رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«فوزي» و«يعقوب» و«صلاح».. أبرز أعماله الناجحة

هاني جمال يتألق فى تصوير رموز مصر بالنحت

فن

الثلاثاء, 12 فبراير 2019 20:39
هاني جمال يتألق فى تصوير رموز مصر بالنحت
كتب- محمد عيد ومى ضاحى:

فنان يعزف بأنامله على أوتار الفن، فيصنع سيمفونية مختلفة من الوحل والطين، أصابعه تغوص فى بحر من الجمال، فتكون الصورة المُبهجة، وسعادة القلب، وابتسامة العين، ينحت بيديه فيُحيى أصول التاريخ، ويُخلد عباقرة الحاضر ليعشقهم المستقبل.

هانى جمال، نحات مصرى، من مواليد محافظة المنيا، عام 1986، ذاع صيته على صفحات الـ«سوشيال ميديا» بعدما قدم نماذج نحتية من الفن التشكيلى لمشاهير مصر والعالم، شغف بالفن منذ حداثة سنه،

وبلور شغفه فى كلية الفنون الجميلة جامعة المنيا، منذ 15 عاماً، ليتخرج عام 2008، يحمل بين يديه كل ما تشتهيه الأعين من جمال.

جذبته التماثيل الكبيرة والفن الرومانى ولوحات عصر النهضة وفن محمود محتار ومحمود سعيد ليهتم بالفن التشكيلى ويتخصص فى النحت.

وأضاف لـ«الوفد» أن جميع الأعمال لاقت منى شغفاً وحباً وطاقة، لكن لكل

عمل حالته الخاصة، وقصته الفريدة، والعشق المُختلف، فمحمد صلاح، شاب مصرى، لا يختلف اثنان على حبه، حالة شبابية نادرة، أثبتت وجودها بقوة، وأصبح مثالاً وقدوة، والدكتور مجدى يعقوب، أيقونة الإنسانية والمحبة العملية، حالة جميلة، سعدت بتنفيذها، هذه الشخصية الفذة بالابتسامة الجميلة وهدوئه الرائع، أما أقرب المنحوتات إلى القلبى فهو تمثال الفنان الراحل محمد فوزى.

وقال «هانى» الفن التشكيلى، فن شامل لا يمكن فصله، والنحت جزء منه، فكان لا بد أن أمر بمرحلة الرسم، وما زلت عاشقاً للقلم الرصاص، فهو الأداة الفنية الأقرب إلى قلبى.

أهم الاخبار