رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"حبل الوريد" تسرد صراع بقاء محمد زهران

فن

السبت, 17 مايو 2014 10:58
حبل الوريد تسرد صراع بقاء محمد زهران
بوابة الوفد- متابعات:

صدرت مؤخرا عن دار "الدار" رواية بعنوان "حبل الوريد" للكاتب محمد زهران في 149 صفحة من القطع المتوسط ، وتسرد الرواية محنة شاب كان يعيش حياته بالطول والعرض، حتى تعرض لمرض خطير، واستطاع أن يهزمه بفضل مؤازرة زوجته.

يدخل محمد زهران إلى متن روايته برباعية لصلاح جاهين: "خرج ابن آدم م العدم قلت ياااه.. رجع ابن آدم للعدم قلت ياااه.. تراب بيحيا وحي بيصير تراب.. الأصل

هو الموت ولا الحياة؟.. عجبي"، ثم يرجع إلى طفولة بطله ، مستعينا بصوره الفوتوغرافية، وأولها صورة له وهو في الشهر السادس من عمره يجلس أمام المصور متربعا، يرتدي فستانا، درءا للحسد!
ومع أن محور العمل هو تجربة شخصية ، حتى أنه يكاد أن يكون سيرة ذاتية، إلا أن محمد زهران يمزجه بالعام حين يجعل ذروة
أحداثه، والمتمثلة في الإصابة بمرض لا أمل في الشفاء منه، تتوازى مع وصول "الإخوان" إلى الحكم، وانتشار الفكر السلفي وما يمثله من تهديد لهوية صمدت طويلا في مواجهة محاولات عاتية لتغييرها.
ومن جو الرواية:"لا يشحذ غريزة الصراع من أجل البقاء إلا وجود أنثى تخطط لغزوها وتفشل وتعاود المحاولات.. تسهر تضع الخطط وتمني نفسك مع الأيام بتتابع الانتصارات الصغيرة حتى تتمكن من الغزو ، تكتشف بعد الوصول أن سطح القمر يختلف كلية عن خيالاتك المسبقة عندما كنت تتطلع له على البعد، فتعاود البحث عن غزو جديد".

أهم الاخبار