رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"المسرح والجمهور" في ختام المهرجان القومي

فن

الأحد, 24 أغسطس 2014 14:20
المسرح والجمهور في ختام المهرجان القوميجانب من الندوة
كتب - آية عبدالسلام وأميرة عبدالفتاح وزينب محمد:

عقد المجلس الأعلى للثقافة ظهر اليوم ندوة تحت عنوان " المسرح والجمهور" وهي آخر ندوات المهرجان القومي للمسرح المصري، حضر الندوة عددا من النقاد، ومنهم الدكتور محمد زعيمة، الدكتورة نسرين البغدادي، عبدالرازق حسين وأدار الندوة أحمد خميس.

وتناولت الندوة آراء الضيوف حول العلاقة بين المسرح والجمهور قديما وحديثا، ونوعية الجمهور وتباينهم في المستوى الثقافي والاجتماعي ومدى إقبالهم على المسرح، والمقارنة بين العروض قديما وحديثا .

وأكدّت الدكتورة نسرين، أن المسرح ظاهرة اجتماعية تؤثر وتتأثر بكل ما يحدث في المجتمع، وأضافت أن مسرح الشارع لا

يصنف ضمن المسارح السائدة، ‏بينما علق أحمد خميس قائلا: إن مسرح الشارع أصبح له شعبية وجمهورا كبيرا ولكنه  لا بد وأن يوجه إلى بعض الأماكن المهملة كأقصى الصعيد.

وأشارت نسرين إلى تراجع مستوى المسرح، وغياب دور الجمهور في الفترة الأخيرة وأرجعت ذلك إلى ارتفاع أسعار التذاكر في بعض المسارح وأن العروض تبدأ بأوقات متأخرة واعتبرت أن المسرح بمثابة المنفذ الوحيد لتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة بأسلوبه الجذّاب وبطريقة هادفة.
وشدد د. محمد زعيمة، على غياب عنصر الجمهور ودور المسرح في ذات الوقت مشيراً إلي أن المسرح قديما كان أداة ووسيلة للمتعة والترفيه في ظل غياب التليفزيون، وطالب بقيام وزارة التعليم بدورها في إعادة المسرح المدرسي وتربية الطفل على ارتياد المسرح بصفة مستمرة وأكّد أيضا على دور الهيئة العامة لقصور الثقافة حيث أنها تنتشر في كافة ربوع مصر وأنها تكمل دور وزارة التعليم .
وأضاف زعيمة، أن المسرح لدينا يعاني من مشكلة في نوعية العروض خاصة وأن أغلب الجمهور يعشق المادة الكوميدية في حين ترى لجان التحكيم أن العروض الكوميدية لا تتعدى مستوى الأعمال الهابطة، وهو ما يتطلب العناية بالمسرح والعمل على تقديم عروض تستقطب قلوب الجماهير .

أهم الاخبار