رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تطوير منظومة الأمن بالمتحف وتزويده بالعمالة المتخصصة

افتتاح متحف النصر في العيد القومى لبورسعيد

فن

الأربعاء, 19 أكتوبر 2011 17:40
خاص- بوابة الوفد:

قام الدكتور صلاح المليجي رئيس قطاع الفنون التشكيلية يرافقه عدد من قيادات القطاع من بينهم أحمد عبدالفتاح رئيس الإدارة المركزية للمتاحف والمعارض والفنان طارق مأمون مدير عام المتاحف القومية، بجولة ميدانية لمتحف النصر ببورسعيد تفقد خلالها أعمال التطوير للوقوف على حالة المتحف ، ومعرفة احتياجاته قبل إعادة افتتاحه للجمهور ؛ والتي ستواكب احتفالات المحافظة بعيدها القومي في 23 ديسمبر.

وصرح د. صلاح المليجي أن المتحف يُعد أحد الصروح الثقافية والفنية الهامة التابعة للقطاع ويحظى باهتمام كبير من اللواء أحمد عبدالله محمد محافظ بورسعيد، ووزير الثقافة د. عماد أبوغازي الذي يتابع سير أعمال

التطوير ، والتي تشمل تطوير منظومة الأمن بالمتحف وتزويده بالعمالة المتخصصة في المجال الأمني والخدمي، واستحداث قاعة للعرض المتغير
وأكد د. صلاح أن وزير الثقافة حرص على توفير أفضل سُبل العرض المتحفي لمقتنيات المتحف الذي يضم 150 عملاً فنياً لكبار فنانى مصر في مختلف أفرع الفن التشكيلى من نحت وتصوير ورسم وجرافيك وخزف، تتناول معظمها موضوعات قومية، لإعادة عرضها للجمهور من جديد مع إضافة مجموعة جديدة من الأعمال الفنية.
وأضاف د. المليجي أن المتحف سيسهم بدور ملموس في
الحياة الثقافية ببورسعيد من خلال إقامة الندوات الفنية والأدبية والمعارض والأمسيات الموسيقية التي يستفيد منها جمهور بورسعيد، كما يتبنى المتحف رسالة الفن والإبداع الراقي ورعاية الموهوبين من أطفال بورسعيد من خلال الورش الفنية التي سيشرف عليها فنانون محترفون من العاملين بقطاع الفنون التشكيلية.
جديرٌ بالذكر أنه قد صدر قرار من الدكتور عماد أبوغازي وزير الثقافة في يوليو الماضي بتشكيل مجالس أمناء لـ6 متاحف تابعة لقطاع الفنون التشكيلية كان من بينها متحف النصر الذي رأس مجلس أمنائه الكاتب قاسم مسعد عليوة وضم فى عضويته عدداً من الفنانين والكُتاب من بورسعيد وهم: سيد درويش وعباس الطرابيلى ومحمد إسماعيل الأقطن ومحمد النبوي ومعتز حمود ؛وأُنشئ متحف النصر للفن الحديث في مدينة بورسعيد تقديراً لكفاح وصمود بورسعيد وأبنائها وسعياً نحو توثيق بطولاتهم.

أهم الاخبار