رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الفضائيات تستعد باستوديوهات وكاميرات بالشوارع

فن

الجمعة, 24 يناير 2014 13:17
الفضائيات تستعد باستوديوهات وكاميرات بالشوارع

احتفال الفضائيات بالذكرى الثالثة لثورة 25 يناير، يختلف هذا العام عما سبق، لأنه يأتى فى ظل دستور جديد، وخروج الإخوان من المشهد السياسى، ولأن هذا اليوم يناسب عيد الشرطة المصرية تحاول الفضائيات أن تحتفى بهذا الجهاز لما له من دور فى حياة المصريين وذلك بعرض أفلام تسجيلية ومزجها بأفلام وثائقية مع الثورة.

وضعت قنوات الـ«cbc» خطة متكاملة لنقل الاحتفال من محافظات مصر من خلال نقل حى للميادين التى شهدت أول شرارة لانطلاق الثورة، وخصصت كاميرات لتجوب الشوارع والقرى، ولقاءات حية مع الجماهير، بجانب فتح الهواء للبرامج مثل برنامج «هنا العاصمة» للميس الحديدى و«ممكن» لخيرى رمضان و«بهدوء» لعماد الدين أديب مع تخصيص القناة الإخبارية لرصد جميع الاحتفالات على مدار اليوم بفريق عمل متكامل مثل دينا عبدالرحمن ومحمد محفوظ ومحمد الجندى ومجموعة كبيرة من شباب الإعلاميين.
وتركز قنوات الحياة فى احتفاليتها بثورة يناير على شباب الثورة ليكونوا مادة رئيسية فى الحوارات بجانب خبراء السياسية والعسكريين والأحزاب، وينقل برنامج «الحياة الآن» منذ الصباح الباكر احتفالات المصريين فى هذا اليوم، مع وجود كاميرات بميدان التحرير لنقل فرحة المصريين بدستورهم الجديد

الذى ولد مع ذكرى الثورة، وتحلل الحياة اليوم لعمرو عبدالحميد ولبنى عسل ثورة يناير بعد إرهاب الإخوان وكيف نجحت أيضاً ثورة 30 يونية بعزل محمد مرسى وجماعته ونجاح القوات المسلحة والشرطة فى القضاء على الإرهاب فى سيناء ويتناول البيت الكبير لأشرف عبدالباقى وشاهيناز النجار وبشرى دور المرأة فى ثورة يناير وتأثيرها على نجاح الدستور.
وتناقش برامج قنوات دريم أهمية الثورات فى تقدم الشعوب وتأثيرها على استقرار الأمم وتنقل عبر مراسليها آراء المصريين فى الثورة وما تحقق من أهدافها إلى الآن، ولقاءات مع شباب ثورة يناير ومشاركتهم فى خارطة الطريق، ولقاءات حية على الهواء عبر العاشرة مساء لوائل الإبراشى وبرامج الهواء لمنى سالمان واستضافة نخبة من السياسيين مثل سامح سيف اليزل والدكتور عمار على حسن وأبوالعز الحريرى وجورج إسحاق للحديث عن ذكريات الميدان.
تعتمد قناة التحرير على احتفالات وتاريخ الشرطة على مر التاريخ وكيف حاول الإخوان هدم الشرطة وزعزعة الثقة بينها وبين الشعب المصرى،
كما تشارك كاميرات البرامج احتفالات الشرطة بعيدها مع الشعب المصرى على مدار اليوم بمشاركة نخبة من كبار السياسيين والخبراء الأمنيين وشباب ثورتى يناير ويونية مثل اللواء أحمد جمال، وزير الداخلية السابق، ليحكى أهم المواقف التى قابلته، وهو فى الخدمة مع استضافة بعض الشخصيات الشرطية التى كرمت فى عيد الشرطة مع بث أفلام تسجيلية عن الشرطة ومحاربتها لجرائم الإخوان وأيضاً فضح مخطط الإخوان فى الاستفتاء وذكرى الثورة.
وتواصل قنوات «أون تى فى» فى حملاتها ضد الإرهاب وتعرض ما فعله الإخوان فى مصر بداية من حكمهم إلى عزلهم وتصنيفهم كجماعة إرهابية، وترصد احتفالات الثورة بـ26 كاميرا فى شوارع مصر مع ترجمة فورية بالإنجليزية حتى يشاهد العالم ما يحدث فى مصر فى يوم الذكرى الثالثة للثورة، كما يناقش جابر القرموطى خلال برنامجه «مانشيت» ما نشرته الصحف عن الثورة، ويتحدث أيضاً عن اللواء محمد بطران الذى فجر قضية مقتله، وكشف الحقائق فى اقتحام السجون.
كما يناقش الكاتب إبراهيم عيسى عبر برنامجه «25 ــ 30» مستقبل مصر بعد الثورتين وأهمية ترشيح الفريق السيسى للرئاسة.
أما قناتى «القناة والناس» و«صدى البلد» فتناقشان ثورة يناير ما لها وما عليها، واستضافة شباب تمرد والثورة، وبعض الشخصيات من لجنة الخمسين والشخصيات العامة التى شاركت فى ثورة يناير، وبث مظاهر الاحتفالات فى مصر بالثورة، ونقل احتفاليات الجاليات المصرية بالخارج والتعبير عن فرحتهم بالاحتفال والمطالبة بترشح الفريق أول عبدالفتاح السيسى للرئاسة.
أنس الوجود رضوان
 

أهم الاخبار