رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الشريف" يعود للصعيد.. و"إمام" "فهلوى ونصاب"

حكايات من استديوهات دراما رمضان

فن

الأحد, 28 أبريل 2013 11:02
حكايات من استديوهات دراما رمضانمشهد من مسلسل نقطة ضعف
تقرير: دينا دياب

حكايات وقضايا كثيرة تناقشها دراما رمضان القادم، ورغم ما يمر به هذا الماراثون الرمضانى من قلة عدد المسلسلات المنتجة، مقارنة بالأعمال التى قدمت على مدى الأعوام الخمسة الماضية، إلا أنه يتميز بجرأة شديدة فى الموضوعات المقدمة، كما يشهد عودة العديد من الفنانين إلى عالم الدراما التليفزيونية.

«نجوم وفنون» تجولت فى استديوهات التصوير، لتتعرف على أهم الأحداث التى سيتم عرضها فى رمضان، ونتعرف على كواليس التصوير مع الفنانين والمخرجين ليكشفوا لنا أسرار موضوعاتهم والأدوار التى يجسدونها.

«الركين».. مسلسل الاعتذارات
من المسلسلات التى يتم تصويرها الآن باستديو الحارة بمدينة الإنتاج الإعلامى مسلسل «الركين»، وهو العمل الذى لقب بالأكثر اعتذاراً فى تاريخ الدراما المصرية.
حضرنا تصوير العمل الذى تدور أحداثه فى إطار اجتماعى حول الفقر، وما يفعله فى الشعب، من خلال شاب يعمل «سايس» يتعرض للعديد من الإغراءات ليشارك فى إحدى عمليات النصب، لكنه يرفض ويعمل فى مهنة لا تليق بمستواه التعليمى حتى يأكل من الحلال.
المسلسل بطولة الفنانين زيزى البدراوى، وإيمان العاصى، ولقاء الخميسى، وأحمد خليل، ونهال عنبر، ومحمد الصاوى، وعلاء مرسى، ومحمود الجندى.
المسلسل تعرض للعديد من الأزمات أهمها عدم وجود بطل بعد اعتذار أغلب الفنانين عن أداء بطولته، ما أخر بداية تصويره والذى كان سيؤدى لتأجيله للعام القادم. لكن مخرجه جمال عبدالحميد تمكن بخبرته باللحاق بالماراثون الرمضانى.

«العَّراف».. يجمع الزعيم وحسين فهمى بعد 15 عاماً
وداخل استديو «النحاس» بجهاز السينما، يصور المخرج رامى إمام المشاهد الداخلية لمسلسل «العراف»، بعدما انتهى من تصوير المشاهد الخارجية بالإسكندرية ويتنقل بعدها بين محافظات مصر، ما بين دمنهور وبورسعيد والإسماعيلية ليصور المشاهد المتبقية ليكون أول الأعمال الجاهزة لشهر رمضان.
«العراف» مسلسل يحمل طابعاً خاصاً من الجو العائلى، وهو النظام الذى تعود الزعيم عادل إمام، بطل العمل على خلقه خلال تصوير مسلسلاته، حيث يصور أكثر من 12 ساعة يومياً، الزعيم يعيش حياة كاملة فى الاستديو، يتابع تصوير جميع المشاهد، خاصة أنه شارك بنسبة فى إنتاجه ليحصل على نسبة من تسويقه.
المسلسل يشارك فيه حسين فهمى، ومحمد عبدالحافظ، وشريف رمزى، ومحمد الشقنقيرى وطلعت زكريا ونهال عنبر وحسن كامى وزكى فطين عبدالوهاب وسعيد طرابيك ويوسف فوزى وصفاء الطوخى وسامى مغاورى ومريم أمين وأنوشكا، ويعرض حصرياً على قناة «إم بى سي» فى عرضه الأول وتعرضه بعدها 9 قنوات.
فى إطار كوميدى اجتماعى تدور أحداث المسلسل من خلال شخصية شوقى المر النصاب، ويحاول اللواء سامح أن يقبض عليه وهى الشخصية التى يلعب دورها الفنان حسين فهمى والذى يعاود العمل مع إمام بعد آخر أعمالهما «اللعب مع الكبار» بعد مرور 15 عاماً، ويحاول سامح أن يقبض على العراف وبمرور الأحداث تربطهما لقاءات كوميدية، حيث لا يستطيع سامح أن يثبت القضايا على «العراف» وتنتهى الأحداث بالقبض على «العراف» بواسطة ابنه والذى يجسد دوره محمد الشقنقيرى والذى يحمل له كراهية كبيرة بسبب تركه له وهربه من والدته فيقرر الضابط تعذيبه والانتقام منه ولكنه يهرب ويتقمص شخصية أخرى.
داخل الكواليس يقف أكثر من 5 بودى جارد خارج اللوكيشن لمنع دخول أو خروج أى شخص لا علاقة له بالمسلسل.

