رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شومان: نعمل على إعادة بهاء صورة مصر

فن

الاثنين, 11 أغسطس 2014 08:19
شومان: نعمل على إعادة بهاء صورة مصر
وكالات:

أكد رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة الشاعر مسعود شومان أن جماعة "الإخوان المسلمين" أسهمت في تشويه صورة مصر.

وقال: "نعمل على إعادة بهاء صورة مصر في الخارج، خصوصاً أن جماعة الإخوان أسهمت في تشويه وتقبيح هذه الصورة".
ذكر شومان- في حديث صحفي الاثنين- "إننا نعمل على تأكيد قيم مهمة جدا من خلال الثقافة المقدمة إلى الجمهور مثل المواطنة والحرية والعدالة المعرفية وأن نتقدم في هذه الصناعة الثقيلة وهي الصناعة الثقافية".
وأضاف: "نحن لا نمتلك مقدرات اقتصادية ضخمة ولكن نمتلك مقدرات ثقافية عظيمة في شتى الفنون.. وهذه هي مصر التي تمتلك مقومات حضارية تجعلها عصية على الذوبان وضياع الهوية".
ونوه إلى أن الثقافة الجماهيرية هي خط الدفاع الأول عن الثقافة المصرية لأن هيئة قصور الثقافة لها انتشار واسع في أنحاء البلاد كافة، فلها أكثر من 500 موقع ثقافي.
قال الشاعر مسعود شومان إن قصور الثقافة لها دور كبير وخطير في مواجهة التيارات الظلامية

وجماعات الإسلام السياسي، خصوصاً الجماعات التي أرادت أن تمحو هوية مصر، وهو ما لم ولن يحدث.
ووصف مصر بأنها "سبيكة متماسكة من الذهب" وملتحمة العناصر فكل الشواهد والأحداث أكدت أن مصر لم ولن تهتز لتيارات عابرة.
قال شومان إن "الحلول الأمنية لم تعد صالحة لإقامة نهضة للدول والشعوب المختلفة، دعنا نتأمل تاريخ الدول المتقدمة الناهضة فلن تجد إلا الديمقراطية والعدالة الاجتماعية هي الحل".. وأكد ضرورة سيادة فكرة المواطنة وأن يكون المواطنون، أغنياء وفقراء، سواء في الحقوق والواجبات كافة.
وأضاف: "مشكلتنا ليست أمنية أو اقتصادية، مشكلتنا ثقافية معظم مشاكل مصر ثقافية.. مشاكل في التغيرات التي حدثت في سلم القيم، فسلم القيم أصبح اليوم مرتبكا بشدة، نحتاج أن نتأمل ما جرى لهذا السلم لنستعيد هويتنا وحضارتنا من خلال مواطن يؤمن بقيم التسامح
والانتماء".
وتابع: "نحن نريد أن نصل بالخدمة الثقافية إلى جميع المواطنين لاسيما المهمشين وساكني العشوائيات والأماكن النائية والحدودية، فالهيئة تم إنشاؤها من أجل تثقيف واكتشاف المواهب في أقاليم مصر كافة ". وأضاف: نحاول قدر الإمكان أن نستعيد هذا الدور بشكل كبير من خلال أنشطة ثقافية لا تُعنى بالنخبة فقط.
ونوه إلي أن عنده طموحاً كبيراً لكي يعود نستعيد الجمهور مرة أخرى إلى مواقعنا الثقافية مع ضرورة أن نصل نحن للجمهور في القرى والأماكن والشوارع المختلفة وأن نتعاون تعاونا مثمرا مع المؤسسات المعنية كافة.
وتابع: الفلسفة التي تقوم عليها الثقافة الجماهيرية تقتضي أن نعيد النظر في تسمية هيئة قصور الثقافة لأن تسمية القصور هي إشارة قوية جدا إلى القصر أي إلى المبنى وليس المعنى ونحن نريد التوجه إلى المعنى والمضمون.
وفيما يتعلق بالعاملين بهيئة قصور الثقافة، قال شومان: "جميع العاملين هم إخوتي وزملائي وأبنائي ولن يضار أحد منهم ولن يمس حق من حقوقهم.. وأضاف: "أنصحهم بعدم الالتفات إلى الشائعات وعدم الانجرار إليها بل يركزوا جميعا في أعمالهم وأن نبذل جميعا أقصى ما لدينا من جهود لرفعة هذه المؤسسة العريقة التي تم إنشاؤها لتقديم خدمة ثقافية مميزة إلى الشعب المصري كافة".
 

أهم الاخبار