رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الثقافة يتفقد متحفى عبدالناصر ووحيد سليم

فن

الأحد, 23 مارس 2014 12:07
وزير الثقافة يتفقد متحفى عبدالناصر ووحيد سليم
كتب- محمد فهمى:

شدد د. محمد صابر عرب وزير الثقافة، على سرعة الانتهاء من تطوير وترميم متحف الزعيم الراحل جمال عبد الناصر خلال عام وضم المرحلتين الأولى والثانية معا فى مرحلة واحدة وإنشاء مسرح وكافتريا وحمامات خارجية ورامب فى الموقع العام.

وطالب عرب بعمل بعض التعديلات مع سرعة الانتهاء من التشطيبات النهائية وتنسيق الحديقة, والبدء فورا فى التنسيق بين الشركة المنفذة للمشروع وقطاع الفنون التشكيلية فى إعادة عرض مقتنيات المتحف بشكل جديد للوصول به لنفس الحالة التى كان عليها من قبل.
وأضاف عرب أنه سيخاطب رئاسة الجمهورية لإعاده بعض المقتنيات الخاصة بالرئاسة والتى تستخدم فى منزل الزعيم الراحل جمال عبد الناصر بخلاف المقتنيات الشخصية, مع ضروره التواصل الدائم مع أسرة الرئيس الراحل لإمداد المتحف بالمقتنيات الشخصية للزعيم جمال عبد الناصر للمحافظة على روح البيت وزيادة قيمته, وسرعة

تكثيف العمل واختصار المدة الزمنية المتوقعة لإنجاز المشروع.
وأوضح عرب أنه لا يرغب فى أن تطغى الوسائل الإلكترونية الحديثة على الشكل الطبيعى وروح منزل الزعيم الراحل جمال عبدالناصر الذى كان يعيش فيه, مع الاستعانة بمتخصصين فى الموبيليا لإجراء عمليات الترميم لعودة المقتنيات إلى حالتها الأصلية.
وقام المهندس كريم بعمل presentation للمشروع اشتمل على فيلم توثيقى يوضح الحاله الأصلية للمبنى.
كما طالب عرب بإدراج مشروع تطوير متحف وحيد سليم بالمطرية فى خطة تطوير المتاحف واعتمادها وتجهيزه وإعداده والمحافظة عليه وعلى المقتنيات بالطرق العلمية المتبعة فى هذا الشأن مع مراعاه التخزين, وإجراء الصيانة اللازمة فورًا لمقتنيات المتحف وتعقيمها وتغليفها بعد إجراء الترميم اللازم لها, بالإضافه لضرورة التعاقد على
إجراء عمليات نظافة تأسيسية فورية على أن تنتهى عمليات النظافه خلال أسابيع, وعمل تقرير دورى عن حاله الأعمال بالمتحف, مشددًا على عدم تغير أو استبدال اى شيىء من المتحف من باركيه وشبابيك، وعوده المتحف إلى ما كان عليه فى الماضى, وإعداد مادة علمية عن الأمير وحيد سليم واهتماماته توضع فى المتحف, وعمل ورشة ترميم لتنظيف المقتنيات على أن يبدأ العمل بها فورا, ومخاطبه شركة السياحة لزيادة التأمين على المتحف, وتشكيل لجنة فنية لفحص المشاكل الهندسية بالمبنى والمياه الجوفية, وإعداد سجلات كاملة عن مقتنيات المتحف والعاملين بها, وإعداد خطة مدروسة للبدء فى ترميم المتحف برؤية تؤدى إلى المحافظة عليه.
وصاحب وزير الثقافه جولة متحف الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بمنشيه البكرى, ومتحف وحيد سليم بالمطرية, المهندس محمد أبو سعده رئيس قطاع مكتب وزير الثقافه ورئيس مجلس إداره جهاز التنسيق الحضارى, أحمد عبدالفتاح رئيس الإدارة المركزية للمتاحف والمعارض, المهندس محمد دياب رئيس الإدارة المركزية لمراكز الفنون بالجزيرة, هشام فرج وكيل وزارة الثقافة, سلوى حمدى مدير عام المتاحف, طارق مأمون.

أهم الاخبار