رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

يقدمها الفنان التشكيلى إبراهيم حسين

معارض وورش فنية بمركز أحمد بهاء الدين

فن

الثلاثاء, 03 أبريل 2012 11:20
معارض وورش فنية بمركز أحمد بهاء الدينيقدم المركز ورش فن تشكيلي لتعليم الأطفال
أسيوط ـ محمد ممدوح:

يستعد الفنان التشكيلي إبراهيم حسين لتنظيم معرض يضم إبداعاته الفنية بمركز أحمد بهاء الدين الثقافي بأسيوط؛ وذلك بهدف إثراء التعلم بالمحاكاة ونشر الإبداع الفني الذى يحمل رسائل ثقافية.

صرح بذلك الأديب حمدى سعيد مدير النشاط بمركز أحمد بهاء الدين الثقافي بأسيوط، حيث وصف الفنان إبراهيم حسين بالمبدع الذى يمتلك الموهبة والإمكانات الفنية جعلته يتجاوز حدود إعاقته السمعية لآفاق لا يتخيلها أحد؛ مما جعله ينجح في إبهار الأطفال ورواد المركز ببعض لوحاته المهداة للمركز من قبل.
وأضاف سعيد أن المركز الثقافي يستعين بالفنان إبراهيم حسين منذ فترة في تدريب أطفال المدارس على ممارسة وتعلم الفنون التشكيلية وذلك بعد نجاح الفنان في

التواصل مع الأطفال عبر رسالة الفن السامية التي تتجاوز حدود الكلام, مستخدماً كافة الطرق للتواصل مثل المحاكاة أو ريشته الفنية أو الكتابة على الورق لما يريد أن يشرحه للأطفال، أو عبر الإشارة والرسم أمامهم والأطفال يفهمون منه جيداً خاصة وهو يتجاوب مع حركات الفم ويقرأ سريعاً ما يريده الطرف الآخر ويعشق نشر الإبداع بين الأطفال أيضاً .
وتضيف الفنانة التشكيلية الدكتورة صفاء كامل استشاري الفنون التشكيلية بالمركز الثقافي أن الإحساس والذوق الفني لا يرتبط بمستوي تعليمي معين ونماذج للكثير من مشاهير الفن تؤكد ذلك؛
موضحة أن الفنان التشكيلي إبراهيم حسين رغم أنه خريج دبلوم المدارس الثانوية للصم والبكم إلا أن قدراته الإبداعية غير عادية وإصراره وعشقه لرسالة الفن التشكيلي جعلت منه مبدعا متميزا، وقد نجح من قبل على مدار 10 سنوات في تدريب الفنون التشكيلية في الجمعية الأهلية بجامعة أسيوط ومنذ 2008 حيث عمل أستاذاً لتعليم فن التصوير الزيتي للأطفال في المرسم الخاص بقصر الثقافة فضلاً عن عمله كمدرب لورش الفنون التشكيلية.
يذكر أن الفنان إبراهيم حسين حصل على العديد من الجوائز منها جائزة المركز الأول على مستوي الجمهورية في مسابقة مكتبة الإسكندرية لعام 2002م وجائزة جمعية أصدقاء أحمد بهاء الدين المركز عام 2009م، وجائزة المسابقة القومية لمهرجان القراءة للجميع السادس لعام 1996م، فضلاً عن هدية معنوية عبارة عن طبق خزف قدمه له السفير الأمريكي عام 2007م تعبيراً عن إعجابه بإبداعه.
 

أهم الاخبار