان «صلاح عبدالصبور.. رائد التجديد فى الشعر العربى الحديث»، من 8 و9 سبتمبر إلى 15 و16 من الشهر نفسه، بقصر ثقافة الزقازيق.

يبدأ الافتتاح فى السابعة مساء يوم 15 سبتمبر بإلقاء كلمات افتتاحية لكل من الدكتور جابر عصفور وزير الثقافة، والشاعر مسعود شومان، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، والدكتور سعيد عبدالعزيز، محافظ الشرقية، ومعتزة عبدالصبور نيابة عن أسرة الشاعر صلاح عبدالصبور، والشاعر محمد أبو المجد رئيساً للإدارة المركزية لشئون الثقافة، والدكتور محمد رضا الشينى رئيس إقليم شرق الدلتا. كما يتم خلال الافتتاح إعلان أسماء الفائزين فى مسابقة صلاح عبدالصبور الشعرية، كما يتم تقديم عرض فيلم تسجيلى عن صلاح عبدالصبور، ويقدم الحفل الإعلامى هشام محمود زاهر. كما تتضمن الاحتفالية عقد أمسية قراءات من شعر عبدالصبور يشارك فيها «محمد الشهاوى، وشريف السيد، وأحمد سويلم، أحمد عنتر

مصطفى، ممدوح المتولى، محمد إبراهيم أبو سنة، إيهاب البشبيشى، ويديرها فؤاد سليمان مغنم، من الساعة الثامنة وحتى التاسعة مساءً.

يعقبها تقديم عرض مسرحية ذات الفصل الواحد لأحد أعمال صلاح عبدالصبور من الساعة التاسعة ونصف وحتى العاشرة ونصف مساءً، كما يقدم عرض فنى لفرقة محمد عبدالوهاب للموسيقى العربية بالشرقية من الساعة العاشرة والنصف وحتى الساعة الحادية عشرة والنصف مساءً.

أما يوم 16 سبتمبر فيتضمن من الساعة الحادية عشرة صباحاً إلى الساعة الواحدة ظهراً عقد الجلسة البحثية الأولى تحت عنوان «صلاح عبدالصبور شاعراً وناثراً»، ويتحدث كل من الدكتور محمد عبدالمطلب، الدكتور عبدالمنعم تليمة عن «ملامح تجربة صلاح عبدالصبور الشعرية» كما يتحدث الدكتور محمد بربرى عن «سمات التجربة النثرية عند صلاح عبدالصبور»، ويرأس الجلسة الدكتور محمود الضبع.

أما الجلسة البحثية الثانية التى تعقد بعنوان «صلاح عبدالصبور من التجديد الشعرى

إلى التجديد المسرحى» فيتحدث فيها الدكتور عمرو دوارة، الدكتورة نهاد صليحه، الدكتور صلاح السروى، الدكتور أحمد مجاهد، الدكتور محمد بدوى، ويديرها الكاتب المسرحى أحمد سامى خاطر، من الساعة الواحدة حتى الساعة الثالثة بعد الظهر. كما تتضمن الاحتفالية عقد الجلسة البحثية الثالثة تحت عنوان «صلاح عبدالصبور ناقداً ومترجماً»، يتحدث فيها الدكتور صابر عبدالدايم، الدكتور سمير حسونة، الدكتور أشرف حسن، الدكتور طلعت الشايب، ويديرها الدكتور نادر عبدالخالق الساعة السادسة مساءً حتى الساعة الثامنة مساءً.

وعلى هامش الاحتفالية تقام مسابقة شعرية للفئة العمرية من «20 - 30» يحكمها مجموعة من كبار النقاد حيث يحصل الفائزون بالمراكز الخمسة الأولى على جوائز مالية، وهى «1000» جنية للمركز الأول، «750» جنيهاً للمركز الثانى، 500 جنيها للمركز الثالث و»350» جنيها للمركز الرابع و»250» جنيها للمركز الخامس إضافة إلى مجموعة من أحدث إصدارات الهيئة وشهادات التقدير، على أن تكون شروط المتقدمين للمسابقة كالتالى «أن يكون النص الشعرى المقدم مكتوباً باللغة العربية الفصحى، أن يكون المتقدم للمسابقة من أبناء إقليم شرق الدلتا الثقافى، ألا يتجاوز عمر المتقدم ثلاثين عاماً، ألا يكون المتقدم قد شارك فى مسابقة أخرى بنفس الأعمال المقدمة، كما يمكن للمتسابق أن يقدم أعمالاً بما لا يزيد على ثلاثة أعمال».

 

 

أهم الاخبار