رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

السينما المصرية تسجل حضورًا لافتًا فى المحافل الدولية

أميرة يخطف الأنظار فى مهرجان فينيسيا ويقتنص ثلاث جوائز دفعة واحدة

فن

الثلاثاء, 14 سبتمبر 2021 19:46
أميرة يخطف الأنظار فى مهرجان فينيسيا ويقتنص ثلاث جوائز دفعة واحدة

كتبت- بوسى عبد الجواد

مازالت القضية الفلسطينية، موضع اهتمام السينمائيين باختلاف جنسياتهم، فعلى الرغم من وجود عدد كبير من الأفلام التى تحكى عن النضال الفلسطيني، لكن مازالت تشكل مادة ثرية- إنسانيا ودراميا شغف بها المخرجون والكتاب، الذين يفاجئوننا فى كل مرة بثغرة جديدة فى القضية التى لم تنتهِ بعد. وكما اعتدنا من الثلاثى محمد وخالد وشيرين دياب، على انتقاء موضوعات سينمائية شائكة تمثل مصر فى المحافل الدولية، وقع الاختيار هذه المرة على قضية «الهوية» التى تم تناولها فى فيلمهما الجديد «أميرة» الذى مثل مصر فى مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى الذى أُسدل الستار على فعاليات دورته الـ78 مساء السبت الماضي، والذى استضاف عرضه العالمى الأول ضمن مسابقة آفاق. ونال أميرة جائزة لانتيرنا ماجيكا التى تمنحها جمعية تشينيتشيركولى الوطنية الاجتماعية الثقافية للشباب (CGS)، وجائزة إنريكو فولتشينيونى التى يمنحها المجلس الدولى للسينما والتليفزيون والإعلام السمعى البصرى بالتعاون مع منظمة يونسكو، وجائزة إنترفيلم لتعزيز الحوار بين الأديان.

فوز الفيلم بثلاث جوائز من مهرجان فينيسيا، لن يمثل انتصارا لصُناعه فحسب، وإنما انتصار للسينما المصرية بشكل عام التى كانت ومازالت عبارة عن توثيق فاعل لأهم القضايا العربية والمصرية.

تدور أحداث الفيلم فى فلسطين ويمثل أول فيلم فلسطينى لمخرج مصري، يحكى قصة أميرة، مراهقة فلسطينية تبلغ من العمر 17 عامًا، ولدت بعملية تلقيح مجهرى بعد تهريب مِني والدها نوار السجين فى المعتقلات الإسرائيلية، على الرغم من اقتصار علاقتهما على زيارات السجن يظل نوار بطل أميرة، ويعوضها المحيطون بها عن غياب والدها بالحب والحنان، لكن عندما تفشل محاولات إنجاب طفل آخر

ويكتشف نوار أنه عقيم، تنقلب حياة أميرة رأسًا على عقب، وتجبرها الظروف على أن تخوض رحلة للبحث عن هويتها.

 ويضم فريق عمل فيلم أميرة عددًا كبيرًا من النجوم العرب، فى مقدمتهم صبا مبارك وعلى سليمان، والممثلة الشابة تارا عبود التى يقدمها الفيلم لأول مرة سينمائيًا فى دور أميرة، مع قيس ناشف ووليد زعيتر وهو من مونتاج أحمد حافظ الذى سبق له التعاون مع دياب فى فيلم اشتباك، ومن تأليف الثلاثى محمد وخالد وشيرين دياب.

الفيلم من إنتاج محمد حفظي، ويشارك المخرج الفلسطينى هانى أبو أسعد وأميرة دياب وسارة جوهر كمنتجين للفيلم.

لاقى الفيلم فى حضوره العالمى الاول ضمن مسابقة آفاق، ترحيبا حارا وحظى بإشادة الجماهير فى مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى الثامن والسبعين، حيثُ أشادت لجنة تحكيم CGS، بالفيلم مشيرة إلى أنه مصنوع بشكل جيد، بدءًا من النص القوي، والمونتاج الفعال بوتيرة سريعة.

كما أشادت اللجنة بأداء الفنانين، وبالمخرج محمد دياب الذى نجح فى سرد قصة معقدة عن معنى العائلة والهوية فى سياق ممثل فيه بقوة كراهية الأجانب والانقسامات العميقة.

وفيما يخص اللغة السينمائية، رأت اللجنة أن استخدام التصوير لعناصر رمزية، خلق اتصالًا بين الأجيال بطريقة مثيرة للاهتمام.

وتعد المنتجة والممثلة الأردنية صبا مبارك من النجوم العرب القلائل اللائى تضم مجموعتهن عددًا من الأعمال الناجحة فى العالم العربى والعالمي. من الخليج

والشام ومصر والمغرب العربي. فازت صبا بالعديد من الألقاب والجوائز التى تعكس قدرتها على تقديم قضايا وظروف المرأة العربية ذات الاختلافات المعاصرة والتاريخية فى أكثر من 60 عملًا بين السينما والتلفزيون والمسرح. وبفضل ذخيرتها المتنوعة فى السينما والدراما التلفزيونية بالإضافة إلى المسرح، حصلت مبارك على العديد من الجوائز والأوسمة، بما فى ذلك جائزة لجنة التحكيم الخاصة فى مهرجان المسرح العربى، وجائزة أفضل ممثلة فى مهرجان الشرق الأوسط فى إيطاليا، وجائزة أفضل ممثلة أردنية مرتين، وجائزة دبى للدراما عن دورها فى فيلم بلقيس، وجائزة تايشى الأردنية لأفضل ممثلة عربية فى عام 2012. ومؤخرًا، فازت مبارك بجائزة أفضل ممثلة فى مهرجان طريق الحرير السينمائى الدولى فى أيرلندا عن دورها فى فيلم الضيف: حلب، كما فازت أيضًا بخمس جوائز أخرى فى المهرجانات السينمائية الدولية، بما فى ذلك مهرجان أنطاليا السينمائى، ومهرجان الفيلم العربى فى كوريا، وسوق السينما الأوروبية (EFM).

 أما تارا عبود، التى تلعب دور أميرة فى الفيلم، فهى ممثلة فلسطينية-أردنية، اختيرت من قبل سكرين إنترناشيونال ضمن رابع نجوم العرب فى الغد 2020، التى قدمت ضمن مهرجان القاهرة السينمائى الدولى الثانى والأربعين. كان أول دخول لها فى صناعة السينما فى سن العاشرة، من خلال مشاريع أفلام التخرج لمخرجين فى معهد البحر الأحمر للفنون السينمائية. بعد ذلك، لعبت تارا دورها القيادى الأول فى مشروع المخرج أمجد الرشيد أميرة الجبال (2009) إلى جانب الفنان عامر الخفش.

بعد ذلك، شاركت تارا فى اثنين من مشاريع التخرج فى صناعة الأفلام للمخرجين فى معهد SAE فى عمان. وتشمل آخر أعمال تارا المسلسل التلفزيونى الأردنى عبور (2019) إلى جانب صبا مبارك، الذى يتابع مخيمات اللاجئين ونضالاتهم اليومية.

يُشار إلى أنه قبل العرض العالمى الأول لفيلم أميرة فى مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى، أعلنت الدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائى المقرر انطلاقها فى 14 أكتوبر - 22 أكتوبر، عن اختيار فيلم أميرة للمخرج محمد دياب، للمشاركة فى مسابقة الأفلام الروائية الطويلة.

أهم الاخبار