رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

90 عاماً علي توحيد المملكة وقصة بداية الاحتفلات باليوم الوطني السعودي

عربى وعالمى

الأربعاء, 23 سبتمبر 2020 14:05
90 عاماً علي توحيد المملكة وقصة بداية الاحتفلات باليوم الوطني السعوديالملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود
كتبت - ساره عبد الحميد:

يوافق اليوم ذكري مرور تسعين عاماً على توحيد المملكة العربية السعودية، ويعود هذا التاريخ إلى المرسوم الملكي الذي أصدره الملك عبد العزيز  في ذلك اليوم  الخميس 21 جمادى الأولى 1351هـ الموافق لـ 23 سبتمبر من العام 1932 والقاضي بتحويل اسم الدولة من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها إلى المملكة العربية السعوديه.

تهنئة اليوم الوطني السعودي 2020

اليوم الوطني السعودي:

أثر صدور الأمر الملكي انتشرت الفرحة بين أبناء المملكة، وعمت الاحتفالات كل أرجائها، وقد وثقت صحيفة أم القرى في عددها رقم 406 الصادر في يوم الجمعة 22 جمادي الأولى 1351ه، مظاهر احتفال الشعب السعودي باليوم الوطني الأول لدولتهم، واصفة إياه بأنه "يوم مشهود سيبقى مفخرة عظيمة في التاريخ تقام له الذكريات"، وقد وثقت صحيفة سبق السعودية، احتفال السعوديين باليوم الوطني الأول من خلال مشاهد سجلت خلالها ما شهده اليوم من مظاهر رسمية وشعبية في طول البلاد وعرضها.

بطاقات تهنئة اليوم الوطني السعودي الـ 90 لعام 2020

وكان الملك عبدالعزيز آل سعود، مؤسس المملكة العربية السعودية الحديثة وأول ملوكها، قد تمكن في 15 يناير 1902 من استعادة الرياض، عاصمة أجداده مؤسسي الدولة السعودية الثانية، مواصلاً مسعاه من أجل توحيد المملكة، حيث نجح في توحيد العديد من المناطق على مدى ثلاثين عاماً أهمها: جنوب نجد وسدير والوشم والقصيم والإحساء، فعسير وحائل، تلا ذلك ضم منطقة الحجاز، قبل أن يكتمل توحيد منطقة جازان عام 1930.

 

واحتفى موقع التواصل الاجتماعي تويتر باليوم الوطني السعودي الـ90، الذي يوافق يوم 23 سبتمبر من كل عام.

ويعد هذا اليوم من أبرز المناسبات في السعودية الذي طالما ارتبط بالاحتفالات الثقافية والتراثية التي تركز على الإنجازات التي حققتها المملكة. ويعبّر كثير من المغردين عن حماستهم، ويظهرون احتفالاتهم بهذا الحدث على «تويتر».

 

وعلى ضوء الاحتفال بالذكرى الـ90 للسعودية، ومع اختلاف طريقة احتفال الناس في ظل الظروف الحالية، أطلق «تويتر» اختباراً سريعاً مدته 90 دقيقة عبر حسابه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حول معلومات متنوعة عن المملكة، سواء لحظات تاريخية أو أطعمة شعبية، أو أماكن مميزة غير معروفة، وصولاً إلى الرياضة.

وتعاون «تويتر» مع مجموعة من السعوديين المهتمين بعدد من المجالات، بما في ذلك السفر والطعام والتاريخ والثقافة والترفيه والتعليم والرياضة، لدعم الحملة من خلال مشاركة بعض التلميحات والأفكار حول الموضوعات المطروحة.

شروط حفلات اليوم الوطني السعودي الـ90 في ظل الجائحة :

وتستمر الاحتفالات التي تقيمها الهيئة العامة للترفيه بالسعودية على مدى خمسة أيام، في ظل الالتزام بإرشادات وقائية صارمة ضد كوفيد-19 لضمان سلامة الجميع.

ومن ضمن هذه الإرشادات:

1- يجب أن يكون جميع الحاضرين مسجلين في تطبيق (توكلنا وتبعاد) ، ولن يُسمح بالدخول من البوابات وفقًا لبروتوكول التطبيق.

2- ينصح كبار السن فوق (65 سنة) الذين يعانون من أمراض مزمنة بعدم الحضور.

3- يحظر الدخول بدون قناع.

4- يجب ارتداء القناع في جميع الأوقات.

5- لا يُسمح للأطفال دون سن 15 عاماً بالدخول.

6- سيتم أخذ قياس درجة الحرارة عند الدخول فوق 38 درجة أو يمنع دخول أي علامات للأعراض.

7- غير مسموح بارتداء القفازات.

8- عقم اليدين قبل الدخول والخروج.

9- الحفاظ على مسافة اجتماعية 1.5 متر.

10- يحظر تغيير المقاعد.

11- يحظر المصافحة.

12- آداب العطس لضمان وجود آمن

 

عام جديد يضاف إلى تاريخ المملكة من التطور والإنجازات في مختلف الميادين، سطرت فيها المملكة إنجازات تنموية عززت مكانتها إقليميا وعالميا في كافة المحافل الدولية، لجهودها البارزة في دعم السلام العالمي ونصرة القضايا الإنسانية ونجاح سياستها الخارجية والتزامها بالمعاهدات والمواثيق الدولية والتصدي للتطرف والإرهاب، وسعيها الدائم لتحقيق الأمن والسلام والاستقرار في العالم. وعلى الصعيد المحلي تحتفل المملكة اليوم بسجل حافل بالإنجازات في العديد من المجالات الاقتصادية والثقافية والتكنولوجية، تماشيا مع رؤيتها الطموحة 2030، والتي تهدف إلى أن تكون المملكة نموذجا رائدا على كافة الأصعدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، حيث وضعت الرؤية ثلاثة محاور وهي المجتمع والاقتصاد المزدهر والوطن الطموح، مع استراتيجية شاملة لتكامل واتساق هذه المحاور مع بعضها البعض لتحقيق أهداف الرؤية الطموحة.

 

نجحت المملكة العربية السعودية بالوصول إلى مكانة كبيرة وثقل عالمي متمثل في حجم اقتصادها واستثماراتها وتجارتها العالمية لاسيما تفوقها السياسي والإقليمي والدولي خارجيا، مع نجاحها المحلي بالمحافظة على التوازن بين ثقافة الشعب السعودي والتطور العلمي والحضاري والثقافي الذي وصله عالميا، وهذه نقطة إيجابية تحسب لصالح الحكومة السعودية التي جعلت الشعب السعودي الكريم يضرب أروع الأمثلة في حب الوطن والوفاء والولاء الصادق لقيادته، نراه اليوم في تفاعل حميم بين الشعب السعودي وقيادته، معبرين عن اعتزازهم وفخرهم بوصول دولتهم إلى ذروة التقدم والتطور في جميع المجالات، مجددين فيه الولاء لقيادتهم عاماً بعد آخر.

 

 

 

 

 

أهم الاخبار