رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الثقافة يفتتح متحف عفت ناجى وسعد الخادم

فن

الثلاثاء, 05 مارس 2013 18:54
وزير الثقافة يفتتح متحف عفت ناجى وسعد الخادم
كتبت ـ نعمة عز الدين :

افتتح د . محمد صابر عرب وزير الثقافة ، د . صلاح المليجي رئيس قطاع الفنون التشكيلية متحف عفت ناجي وسعد الخادم بسراى القبة ، بعد تجديده وتطويرة بتكلفة اجمالية تبلغ 80 ألف جنيه علي مساحة تبلغ 512 مترا مربعا بعد إغلاق دام لمدة عام تقريبا.

حضر الافتتاح أحمد عبد الفتاح رئيس الإدارة المركزية لشئون المتاحف والمعارض، محمد دياب رئيس الإدارة المركزية لمراكز الفنون بالجزيرة، هشام فرج وكيل وزارة الثقافة للأمن ، سلوي حمدي مدير عام المتاحف، د . طارق سليم مدير المتحف ،طارق مأمون  ولفيف من الإعلاميين والصحفيين.

تضمنت عمليات التطوير استحداث أنظمة أمنية وتركيب خط للحريق وتغيير البلاط و الحمامات والصرف الصحي والتغذية والمواسير واستحداث قاعة عروض صغيرة.
يتكون المتحف من ثلاثة طوابق ، يشتمل الطابق الأول والثاني على معروضات ومقتنيات الفنانين وعددهم 80 لوحة

فنية ، أما الطابق الثالث فيشتمل علي مكاتب إدارية ومكتبة بها 1155 كتابا ومجلات وكتالوجات عن الفن التشكيلي ، بالإضافة إلى 40 رسالة دكتوراة وماجستير
أكد عرب على ضرورة التواصل الثقافى مع الفئات المجتمعية المختلفة و الفئات المحرومة ثقافياً ، وذلك من خلال إقامة ورش عمل وتدريب وندوات للأطفال والكبار وطلاب الجامعات لتنمية مهارة التذوق الفنى والوصول بالشكل الذى يرسخ لديهم أهمية الدور الثقافى فى نهضة الأمم و الشعوب ليصبح المتحف مركز اشعاع حقيقى ومنارة ثقافية لأهالى المنطقة وما حولها ، كما طالب عرب أن يكون عدد  العاملين بالمتحف مناسبا مع متطلبات كل وظيفة .
وقال عرب إن ما نشهده اليوم من مظاهر للعنف لم يعهدها المجتمع المصرى
من قبل وكان نتاجاً طبيعياً لتفريغ المدرسة من دورها فى تعليم الطلاب كيفية تذوق الفن بمختلف مجالاته ودوره فى تزكية النفس البشرية والإرتقاء بها من مرتبة الجمود الذى يؤدى للعنف وبين مرتبة الإحساس الذى يكسب النفس التسامح والوئام وتقبل الآخر ، فلا سبيل لمناهضة العنف سوى بالفن والإبداع.
جدير بالذكر أن المتحف كان إهداء من الفنانة عفت ناجي . وترجع أهمية المتحف لقيمته كمتحف مصري أصيل حيث استلهم الفنانان عفت وسعد التراث المصري من القبطي والإسلامي والفرعوني والشعبي ، وكان التركيز الأكثر علي الاستلهام من التراث الشعبي وتم تقديم الخلطة الثقافية التراثية بأسلوب فني معاصر وبذلك أصبح المتحف يجمع بين الأصالة والمعاصرة في آن واحد ، كما تبني الفنانان بعض القضايا الهامة مثل المشروع القومي لبناء السد العالي وملحمة أكتوبر العظيمة.
أما بالنسبة لقيمته في الحركة التشكيلية المصرية يعد الفنان سعد الخادم أحد رواد الفنانين الذين استلهموا وكتبوا وحافظوا علي التراث الشعبي المصري وأثر بدوره علي الفنانة عفت ناجي بعد زواجهما في عام 1954 مما جعلها تتبني فكره وتحذو حذوه .

 

أهم الاخبار