هانى مهنا: أتمنى إعادة التربية الفنية للتعليم

فن وثقافة

الثلاثاء, 31 ديسمبر 2013 14:38
هانى مهنا: أتمنى إعادة التربية الفنية للتعليم
كتبت- دينا دياب:

أكد رئيس اتحاد النقابات الفنية هانى مهنا، أن الفن واجه أزمة كبيرة فى الثلاثة أعوام السابقة أبرزهم الموسيقيون والسينمائيون الذين واجهوا موجات من البطالة غير مسبوقة وهو ما خلق حملاً ثقيلاً على النقابات الفنية، ولكن انتهى العام بكل أزماته

وأفضل ما حدث فيه هو قانون الملكية الفكرية بالدستور، الذى نادينا به لسنوات طويلة لحماية إبداعنا وحماية المبدعين وضمان حياة أفضل لهم.. وأضاف مهنا: فى بداية العام هاجمنا الدستور الذى وضعته جماعة الإخوان المسلمين، فبجانب العوار الموجود به لم يكن به أى مادة عن الفن ولا عن حقوق الملكية الفكرية مثله مثل العديد من الدساتير المصرية التي لم يهتم بوضع الفن فيها، فأي شخص يقدم إبداعاً فهو يندرج تحت مصطلح الملكية الفكرية، لأننا عانينا

كثيراً، فجميع القوانين الموجودة لحماية الملكية الفكرية غير مفعلة، كما أرسي الدستور حرية الإبداع المطلقة، وجعل ثقافة الجمهور دائماً هي الفيصل، ولذا فالإقرار بـ «نعم» على الدستور وحمايته وتنفيذ قوانينه هى طموحاتنا فى 2014.
وأشار «مهنا» إلي أن لجنة إنقاذ السينما هى أيضاً من أبرز مكتسبات 2013 ونتمنى أن يتم تنفيذ ما توصلت إليه فى 2014، وألا يكون حبراً على ورق مثل معظم القرارات التى تؤخذ ولا تفعل، ومن المهم أن يتم تدعيم الدولة للسينما بأى شكل لأن أعظم الأفلام في تاريخ السينما أنتجتها وزارة الثقافة، ورعاية الدولة للفن توقفت بعد الرئيس الراحل أنور السادات، ولابد من عودة دور الدولة الداعم للفن، والاهتمام أيضاً بعودة التربية الفنية للمدارس لصناعة أجيال تتحلى بالذوق الراقي.

أهم الاخبار