«مدرسة الأحلام».. يعيد ميرفت أمين للرومانسية
وباستديوهات صوت القاهرة يصور المخرج عادل قطب آخر مشاهد مسلسل «مدرسة الأحلام»، وهو العمل الذى انتهى تصوير 19 ساعة من أحداثه ويتبقى ساعتان فقط، يحمل مدرسة الأحلام طبيعة خاصة فهو يعيد الفنانة ميرفت أمين إلى عالم الرومانسية من خلال دور رومانسى تناقش من خلاله أزمة التعليم فى مصر من خلال عملها كمديرة بإحدى المدارس، تقرر أن تصقل العلاقات بين الطلاب بالحب حتى تنهض بالتعليم، المسلسل تم تصوير أغلب مشاهده بإحدى المدارس الخاصة.
داخل كواليس العمل هنا جو من البهجة قضاها فريق العمل الذى تم تصويره أكثر من 6 أشهر ويجمع كلا من لطفى لبيب وإنجى عبدالله ونسمة محمود ورانيا الخواطة وسامى مغاورى وأحمد صيام، وتأليف أحمد عطا الله.


«إنهم لا يأكلون الخرشوف».. خفة دم يسرا المعهودة
بين بيروت وإيطاليا وفرنسا يصور فريق عمل مسلسل «إنهم لا يأكلون الخرشوف» المشاهد الخارجية للمسلسل بعدما انتهوا من تصوير المشاهد الداخلية باستديوهات مدينة الإنتاج الإعلامى.
فى آخر مشاهد المسلسل بالمدينة أقامت بطلة العمل يسرا حفلاً بسيطاً حضره فريق العمل، وهم مصطفى فهمي، رجاء

الجداوى، أمينة خليل، محمد شاهين، أحمد داوود، يارا جبران، محمد سلام، نسرين أمين، نهلة زكي، وثراء جبيل، وأحمد حاتم، ومن لبنان كل من الفنانين ورد الخال، رفيق على أحمد، وكارمن.
تدور أحداث العمل حول «مريم»، التى تجسد شخصيتها الفنانة يسرا، التى تحب أسرتها وتساعدهم لما تمتلكه من عطاء وأمومة تجاه كل من حولها، إلى أن تحدث واقعة تغير حياتها، لتكتشف أن العطاء يجب ألا يكون على حساب حياتها الشخصية.
المسلسل تأليف تامر حبيب وإخراج غادة سليم.

«تحت الأرض».. دراما مصرية بروح تركية
3 ملايين جنيه تقاضتها الممثلة التركية سونغول أودان الشهيرة بـ«نور» لأداء 16 مشهداً فى مسلسل تحت الأرض، وهو العمل المصرى الأول الذى تشارك فيه ممثلة تركية، المسلسل تدور أحداثه فى إطار كوميدى، وقرر المخرج حاتم على أن يجعله دراما مصرية بروح تركية وإخراج سوري.
العمل يتناول أحداثاً اجتماعية حقيقية من واقع المجتمعين المصرى والعربى ويكشف حال الشباب بعد ثورة يناير.
«تحت الأرض» بطولة أمير كرارة وأمل بوشوشة ودينا الشربينى وإنجى المقدم ورشا مهدى وياسر المصرى وأحمد صلاح حسنى وضياء عبدالخالق ويحيى أحمد وطارق النهرى والفنان الكبير محمود الجندى، تأليف هشام هلال وإخراج حاتم على.

