رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حبس سارة الطباخ سنتين لتبديدها مبالغ مالية للشرنوبي

فن

الاثنين, 18 يناير 2021 19:58
حبس سارة الطباخ سنتين لتبديدها مبالغ مالية للشرنوبيمحمد الشرنوبي - سارة الطباخ

كتبت-رانداجمعه

قضت محكمة جنوب الجيزة الابتدائية، في الجنحة رقم 1626 لسنة 2020 جنح الشيخ زايد، بحبس المنتجة سارة الطباخ عامين، لتبديدها مبالغ مالية للمطرب محمد الشرنوبي بموجب توكيل رسمي، وخيانة الأمانة.

 

اقرأ أيضاً.. خلافات جديدة بين الشرنوبي وسارة الطباخ تنتهي بحذف "قلبي ارتاح"

 

سبق واتهمت سارة الطباخ المطرب الشرنوبي بسرقة "سكوتر" منها، وطلبت جهات التحقيق استدعاء المنتجة للإدلاء بأقوالها بشكواها، كما أمرت باستدعاء المطرب لسماع أقواله في الاتهام الموجه إليه.

 

وتعود تفاصيل الواقعة عندما تلقت غرفة النجدة بلاغًا من سيدة تطلب فيه تحرير محضر لفقدها دراجة نارية "سكوتر" مسروقة منها داخل أحد الكومباوندات

في أكتوبر.

وانتقلت قوة أمنية، وتم تحرير محضر بالواقعة، وأحيل لقسم الشرطة الذي أخطر نيابة أكتوبر أول، برئاسة المستشار أسامة ربيع، رئيس النيابة للتحقيق.

 

كما حذفت إحدى شركات الاتصالات أغنية "قلبي ارتاح" للمطرب محمد الشرنوبي، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وذلك بعد تأكد الشركة من صحة العقد الحصري مع المنتجة سارة الطباخ.


وجاء ذلك ليقين الشركة بعدم أحقية الشرنوبى بالتوقيع علي أي منتج فني أو إعلاني منفردا، وأن المنتجة

صاحبة الحق الوحيد في ذلك وأن ما يقوله بشأن فسخ العقد غير حقيقي.


من جهته لم يقدم محمد الشرنوبي أي مستندات تفيد فسخ العقد ، وهو ما جعل الشركة تقرر على الفور حذف الأغنية.

وكانت قد حذرت المنتجة سارة الطباخ المالكة الوكيل الحصري للشرنوبي، كافة الشركات الإنتاجية والإعلانية من التعامل معه بشكل منفرد حتي لايتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد أي شركة حرصاً على حقوق الشركة وعلاقتها المتميزة بكل الشركات.

وبعد أن علمت الشركة بالحقيقة الكاملة وصحة العقد الحصري، قامت بحذف الأغنية ورفضت تسويقها، وبنفس الطريقة طرح قبل ساعات الأغنية مدعياً نفس الأقاويل مع شركة توزيع رقمي، وبكل وضوح لو فسخ العقد كما يدعي عليه أن يظهر ذلك بالمستندات.


 

أهم الاخبار