رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حدث في مثل هذا اليوم.. مباحثات "كامب ديفيد" واغتيال الملك عبدالله

فن

الأربعاء, 05 سبتمبر 2018 00:03
حدث في مثل هذا اليوم.. مباحثات كامب ديفيد واغتيال الملك عبدالله

تعدها_ هدير إسماعيل

في مثل هذا اليوم الخامس من سبتمبر، وقع العديد من الأحداث على مستوى العالم نستعرض بعضها فيما يلي:

*انتهاء الحرب الروسية اليابانية

في عام 1905 انتهت الحرب الروسية اليابانية بتوقيع معاهدة بورتسموث، وهي حرب اندلعت ما بين الإمبراطورية اليابانية والإمبراطورية الروسية في 8 فبراير 1904 حتى 5 سبتمبر 1905،و انتهت الحرب بتوقيع معاهدة بورتسمث التي توسط فيها الرئيس الأمريكي ثيودور روزفلت، وساعدت هذه الحرب اليابان لتصبح قوة عظمى، كما ساعدت على اندلاع الثورة الروسية ، كما بدأت الحرب عام 1904 بسبب صراع استعماري لاستعمار كوريا، حيث كانت روسيا قد تغلغلت في تلك المناطق، ورفضت التفاوض مع اليابان لتقسيم مناطق النفوذ، ودون إعلان الحرب هاجمت اليابان بورت آرثر وحاصرت الأسطول الروسي، وانتزعت اليابان بورت آرثر وهزموا الروس  1905 في معركة تسوشيما حيث تم تحطيم أسطول روسي كبير، فمن بين 34 سفينة روسية تم إغراق 21، وأسر 7 ونزع سلاح 6 وقتل 4545 جنديا روسيا وأخذ 6106 أسرى، أما من الطرف الياباني فقد خسرت اليابان 116 رجلا و3 قوارب طوربيد.

*اغتيال الملك عبد الله في القدس وتولية نجله
في 1951تولى الملك طلال بن عبد الله بن الحسين العرش في الأردن؛  وذلك بعد اغتيال والده الملك عبد الله في القدس في عملية نجا منها ابنه الأكبر الأمير الحسين بأعجوبة، وعمل خلال فترة حكمه على تلطيف العلاقات المحتقنة مع مصر وانتهت ولايته عندما أجبره البرلمان الأردني على التنحي عن العرش لأسباب صحية، وخلفه على العرش ابنه الحسين ولكنه لم يتسلم الحكم مباشرة لأنه لم يكن قد بلغ 18 من عمره بعد، كما قضى بقية حياته في إسطنبول، ونشرت مذكراته في مجلة روز اليوسف عام 1965 وبعد وفاته بكتاب عام 1972.

*مباحثات كامب ديفيد
وفي نفس اليوم من عام 1978  بدأت"مباحثات كامب ديفيد" والتي استمرت حتى السابع عشر من ذات الشهر وأسفرت عن توقيع وثيقتين بين مصر وإسرائيل، وهي عبارة عن اتفاقية تم التوقيع عليها في 17 سبتمبر 1978 بين الرئيس المصري محمد أنور السادات ورئيس

وزراء إسرائيل مناحيم بيجن بعد 12 يوما من المفاوضات في منتجع كامب ديفيد الرئاسي في ولاية ميريلاند القريب من عاصمة الولايات المتحدة واشنطن، حيث كانت المفاوضات والتوقيع على الاتفاقية تحت إشراف الرئيس الأمريكي السابق جيمي كارتر. ونتج عن هذه الاتفاقية حدوث تغييرات على سياسة العديد من الدول العربية تجاه مصر، وتم تعليق عضوية مصر في جامعة الدول العربية من عام 1979 إلى عام 1989 نتيجة التوقيع على هذه الاتفاقية ومن جهة أخرى حصل الزعيمان مناصفة على جائزة نوبل للسلام عام 1978 بعد الاتفاقية حسب ما جاء في مبرر المنح للجهود الحثيثة في تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط.

*مأساة ملعب أكرا الرياضي
في عام 2001 توفي 129 شخصا من مشجعي كرة القدم في غانا نتيجة شغب في ملعب أكرا الرياضي، حيث تحولت مباراة بين اثنين من أشهر الفرق في غانا، هما هارتس أوف أوك وأشانتي كوتوكو، في مايو 2001، إلى أسوأ مأساة عرفتها كرة القدم الإفريقية، وقبل نهاية المباراة سجل هارتس أو أوك صاحب الملعب هدفين، حول بهما تأخره بهدف إلى تقدم، مما أثار غضب جماهير كوتوكو التي ألقت بالكراسي والزجاجات إلى الملعب، ما أدى إلى تدخل الشرطة بإلقاء الغازات المسيلة للدموع، التي كان لها تأثير قاتل بين جموع الجماهير المحاصرة في مكان ضيق منع فرارها إلى خارج الملعب.

أهم الاخبار