رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"عقد حزون" على مسرح فاطمة رشدى

فن

الخميس, 17 يوليو 2014 12:04
عقد حزون على مسرح فاطمة رشدى
كتب- محمد فهمى:

قدمت فرقة الأقصر القومية المسرحية العرض المسرحى "عقد حزون" إعداد وإخراج شاذلي فرح على مسرح فاطمة رشدي بالمنيل ضمن فعاليات المهرجان الختامى لفرقة الأقاليم المسرحية فى دورته الـ40 الذى تنظمه الهيئة العامة لقصور الثقافة.

ويجسد العرض واحدة من القضايا الأكثر أهمية في صعيد مصر وهى "الثأر", وتدور أحداثه حول صراع بين "عوض" زعيم القبائل و"عطوة" زعيم الغجر ينتهى بوفاتهما, ليلتقى ولديهما مرة آخرى محاولة منهما لأخذ الثأر، فيقتل أحدهما الآخر.
يعم الحزن في القبيلة والغجر على

حد السواء, وتقف نسوة القتيلان "عوض, عطوة" بالمرصاد, زوجة عوض تنفخ أنفاسها الملتهبة حرقة على مقتل زوجها وولدها في وجه إبنها الصغير "سامر" حتى يأخذ الثأر للموتى التى أصرت أمه على أن تدفنهما داخل الدارها حتى تظل النار مشتعلة, كما تستخدم زوجة عطوة السحر والشعوذة حتى يتمكن ولدها "ساقى" من أخذ تارة والده واسترداد الزعامة التى ضاع، وذلك بصب سبع لعنات عليه
تجعلة أكثر قسوة وحقدا وكرها .
تستغل زوجة عطوة الغجرى "الساحرة" زواج سامر من "جمّالة" وتتخفى فى زى راقصة وتلبسها "عقد حزون" يجعلها تنقلب على عريسها وتهرب "ساقى" فتى الغجر لتلحق العار بعريسها وبأهلها، ويتجدد الصراع من الجديد بين القبائل والغجر، لينتهى العرض بصراع بين سامر وساقى ينتهى بمقتل سامر.
ويلمس العرض قضية أزلية فى صعيد مصر هى "الثأر"، واستخدام السحر والشعوزة "الأعمال" ، كما يظهر قوة الأم فى هذه المناطق وتأثيرها الشديد على أولادها حتى وإن رفضوا فكرة الثأر، كما اعتمد المخرج على اللون الأسود فى معظم مشاهد العرض للتركيز على فكرة الحزن المأخوذة من عنوان العرض.

أهم الاخبار