«الزوجة الثانية».. مغامرة جديدة لخيرى بشارة
وفى استديو مصر يصور وفى ديكور قروى المخرج خيرى بشارة أحداث مسلسل «الزوجة الثانية» والذى يقوم ببطولته عمرو واكد وباسم سمرة وآيتن عامر وعبدالرحمن أبو زهرة وعلا غانم، وتأليف السيناريست ياسين الضو وأحمد صبحي. والفيلم إعادة لتجربة فيلم «الزوجة الثانية».
المخرج يومياً يصور 16 ساعة نتيجة أنه يختار ملابس الشخصيات مع الأبطال للتناسب مع فترة الستينيات، يذكر أن بشارة فى منافسة قوية مع المخرج صلاح أبوسيف خاصة أنه اختار تنفيذ الفيلم بالضبط مع ذكر تفاصيل كثيرة لكل الشخصيات، لكنه التزم بتفاصيل الفيلم بالكامل.

«خلف الله».. يلحق نور الشريف برمضان
يعود الفنان نور الشريف إلى الأدوار الصعيدية مرة أخرى بعد نجاح مسلسله «الرحايا»، ولكن هذا العام يبتعد عن دور كبير العائلة ويجسد دور شخصية طيبة ويشعر بعدم قدرته على عدم التعايش مع الآخرين بسبب ما يفعله معهم من أفعال طيبة إلا أنهم يعتقدون أن ذلك شر مما يجعله يفضل الهروب لعدد من البلدان ويواجه الصعاب، فيجوب البلدان بحثاً عن أناس يعرفهم.
«خلف الله»، وهو العمل الذى كان يلعب فيه الشريف بعصفورين كما وصفه، حيث تعاقد الشريف فى البداية على مسلسل يحمل اسم «الدهابة» ولكن نظراً لخبرته فى مجال الإنتاج علم أن السوق هذا العام غير مضمون ومن المحتمل أن يخرج فى رمضان القادم صفر اليدين، فقرر أن يدخل مسلسل «خلف الله» وإذا انتهت مشاكل مسلسل «الدهابة» الذى كان مقرراً المشاركة به سيبدأ تصويره بعد خلف الله، وكان مخرج العمل يتكتم التفاصيل رغم أن الفنان نور الشريف نفسه صرح بها قبل بدء المسلسل، وهو الأمر الذى استفز الجميع من المخرج أثناء الاحتفال بالتصوير. المسلسل بطولة عبير صبرى وصبا مبارك والنجمة القديرة سميرة عبدالعزيز وخليل مرسى ومدحت تيخة والمؤلف زكريا السيلى، وجار تصويره الآن بفيلا بالمنصورية.

«بدون ذكر أسماء».. يشرح نمو التيار الإسلامى فى الثمانينيات
يتنقل فريق عمل مسلسل «بدون ذكر أسماء» ما بين منطقة تحسين الصحة فى أول طريق الفيوم، وديكور الساحة فى استديو مصر وبعدها فى فندق كتاركت وبعدها إلى مستشفى المحلة العام، ويدخل فريق العمل التصوير الداخلى مرة أخرى فى «استديو 1» فى جهاز السينما.
المسلسل يرصد الواقع الاجتماعى من خلال سيناريو وحيد حامد، والذى كعادته يشرح الواقع المصرى ووضع طبقة الفقراء ويركز على نمو التيار الدينى فى مصر فى فترة الثمانينيات.
المسلسل يقوم ببطولته الفنان الكبير عبدالعزيز مخيون وروبى وأحمد الفيشاوى وشيرين رضا وحورية فرغلى وياسمين

رئيس، إضافة لمجموعة من الفنانين الذين يظهرون ضمن أحداثه كضيوف شرف مثل إياد نصار وإسعاد يونس وإخراج تامر محسن.

