رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

النجاح نصيب ومسألة يكتبها الله

أحمد السقا في حوار لـ"الوفد": تقليص الميزانيات والأجور أنقذ صناعة الدراما

فن

الأربعاء, 17 يوليو 2019 20:55
أحمد السقا في حوار لـالوفد: تقليص الميزانيات والأجور أنقذ صناعة الدراما أحمد السقا
إشراف : أمجد مصطفي - حوار ـ أحمد عثمان:

«الوفد» حزب كبير وله دور وطنى فى كل المجالات

حب الجمهور ليس من فراغ والنقد الموجه لـ«ولد الغلابة» سببه عدم التوافق على الخط الدرامى

تصنيفات الإنترنت الوهمية تمت السيطرة عليها

 

<< ترتيب النجومية لا يقاس فقط بحجم ما يتم تحقيقه من إيرادات فى السينما أو حجم المشاهدة فى الدراما ولكن هناك معايير أخرى ترتبط بشكل كبير بنوعية العمل الفنى وأخلاق وسمعة من يقدمه.. «الفنان الكبير أحمد السقا هو أحد نجوم الفن فى مصر وأحد فرسان الأخلاق دائما ما ينحاز لضميره والأخلاقيات التى تربى عليها، وهى سبب تصدره قمة المشاهدة فى كل أعماله سواء سينما أو دراما، ومسلسله «ولد الغلابة» الذى حقق نجاحا جماهيريا كبيرا فى رمضان الماضى أكد أنه ما زال فارس جيله وأحد مبدعيه دون مزايدة أو ادعاء ويكبر بكل عمل يقدمه، ورغم ما أثير حول المسلسل لكن نجاحه تصدر المشهد الدرامى الرمضانى.. حول المسلسل ومشواره القادم فى السينما والدراما كشف السقا عن سر النجاح ومعايير الاختيار وأشياء أخرى منها تكريمه من قبل حزب الوفد العريق، وكيف يرى السينما ومستقبل الدراما فى هذا الحوار

<< نجاح مسلسل «ولد الغلابة» هل وضع السقا فى مأزق؟

ــ بالتأكيد نجاح أى عمل يجعل هناك صعوبة فى الاختيار للعمل الذى يليه، لكن النجاح يكون «نصيب ومسألة يكتبها الله»، هناك معايير أخرى تقع على عاتق الممثل وتؤدى لنجاح العمل تماما مثل مسلسل ولد الغلابة نجاحه لم يأت مصادفة بل هو عمل توافرت له كل عناصر النجاح من نص وممثلين اجتهدوا واشتغلوا على أدوارهم بدقة واستخرخ منهم مخرج العمل الموهوب محمد سامى كل الطاقات الإبداعية لديهم وأعطاهم أدوارا صعبة لكن موهبتهم تخطت هذه الصعوبة وكان النجاح جماعيا، وأكيد العمل القادم سيكون أفضل لأن استمرار النجاح هو أصعب مراحل الفن والتواجد على الساحة.

<< فى رأيك ما أهم عوامل نجاح ولد الغلابة؟

ـ كل العناصر مجتمعة كما اتفقنا نصا وإخراجا وتمثيلا وإنتاجا، صعب تختلف على عنصر والأهم توفيق ربنا لأن الموسم كله كان يضم أعمالا قوية وبها صنعة وتمثيل وموضوعات مختلفة، والمنافسة كانت صعبة حتى بين نجوم العمل الواحد نفسه.

<< المسلسل رغم نجاحه لكنه تعرض للنقد كيف ترى ذلك؟

ـــ نجاح المسلسل بهذا الشكل تجاوز

أى نقد. والنقد لم يقصد به أخطاء فى العمل لكن عدم توافق الآراء على خط درامى معين أو صوره من صور المضمون مثل تحول ولد الغلابة من شخص طيب لقاتل وتاجر مخدرات لكن هذا الخط الدرامى له مبرراته فى العمل، أما باقى الأمور فهى وجهات نظر كلها لصالح المسلسل، لأنه تأكيد لكثافة المشاهدة وأى عمل فنى لا يمكن الإجماع عليه أكيد. الحمدلله الاجتهاد والإخلاص فى العمل وقدرة الزملاء كلها أعطتنى طاقة لإخراج أكثر ما عندى.

<< العمل والدور صعب ومركب كيف تعاملت معه؟

ــ أكيد هو عمل صعب فعلا لكن الممثل الجيد يستطيع التعامل مع أى مصنف فنى، والحقيقة الورق مكتوب بحرفية ونجح محمد سامى فى ترجمة المحتوى ببراعة وأضاف لمسات إبداعية ورسم خطاً لكل دور، وأضاف لشخصيتى بعض الملامح مثل الوزن والنظارة والملابس، وغيرها لكن العمل بشكل عام صعب جدا فى كل مشاهده وكل مشهد من المسلسل كان صعباً ومرهقاً، لكن كانت أصعبها أكيد من البداية وفاة والدته ومقتل شقيقته على يد شقيقه ومقتل ضاحى ثم مقتل حبيبته مى عمر، وكان هناك صعوبة فى اللهجة وتغلبنا عليها. ونجاح العمل فيه قدرية شديدة تأتى قبل اجتهادات صناعه أكيد.

