رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«سيرة الحب» عودة للزمن الجميل

فن

الأربعاء, 24 أبريل 2019 22:12
«سيرة الحب» عودة للزمن الجميل
كتبت - دينا دياب:

 اختتم العرض المسرحى «سيرة الحب»، سلسلة عروضه هذا الأسبوع، وهو العرض الذى يقدم روح زمن الفن الجميل لجمهور مسرح البالون، حيث استعاد قمم الفن متجسدين بمجموعة من أجمل ألحانهم، والذى بدأ عرضه بالتزامن مع الذكرى السنوية لرحيل الموسيقار الكبير بليغ حمدى. ويستدعى العرض المسرحى الغنائى الاستعراضى كوكبة ونخبة من نجوم زمن الفن الجميل ويقدم مجموعة من أروع الألحان للموسيقار الكبير بليغ حمدى والتى تغنت بها كوكب الشرق السيدة أم كلثوم والعندليب الأسمر عبدالحليم حافظ والشيخ النقشبندى، وموسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب وكتب بعضها الشاعر الكبير الخال عبدالرحمن الأبنودى، من إنتاج الفرقة الغنائية الاستعراضية. قدم الفنان إيهاب فهمى شخصية بليغ حمدى كمرحلة انتقالية حقيقية فى تاريخه الفنى، فهو يعزف بنفسه على العود أعمال الموسيقار الكبير ويقدم بعض الأغنيات وساعده فى ذلك دراسته للموسيقى بكلية تربية موسيقية بالإضافة لدراسته فى معهد الفنون المسرحية. عبر فهمى عن سعادته بخروج هذا العرض للنور، وقال اليوم أشعر أن

حلم العمر تحقق بتقديم «موتسارت» الشرق الموسيقار الراحل بليغ حمدى أهم موسيقيى جيله ومن أهم الموسيقيين العرب بمرور الأزمان على خشبة المسرح.

وأضاف: أعتبر المسرحية مرحلة ابتدائية لتقديم مسلسل درامى كبير مع الكاتب أيمن الحكيم والمخرج عادل عبده لأننا نقدم جزءاً فقط من حياته وهى المرحلة الأخيرة التى عاش فيها فى باريس بعد المشكلة التى تعرض لها. وأضاف أن بليغ حمدى يحتاج إلى أعمال كثيرة كى تناقش حياته والجميع يعلم مدى حبى وعشقى لشخصية الموسيقار الكبير ومدى تعلقى به وإذا اضطررت إلى إنتاج مسلسل عن حياته سوف أفعل. ومن حسن حظى أن فريق العمل جميعا عشاق لبليغ والحمد لله ردود الفعل التى جاءتنا عن العرض جيدة، ولذلك أشكر كل من ساعد لخروج هذا العمل بهذا الشكل المحترم. أما الفنان القدير مجدى صبحى

الذى جسد شخصية موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب، قال أحب هذه الشخصية وأصبحت ملتصقة بى، قدمت شخصية موسيقار الأجيال كثيرا، والجميل فى المسرحية أنها تشرح العلاقة بين الفنانين وبعضهم فى هذا التوقيت، وسعدت كثيراً بأن يتم تقديم عمل مسرحى لحياة الموسيقيين الذين أرخوا لتاريخ مصر الغنائى، وأتمنى أن يقدم أعمالاً أخرى عن محمد عبدالوهاب والسنباطى وغيرهما ليعش الجمهور حالة فنية غنائية استعراضية بمذاق خاص.  ويشارك فى العمل النجوم الفنان أحمد الدمرداش بشخصية الكاتب الصحفى، شريف عواد شخصية رياض السنباطى، ناصر عبدالحفيظ شخصية الشاعر عبدالرحمن الابنودى، أحمد الأمير شخصية العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ، نهلة خليل شخصية أم كلثوم، سمية درويش شخصية وردة الجزائرية، رشا سامى العدل شخصية إش إش ابنة الموسيقار محمد عبدالوهاب، عماد عبدالمجيد شخصية محمد رشدى، عمرو أصلان شخصية النقشبندى، ويساعد فى الإخراج، ناهد سلامة، إيمان مصطفى، محمد ماهر، محمد عبادة، سعاد الجوكر، محمود سمير، عامر علم الدين، منسق عام الأنشطة الفنية إيهاب فاروق، فريق عمل شاشة العرض، أحمد مصطفى، محمد ناصر، شريف عباس، تدريب استعراضات حسام التابعى، خدع مسرحية إيهاب جمعة، توزيع موسيقى المايسترو محمد أبو اليزيد هندسة إضاءة شريف البرعى، ديكور محمد الغرباوى تأليف الكاتب الكبير أيمن الحكيم.

أهم الاخبار