«مكان فى القصر».. رعب غادة عادل
وفى حى جاردن سيتى بمدينة الإنتاج الإعلامى يصور المخرج عادل أديب آخر المشاهد الداخلية لمسلسل «مكان فى القصر»، والذى تدور أحداثه حول قصر أحد البشوات يتم تأجيره ليحدث فيه العديد من الجرائم يتهم فيها الموجودين به.
المسلسل من نوعية أعمال الرعب ويشارك فى بطولته غادة عادل وفادية عبدالغنى ومحمود الجندى وباسل الخياط وتامر هجرس وسيناريو وحوار محمود البزاوى.

«دنيا آسيا».. يعيد منى زكى للدراما
تعود الفنانة منى زكى لشاشات التليفزيون من خلال مسلسل «دنيا آسيا»، وداخل إحدى الفلل فى المريوطية تصور المشاهد الخاصة بدورها وبعدها تنتقل للتصوير فى أحد الملاهى الليلية حيث تدور أحداثه حول فتاة اسمها آسيا تعمل فنانة تشكيلية ومتزوجة من طبيب وتحدث لها حادثة تمر على أثرها بظروف عصيبة فتفقد الذاكرة وتضطرها الظروف للعمل كنادلة فى أحد الملاهى الليلية، وتقع فى حب أحد الزبائن وتتزوجه وهى متزوجة حتى تكتشف الحقيقة.
المسلسل يشاركها فى بطولته هانى عادل وباسم سمرة، تأليف عباس أبو الحسن وإخراج محمد بكير وإنتاج أحمد حلمى.

«حكاية حياة».. فى استديو فوزى فهمى
وفى استديو فوزى فهمى بدأ المخرج ياسر سامى تصوير مشاهد مسلسل «حكاية حياة» بعدما انتهى فيما يقرب من 60 بالمائة من مشاهد المسلسل ما بين القرية الذكية ومدينة الإنتاج الإعلامى، ويتنقل بعدها للتصوير فى جهاز السينما لتنتهى جميع أحداث المسلسل الذى تقوم ببطولته غادة عبدالرازق وخالد سليم وطارق لطفى ونهلة سلامة وروجينا وأحمد زاهر ومحسنة توفيق وتأليف أيمن سلامة، وإخراج محمد سامي، وتدور أحداثه حول عالم رجال الأعمال.

«نقطة ضعف».. جمال سليمان الرومانسى
وبعيداً عن دور الصعيدى يجسد الفنان السورى جمال سليمان دور طبيب ضمن أحداث مسلسله الجديد «نقطة ضعف»، حيث تدور أحداثه فى إطار رومانسى حول شخصية طبيب معروف بحبه للسيدات وتقع فى حبه كل من تتعامل معه، المسلسل جار تصوير 4 أيام منه فى فرنسا بعدها يعود للتصوير فى استديو المغربى، وانتهوا من تصوير بعض المشاهد الخارجية بمنطقة 6 أكتوبر.
يشارك فى بطولة المسلسل رانيا فريد شوقى، وهالة فاخر، وروجينا، وفيدرا، وفريال يوسف، وسناء يوسف، وهاجر جاد، وكريم عبدالجواد، ومحمد التاجى، وغيرهم، والقصة من تأليف شهيرة سلام، وإخراج أحمد شفيق، ومن إنتاج صادق الصباح.

«نيران صديقة».. يجمع حسناوات السينما
ويجمع نيران صديقة كندة علوش ورانيا يوسف ومنة شلبى وعمرو يوسف ومحمد شاهين وظافر عابدين، وجار تصويره بأحد الاستديوهات الخاصة بشبرامنت، تأليف محمد أمين راضي، وإخراج خالد مرعي، تدور أحداثه حول علاقة مجموعة من زملاء الدراسة، والمشكلات التى تواجههم فى حياتهم خلال حقبتى الثمانينيات والتسعينيات. القصة مأخوذة عن مجموعة للأديب علاء الأسوانى.

