"الغناء" بين العشوائيات والمغامرات في 2013

فن وثقافة

الاثنين, 30 ديسمبر 2013 15:31
الغناء بين العشوائيات والمغامرات في 2013
كتب - حمدي طارق:

عام 2013 يعتبر من الأعوام السيئة بالنسبة للغناء سواء في مصر أو الدول العربية، وتعد أبرز الظواهر التي شهدتها الساحة الغنائية

هي ظاهرة التأجيل المستمر للألبومات التي ترتب عليها نمو العشوائيات بشكل كبير على الساحة، لأن الصورة الرئيسية في مصر هى الارهاب والوقفات الاحتجاجية المستمرة ولكن بعض النجوم قرروا المغامرة إصدار ألبوماتهم مثل: عمرو دياب «الليلة» وتامر حسني «بحبك انت» وجنات «حب جامد» ورامي جمال «فترة مش سهلة» رامي صبري «وانا معاه»، وكان هناك ألبومات أيضاً مرت على الجمهور مرور الكرام، مثل ألبوم أمينة «نفسي تبعد» ومي كساب «حبيبي وعدني» وبهاء سلطان «بندور علي السعادة» الذي طرح ألبومه على المواقع الالكترونية فقط.
فعلى النطاق الداخلي امتنع معظم المطربين في مصر عن اصدار أعمالهم الغنائية وسط الأحداث السياسية المشعلة التي نعيشها باستمرار والتي لم

تتوقف مطلقاً هذا العام بالتحديد.
ومن الأعمال التي حققت صدى جيداً هذا العام مع الجمهور هناك ألبوم عمرو دياب حيث نجح في تحريك مبيعات الألبوم، وأيضاً المطرب تامر حسني الذي طرح ألبوم «بحبك انت» في الشهور الأولى من العام الحالي، وبالرغم من أنه قام بتغيير أسلوبه المعتاد في أغنياته وألحانه الا أن الألبوم لم يحقق النجاح الذي يريده ولكنه ساهم في انتعاشة للسوق.
المطرب رامي صبري أيضاً طرح ألبومه في بداية صيف العام الحالي، وبالرغم أنه نال صدى جيداً من جانب الجمهور فإنه لم ينل حظه في الأسواق بسبب حالة الكساد التي يعاني منها سوق الكاسيت وهو نفس ما حدث مع ألبوم رامي جمال «فترة
مش سهلة» ولكن جنات تعتبر قد حققت نجاحاً لا بأس به بألبومها «حب جامد» الذي طرح في صيف العام الحالي.
أما نجوم الوطن العربي فلم يظهر منهم على الساحة سوى ثلاثة أسماء هذا العام هم: وائل جسار بألبوم «سنين قدام» الذي لم يحقق النجاح الذي عرفه وائل مع ألبوماته السابقة، والخليجية «أحلام» بألبوم «ليلة» الذي لم يحقق شيئاً على الاطلاق وأيضاً عاصي الحلاني «عاصي 2013» الذي قالت الاحصائيات إنه حقق نجاحاً خارج أسوار مصر ولكن داخلها لحق بما قبله، بينما كانت الكلمة العليا هذا العام لبعض الأغاني الوطنية وعلى رأسها أوبريت «تسلم الأيادي» لمصطفى كامل ومجموعة من المطربين بالاضافة الى «تسلم ايديه» للمطرب حسين الجسمي.
وكانت أهم الظواهر الغريبة على سوق الغناء خلال العام الحالي هى انتشار العشوائيات بقوة لم يتوقعها كل من له علاقة بالموسيقى والغناء وتصدرهم للصف الأول مثل «أوكا وأورتيجا وشحتة كاريكا وسمسم شهاب ومحمود الليثي» وغيرهم، وكانت الأحداث أغلقت الطريق في وجه النجوم وأفسحته أمام العشوائيات حتى تكون عنوان الساحة خلال عام 2013.

أهم الاخبار