رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غياب المثقفين والأدباء عن عزاء الفقى

فن

الاثنين, 13 فبراير 2012 21:37
غياب المثقفين والأدباء عن عزاء الفقى
كتب- نهى الطاهر ومصطفى حسين:

غاب المثقفون والفنانون والأدباء ومشاهير السياسة والإعلام عن عزاء الدكتور إبراهيم الفقي خبير التنمية البشرية وشقيقته الذي أقيم مساء اليوم بمسجد آل رشدان بمدينة نصر.

حيث اقتصر العزاء على حضور أقارب الفقي وتلامذته والمقربون منه أمثال الشيخ رضا طعيمة، د.محمد أبوفرحة ود. أحمد عبدالقدوس مدير التسويق بشركات إبراهيم الفقي العالمية واللواء أحمد الإتربي مدير أعماله.
وتجاهل الأدباء والمثقفون حضور العزاء رغم عبارات الأسي والحزب

التي خرجوا بها عبر الفضائيات خلال اليومين الماضيين، ناعين الفقيد بكل كلمات الأسي والحزن، ورغم تدويناتهم عبر المواقع الاجتماعية "فيس بوك"و "توتر".
كما لم يحضر أي ممثل عن الحكومة سوي مندوب عن القوات المسلحة المصرية برتبة عميد.
وذلك على النقيض من جنازته التى خرجت من مسجد العمرى بالإسكندرية والتى خرج فيها الآلاف من
المواطنين وشارك فيها عدد من أعضاء الأحزاب السياسية وعدد من الشخصيات العامة.
وكان الدكتور إبراهيم الفقى خبير التنمية البشرية والبرمجة اللغوية ورئيس مجلس إدارة المعهد الكندي للبرمجة اللغوية ومؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات إبراهيم الفقي العالمية قد لقي هو وشقيقته ومربية الأطفال التى كانت تقيم معهما مصرعهم مختنقين إثر اندلاع حريق هائل بالشقة التى يقيمون فيها بمدينة نصر.


وأكد تقرير المعمل الجنائى أن د.إبراهيم الفقي والمجنى عليهما  لقوا مصرعهم نتيجة استنشاقهم كمية كبيرة من الأدخنة الناتجة عن الحريق الذى اشتعل داخل المنزل.


 

أهم الاخبار