رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إعلاميون يحللون توجيهات "السيسي" للإعلاميين

فن

السبت, 16 أغسطس 2014 12:51
إعلاميون يحللون توجيهات السيسي للإعلاميين
كتبت- أنس الوجود رضوان:

طالب الرئيس «عبدالفتاح السيسي» خلال لقائه بالإعلاميين التركيز علي الأهداف الوطنية لإنارة الطريق للمصريين، فالإعلام جزء أساسي في مواجهة التحديات، وضرورة دفع عجلة الإنتاج وبث روح الحوار والاختلاف بعيدا عن التخوين أو التجريح، موضحا أن الإعلام هو أحد الركائز الأساسية لزيادة الوعي والفهم للمواطن المصري، والالتفاف حول المشروعات الوطنية.

وحول دور الإعلام في المرحلة المقبلة ومساندته للمشروعات التنموية.
تؤكد الدكتورة هويدا مصطفي رئيس قسم الإذاعة والتليفزيون بإعلام القاهرة، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي كان واضحا في رسالتها التي وجهها للإعلام، بالالتفاف حول الوطن، والبعد عن الإثارة ونشر الفوضي والبلبلة، التي اتسمت بها الفضائيات في المرحلة السابقة، وطالبت «مصطفي» الإعلاميين بالابتعاد عن الأصوات العالية في حواراتهم، وترك أسلوب التهديد والصراخ، وعدم استضافة شخصيات تثير أزمات سياسية نحن في غني عنها، فمصر تحتاج لكل يد تبني، وتساهم في نشر مفاهيم التنمية، وعلي الفضائيات أن تتبني الترويج لمشروع قناة

السويس الجديد، وحملة التبرع لصندوق «تحيا مصر» حتي تعود مصر قوية اقتصاديا، مع إنتاج برامج لمخاطبة الشباب الذي ينجرف إلي الفكر المتطرف، مما بشكل خطورة علي استقرار مصر، ويزيد من العمليات الإرهابية فلابد من تفعيل أدائه لترسيخ بناء الدولة والثوابت الوطنية لديها ولدي مواطنيها، وإبعاد الشخصيات الإعلامية التي تهاجم ليل ونهار، جيش مصر، وتنفذ مخطط أمريكا وقطر.
ويناشد الإعلامي الكبير «فهمي عمر» وسائل الإعلام النظر إلي المستقبل، واستخدام حرية الإعلام في تقدم مصر، وليس في هدمها.
فالإعلام عليه أن بطريق غير مباشر لتحقيق الأمن الوطني، من خلال التغطية الإعلامية ومن خلال الإسهام في بناء المواطن وتحصينه ضد أي غزو إعلامي أو فكري معادي، كما يقوم الإعلام بدور مهم في تنمية الوعي السياسي والوطني لدي المواطنين
واستيعابهم لما يدور علي الساحة الداخلية، حيث يتناول القضايا الوطنية التي تؤثر في قدرات الدولة السياسية، من خلال الشرح والتحليل لهذه القضايا وتعريف المواطن بأسبابها وأسلوب التعامل معها، وقال فهمي ان الوقت قد حان لعودة مصر لمكانتها العربية والدولية.
<< الإعلامية نجوي أبوالنجا، قالت حديث الرئيس السيسي للإعلاميين كان يحمل نقداً لرسالتهم الإعلامية، بشكل مهذب، ولعلهم يستفيدون من أقواله، ويضعون علي خريطة برامجهم أجندة القضايا القومية والاقتصادية وأن يجعل الإعلام المواطن شريكا له ويوجه طاقاته للمصلحة الوطنية وللخطط المستقبلية في التنمية وينير الطريق إليها وطالبت أبوالنجا تطبيق المواثيق الأخلاقية التي ستحكم عمل الإعلام، وتنفيذ مواد الدستور التي تتمثل في مواد «211» والتي تتعلق بالمجلس الأعلي للإعلام، و(212) والتي تتعلق بالهيئة الوطنية للصحافة، و(213) التي تتعلق بالهيئة الوطنية للإعلام، بعيداً عن نشر الأكاذيب، وتشويه الشخصيات دون سند حتي لا تتسع فجوة عدم الثقة بين الإعلام، وشددت أبوالنجا علي معاقبة كل من يخالف الأعراف الإعلامية في هذه المرحلة التي تحارب مصر الإرهاب، ويحيط بها جماعات متطرفة تمول من دول كبري، تريد سقوط مصر، وعلينا ان نعمل جميعا لنجاح الرئيس السيسي، وازدهار مصر.

 

أهم الاخبار