جوجل يحتفل بالذكرى الـ 144 لميلاد "مارى كورى"

فن وثقافة

الثلاثاء, 08 نوفمبر 2011 09:56
واشنطن- أ ش أ:

احتفل موقع جوجل الامريكي لمحركات البحث بشبكة الانترنت الدولية للمعلومات بالذكري 144 لميلاد العالمة ماري سكوودوفسكا كوري-رائدة علم الإشعاع والشخص الوحيد الذي حصل على جائزتي نوبل في علمين مختلفين(الفيزياء و الكيمياء).

ولدت ماري سكاوندوسكا-كوري في الرابع من نوفمبر عام 1867 هي فيزيائية وكيميائية بولندية المنشأ وفرنسية الجنسية.

بعد زواجها من الفرنسي بيير كوري غيرت إسمها إلى ماري و حملت كنية زوجها لتصبح ماري كوري وعرفت إعلاميا باسم مدام كوري.
لها ابنتان آيرين و ايف، كرّم الزوجان كوري بإطلاق اسم الوحدة "كوري" لقياس النشاط الأشعاعي وكذلك إطلاق اسم "كوريوم"

على أحد العناصر الكيميائية.
وفي أحد اللقاءات الصحفية سًئلت ماري عن امنيتها فقالت: "إني بحاجة الى جرام واحد من الراديوم لكي اتابع أبحاثي ولكني لا املك ثمن هذا الجرام"... فما كان من الصحفية التي سألتها إلا أن قامت بحملة صحفية واسعة لدعم مدام كوري.
وهذه السيدة التي عاشت في زمن لم تحظ المرأة فيه بقدر من الحرية استطاعت على الرغم من التحديات الاجتماعية التي واجهتها ان تحصل على جائزة نوبل، وكانت أول امرأة
في فرنسا تكمل رسالة الدكتوراة، وأول مخترعة تحصل على جائزة نوبل مرتين، وذلك بعد أن اكتشفت مادة الراديوم المشعة.
وقد انشأت معهد الراديوم، ومعملا للأبحاث البيولوجية لدراسة الأمراض الخبيثة.
كانت تقول دائما: "تعلمت من حياتي أن الفقر لا يقف حائلا ضد الطموح".
ومنذ صغرها، كانت مدام كوري ميالة بشكل كبير الى القراءة لاسيما الكتب العلمية وبرعت في الفيزياء، وكان لها دماغ يعتمد على التفكير المنطقي في التعامل مع الاشياء لاسيما فيما يتعلق بالفيزياء والكيمياء.
ولما لم تجد ان بلدها قادر على تحقيق طموحها العلمي قررت الذهاب الى فرنسا في عام 1891 للالتحاق بجامعة السوربون وهناك التقت بمدرس مادة الفيزياء في الجامعة "بيير" فكونت معه فريقا علميا نادرا بعد ان تزوجته في عام 1895 .

أهم الاخبار