مجدى لاشين: الشاشة شكل تانى بعد الدستور

فن وثقافة

الجمعة, 17 يناير 2014 14:10
مجدى لاشين: الشاشة شكل تانى بعد الدستور
كتب - أمجد مصباح:

انشغلت شاشات التليفزيون ومحطات الإذاعة طوال الأيام الماضية بتغطية فعاليات الاستفتاء علي الدستور الجديد ونقل مشاعر ملايين المصريين وتصويتهم علي الدستور، وترتب علي ذلك إلغاء جميع برامج التليفزيون، بل تم دمج بعض القنوات والإذاعات لمتابعة هذا الحدث الكبير، الذي سيغير شكل مصر بعد ثلاث سنوات من عدم الاستقرار والعراك السياسي.

مجدي لاشين، رئيس التليفزيون، قال في تصريحات خاصة لـ "الوفد": إن عودة الشاشة لطبيعتها بعد انتهاء فعاليات الاستفتاء علي الدستور الجديد وإعلان النتائج لن يكون قبل بداية فبراير القادم.. وأضاف لن نتوقف عن المتابعة اليومية ورصد ردود الأفعال بعد إعلان النتيجة النهائية، وأعتقد أن هذا الشهر مليء بالأحداث السياسية المهمة ينبغي متابعتها علي مدي اليوم لأننا في النهاية نعبر دائماً عن الناس، ويجب أن يكون التليفزيون دائماً في قلب الحدث، حتي يشعر المواطن بأن التليفزيون المصري هو المصدر الرئيسي للمعلومة.
وقال لاشين: أعتقد أن قنوات التليفزيون

تفوقت علي نفسها في تغطية الاستفتاء لابد أن أشيد بشكل خاص بالقناة الثانية.. وأعتقد أننا نجحنا في التغطية في جميع ربوع مصر وبالتنسيق مع قطاع الأخبار ونقلنا مشاعر الملايين وفرحتهم تجاه الدستور الجديد وبدء مرحلة الاستقرار بشكل فعلي.
ونفي «لاشين» بشكل قاطع تعرض أي من كاميرات التليفزيون المنتشرة في جميع أنحاء الجمهورية لأي اعتداء من المواطنين، مؤكداً أن الغالبية الكاسحة من الشعب المصري مؤيدة تماماً للدستور الجديد بعد أن شعروا بأنفسهم بمدي سوء حكم الإخوان وجرائمهم بعد إقالة المعزول محمد مرسي وتحولهم لجماعة إرهابية.
ومن ناحية أخري أكد "لاشين" أن التليفزيون سيظهر بشكل جديد تماماً مع مطلع فبراير القادم، وذلك مع بداية عودة الاستقرار بإذن الله.. ودق المسمار الأخير في نعش الجماعة الإرهابية، وكما قلت من قبل تطوير شكل الشاشة مرتبط بعودة الاستقرار لربوع البلاد، وهو ما سيتحقق بعد إقرار الدستور بغالبية كاسحة بإذن الله.

أهم الاخبار