<< وكيف رأيت الأعمال الأخرى؟

ــ الحقيقة أن العمل استمر فى التصوير قبل العيد بعدة أيام ولم أتمكن من مشاهدة غيرى ولا حتى نفسى، لكن كان هناك رد فعل كبير فى الشارع تجاه ولد الغلابة أسعدنى كثيرا، وأيضا عدد كبير من مسلسلات وإبداعات زملائى من النجوم كان جيداً أيضًا، وهذا دليل أن هناك منافسة قوية وأداء متميزاً لنجوم مصر يؤكد أننا ما زالنا رواد صناعة الدراما والسينما.

<< كيف ترى استفادة الدراما من تقليص الميزانيات والأجور هذا الموسم؟

ــ كانت محاولة جيدة لإنقاذ الدراما من حالة الانفلات والهبوط وتقليص العدد، وإن لم يكن كبيرا لكن تميز هذا الموسم بجودة فى المضمون وصرف على النواحى الإنتاجية

للأعمال والنتيجة أنها حققت فوائد مادية كبيرة أيضًا لكن بالطبع جاء هذا التقليص على حساب بعض النجوم اتحرمنا منهم رغم قيمتهم.

<< ظاهرة رقم واحد لم تكن موجودة هذا الموسم.؟

ــ هذا حقيقى لأن تصنيفات الإنترنت الوهمية تمت السيطرة عليها، وكان الجمهور صاحب الحق فى التصنيف وظهر بوضوح من كثافة المشاهدات، بدليل أن هناك أعمالاً أثارت الجدل والنقد، ومنها ولد الغلابة، وهذا يؤكد مشاهدته بتركيز وهذا فى حد ذاته نجاح.

<< تخليك عن الأكشن فى المسلسل مقصود؟

ــ طبيعة العمل والدور هى التى تفرض طبيعة المشاهد والاكشن له طبيعة خاصة وورق، والحمدلله شهادة الجمهور أكدت الحب والتفاعل والثقة فى الفنان اللى بيحبه فى أى دور، المسلسل دراما اجتماعية اعتمد على التشويق والإثارة ويرصد فى المقام الأول سيرة شخص بسيط تفرض عليه الظروف أن يتحول لقاتل وتاجر مخدرات، فهى شخصية متناقضة وتعتمد على العنصر النفسى والتحليلى.

<< البعض يرى أن المسلسل روج لنوع مخدر قاتل؟

ــ بالعكس المسلسل رصد فى تصاعد درامى نهاية الاتجار فى هذه التجارة المحرمة، وكيف وصلت بالعاملين بها لحد القتل والنهاية الطبيعية وليس الترويج كما يشاع.

<< وما الجديد فى السينما لديك؟

ـــ نحضر لفيلم جديد بعنوان «العنكبوت» تأليف محمد ناير وإخراج أحمد نادر جلال، وما زالنا فى مرحلة ترشيح الأبطال وموعد التصوير، لكنه عودة للسينما بعد نجاح فيلم «هروب اضطرارى»، والفيلم ينتمى لسينما الأكشن والإثارة لكن فى مضمون اجتماعى.

ــ رأيك فى أفلام لسينما هذا الموسم أنا فى فترة راحة بعد الجهد الكبير فى «ولد الغلابة» وسأتابع أفلام زملائى والحقيقة أن هناك منافسة رائعة بين كل الأفلام أكشن ووطنى وكوميدى، وهذا معناه أن الجمهور يستوعب كل ألوان الفن وهو جمهور ذواق وواعٍ وهو صاحب الفضل بعد الله فى نجومية جيلى وكل الأجيال.

<< كيف ترى تكريمك فى حزب الوفد عن مسلسل ولد الغلابة؟

ــ حزب الوفد حزب كبير وله دور وطنى مشرف ولم يقتصر دوره قبل 1952وبعدها على الدور الوطنى والسياسى فقط انما له بصمة فى كل المجالات الاجتماعية ومنها دعمه للفن الراقى وسعدت للغاية بتكريمى من حزب الوفد ورئيسه المستشار بهاء أبوشقة وهذا تقدير للنجاح الذى استشعرت ولمسه الجمهور ولمسته قيادات حزب الوفد، وكان وسيظل له طعم خاص أن وقفت على منصة التكريم فى بيت الأمة مع زملائى من أصحاب المسلسلات الناجحة فى دراما رمضان.

<< كيف يرى «السقا» مشواره الفنى بعد كل هذا النجاح؟

ــ الحمدلله ربنا وقف جنبى ومنحنى شهرة عريضة وحب الجمهور، وهذا لم يأت من فراغ لكن نتاج جهد وحب لفنى وعملى وسعيد وراضٍ بما حققته ونعمة من ربنا اجتهد بإخلاص للحفاظ عليها وما زال عندى أحلام وطموحات كبيرة وكثيرة أسعى لتحقيقها فى السينما والدراما لرد الجميل لجمهورى ووطنى وتقديم فن يخدم قضايا مجتمعى ووطنى العظيم مصر.

 

 

أهم الاخبار