«الداعية».. رهان آل العدل
تدور أحداث العمل حول شخصية داعية إسلامى يتغير تفكيره ونظرته إلى الحياة، بعد أن يقع فى حب عازفة كمان بأوركسترا القاهرة السيمفونى. تجسد دورها الفنانة بسمة، من حيث اقتناع الأول بأن الحب من الممكن أن يصلح الكثير من سلبيات المجتمع، أما عازفة الكمان، فبالرغم من كل التحفظات التى تعرفها عن الداعية إلا أنها تقع فى حبه، المسلسل من تأليف الدكتور مدحت العدل، وإخراج محمد العدل، ويشارك فى بطولته كل من الفنانة بسمة وريهام عبدالغفور والمطرب أحمد فهمى وأحمد راتب.

«موجة حارة».. يعيد أسامة أنور عكاشة للحياة
وفى أحد الاستديوهات الخاصة بالمريوطية تصور الفنانة معالى زايد مشاهد مسلسلها الجديد «موجة حارة»، من خلال عائلة «العجاتي» التى توفى الأب فيها وسيطرت الأمر عليها وهى لديها ولدان، الأول ضابط شرطة فى مكافحة الآداب يتعرض للمشاكل فى عمله بسبب أسلوبه العنيف وتتغير معاملته لزوجته، والثانى شاب ثورى يسارى يتسبب فى المشكلات لشقيقه ولعائلته، وتجمع الأسرة علاقات عديدة بأسر منها أسرة حمادة غزلان الشهير بتجارته المثيرة للشبهات، والمسلسل يدور فى إطار دراما اجتماعية مثيرة يحدث بها العديد من المفاجآت.
العمل مأخوذ عن رواية «منخفض الهند الموسمي» للراحل أسامة أنور عكاشة.

«الشك».. فى الأهرام
وداخل استديو الأهرام يواصل المخرج محمد النقلى تصوير المشاهد الداخلية لمسلسل «الشك» الذى يجمع كوكبة من النجوم من بينهم حسين فهمى ورغدة وصابرين ومى عز الدين ومكسيم خليل وريم البارودى وحجاج عبدالعظيم ونضال الشافعى، تأليف أحمد أبو زيد، والذى انتهى من تصوير 20 فى المائة من المشاهد الخارجية ويحاول الانتهاء من التصوير بأسرع وقت حتى يلحق العرض فى رمضان والمسلسل تدور أحداثه فى إطار اجتماعي، حول أزمة انعدام الثقة التى تعانى منها المجتمعات، ويتعرض فى سرد أحداثه لمناقشة انهيار القيم الأخلاقية.

«الكبير قوى».. حلقات جديدة للعمدة
وفى أحد الاستديوهات الخاصة يصور أحمد مكى الجزء الثالث من مسلسل «الكبير قوى»، وتشاركه البطولة دنيا سمير غانم ويقدم فى 15 حلقة فقط من أحداث العمدة الكبير.

مزاج الخير.. يعيد سميحة أيوب للدراما
من بين المسلسلات الجارى تصويرها أيضاً فى جهاز السينما مسلسل «مزاج الخير» والذى يجمع مصطفى شعبان والمخرج مجدى الهوارى فى ثالث تعاون بينهما، ويشارك فى بطولته سميحة أيوب وعلا غانم ودرة ومى سليم وعبير صبرى ومصطفى يجسد دور شاب صعيدى فقير يدعى «خميس»، يسعى إلى تحقيق أحلامه، ولكنه يفشل فى الطرق المشروعة، فيلجأ إلى الاتجار فى المخدرات، وانتهى المخرج من تصوير 10 ساعات ما بين باريس ومدينة الإنتاج الإعلامى وأحد الملاهى الليلية.

أهم الاخبار