عبدالرحمن أبوزهرة يكشف حقيقة انتمائه للإخوان

فن وثقافة

السبت, 28 ديسمبر 2013 19:54
عبدالرحمن أبوزهرة يكشف حقيقة انتمائه للإخوان
وكالات

اتهامات كثيرة لاحقت الفنان عبد الرحمن أبو زهرة وتعرض لهجوم شرس في الأيام الماضية لظهوره فى فيلم قصير عنوانه "محاصر" مواليًا لجماعة الإخوان المحظورة، إلا أن أبو زهرة نفى انتمائه للجماعة، مؤكداً أن طلبة معهد السينما استغلوا مساعدته لهم وخدعوه، وغيروا فى المادة المصورة لكي يظهروه وكأنه ينتمي للجماعة المحظورة.

وحول تفاصيل الواقعة، قال أبو زهرة: "لقد استغلني عدد من طلاب معهد السينما عن طريق الاتفاق معي على المشاركة في

فيلم قصير يحمل اسم محاصر على أساس أنه مشروع للتخرج مطلوب منهم، وبعد الاتفاق والتصوير فوجئت بالفيلم يعرض على مواقع التواصل الاجتماعى وأظهروني مواليا للإخوان ولقضيتهم، وإظهروا الإخوان بأنهم ضحايا للأجهزة السيادية، ومحاولات وسائل الإعلام، خاصة الفضائيات، في شيطنة الجماعة وإلصاق التهم الباطلة بها. والمشهد في الفيلم يمثل حنين البطل لحفيده الذى أقوم بدوره، ويتم القبض عليه
ظلما وسط مظاهرة او أعمال شغب، وتم اعتباره إرهابيا، وهو ينظر الى شاشة التيلفزيون محاولا تحريره مما هو فيه، ولذلك يمد يده للشاشة ليعاونه، ولكننى فوجئت بمشاهد لمذيعين وإعلاميين كبار، وتغيير النص المتفق عليه ليخدم قضية خاسرة.
وعن رد فعله، بعد انتشار الفيلم على مواقع التواصل الإجتماعي، قال أبو زهرة: "أصابتني حالة من الحزن والاستياء وكان الخبر صادما لي بل لزملائى وجمهوري ووسائل الإعلام، لذلك استلزم الأمر الرد سريعا لتوضيح ما حدث، فوافقت على الظهور مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامجه العاشرة مساءً فى حين لم تهتم كثير من البرامج الأخرى".

 

أهم الاخبار