"إكس لارج" يفوز بسباق العيد و"سيما على بابا" يسير على خطى اللمبى

فن وثقافة

الأربعاء, 09 نوفمبر 2011 12:16
كتب - محمد فهمى:

نجح الفنان أحمد حلمي في اعتلاء إيرادات موسم عيد الأضحى خلال يومين فقط بعد أن حقق 2 مليون و 700 ألف جنيه في يوم واحد فقط وهو رقم غير مسبوق لم يحققه أحد من قبل بالرغم من تأخر وصول نسخ الفيلم وعرضه ثاني أيام الأضحى .

وحقق الفنان أحمد مكي بفيلمه "سيما على بابا" مبلغ مليون و 600 ألف خلال أول ايام العيد ثم تراجعت إيرادات مكي في اليوم التالي بعد عرض فيلم "إكس لارج" لأحمد حلمي حيث لم

يتمكن من تخطى حاجز المليون جنيه في ظل حالة الاستياء التي صاحبت الجمهور الذي قام لأول مرة بالخروج من فيلم لمكي قبل انتهائه .

وأعرب عدد كبير من جمهور عيد الأضحى عن استيائهم من المستوى الذي ظهر عليه الفيلم خاصة أن مكي لم يتعلم من تجربة الفنان محمد سعد مع شخصية اللمبي التي أثرت بالسلب عليه وجعلته يعلن أنه لن يعيد تقديمها مرة أخرى .
وخاب ظن البعض ممن راهنوا على أن مكى هو الفرس الأسود الذي سيفوز بكعكة إيرادات العيد ويقصي حلمى من الانفراد بالقمة التي احتفظ بها لسنوات ولم ينجح مكي في استثمار النجاح الذي حققه مسلسل "الكبير أوي"، أو أفلامه الأخيرة التي حققت نجاحا جماهيريا وأعلن سقوطه في فخ التكرار والنمطية التي لم تضف له أو لجمهوره .
وحل في المركز الثالث من السباق الفنان حمادة هلال بفيلم "أمن دولت" بعد أن تمكن من تحقيق إيرادات تجاوزت المليونين بقليل خلال أول وثاني وثالث أيام العيد، وتذيل فيلم "كف القمر" للمخرج خالد يوسف قائمة الإيرادات بمبلغ مليون و 800 ألف جنيه خلال 3 أيام من العرض .

أهم الاخبار