رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الثقافة الجديد: سأسعى لتحقيق إنجاز ثقافى

فن

الجمعة, 11 مايو 2012 10:06
وزير الثقافة الجديد: سأسعى لتحقيق إنجاز ثقافىالدكتور محمد صابر عرب
كتب - صلاح صيام:

أكد الدكتور محمد صابر عرب، قبل ساعات من توليه حقيبة وزارة الثقافة، لــ"بوابة الوفد" أن الناس عموما يخشون التغيير، فما بالنا فى مصر، والتغيير يحدث فى كل بلاد الدنيا لكن بقواعد علمية وأسس سليمة وخطوات محسوبة.

وقال معقبا على مشروع نقل سور الأزبكية: "الدولة يجب أن توفر البديل المناسب بشكل محترم, فإذا حدث ذلك فى سور الأزبكية فأنا معه قلبا وقالبا, أما إن كان التغيير عشوائيا كما حدث من قبل عدنما نقل السور خلف الجامع الأزهر فى منطقة نائية تفتقر كل مظاهر الحياة يصعب الوصول اليها؛ فهذا سيكون عبثا".
وأضاف عرب: "صحيح أن وجود السور فى قلب القاهرة شىء مزعج ويؤدى الى عواقب وخيمة؛ وأنا اقترح نقله بطريقة حضارية يؤخذ فيها رأى أصحاب المكتبات

وعينة من الجمهور المتردد على المكتبات, ويكون المكان الجديد معلوما قبل إتمام عملية النقل ومجهز بجميع الوسائل اللازمة ويعاد تخطيط المنطقة كلها".
وأعلن عرب قبوله للوزارة بعد تردد بسبب الظروف العامة والأخري الخاصة بوزارة الثقافة في أعقاب ثورة 25 يناير العظيمة، وقال إنه بحكم عمله لسنوات رئيساً لدار الكتب المصرية، وإشرافه علي هيئة الكتاب، فهو علي علم تام بمشكلات وقضايا وزارة الثقافة، مشيرا إلي انه سيسعي من خلال التعاون مع زملائه من وكلاء الوزارة في تحقيق إنجاز في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ مصر.
تجدر الإشارة إلى أن الدكتور محمد صابر عرب، مولود في عام 1948، ويعمل
أستاذ التاريخ العربى الحديث بجامعة الأزهر، وشغل منصب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية، ويشغل منذ أبريل المنصرم منصب مقرر اللجنة الثقافية للمجلس القومي للمرأة.
ويعرف عن عرب في الأوساط الثقافية أنه شخص توثيقي في الأساس، حيث كتب كتاباً بعنوان: "المفكرون والساسة في مصر المعاصرة: دراسة في مواقف عباس محمود العقاد السياسية"، وله أبحاث منشورة تحت عنوانين: "المتغيرات الاجتماعية فى المجتمع المصرى خلال الحرب العالمية الثانية "، و"المنهج التاريخي في كتابات المؤرخ العماني سالم بن حمود السيابي". ويفعل ذلك أيضاً من خلال وجوده على رأس دار الكتب والوثائق، ذلك المنصب الذي شغله الأديب الكبير توفيق الحكيم من قبل، وصنع له مكانة كبيرة.
وقد هاجم عرب من قبل في حوار تلفزيوني، القوى الإسلامية في مصر وقت الانتخابات البرلمانية، ووصف الإسلاميين في تونس، بأنهم سياسياً أكثر وعياً ورؤية ودراية من نظرائهم في مصر، على خلفية المقارنة بين نتائج الانتخابات الرئاسية في تونس، والتشريعية في مصر.

أهم الاخبار