رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لقاح الشهاق قد يفقد فاعليته بعد 3 أعوام

تكنولوجيا

الثلاثاء, 20 سبتمبر 2011 16:59
لقاح الشهاق قد يفقد فاعليته بعد 3 أعوام
شيكاغو (ا ف ب) :

 لقاح الشهاق الذي يحصن به الأطفال الصغار يفقد فاعليته بعد ثلاث سنوات، بحسب دراسة أولية نشرت على أن تؤكد نتائجها من خلال أبحاث موسعة.

وهذه الدراسة التي شملت 15 ألف طفل في مقاطعة مارين في كاليفورنيا حيث قضى وباء الشهاق على 11 رضيعا وأصاب أكثر من 8 آلاف شخص في العام 2010.
وشرح الدكتور ديفيد ويت من مركز "كيزر بيرماننتيه" في سان رفايال في كاليفورنيا (غرب) وهو المعد الرئيسي للدراسة أنه "سريعا اكتشفنا أن القسم الأكبر من الأطفال الذين أصيبوا بالوباء في هذه المقاطعة كانوا محصنين وقد تراوحت أعمارهم

بين 8 و12 عاما".
وعرض ويت نتائج دراسته هذه خلال الدورة الواحدة والخمسين لمؤتمر العلوم حول العوامل المضادة للجراثيم والمعالجة الكيميائية الذي ينعقد في شيكاغو من 17 إلى 20 سبتمبر.
وأشار إلى أنه "من بين الأطفال الذين شملتهم الدراسة والذين بلغ عددهم 15 ألف طفل، لدينا 171 حالة مؤكدة من الشهاق في جميع المجموعات العمرية و103 حالة في مجموعة الذين تتراوح أعمارهم بين 8 و12 عاما".
ولفت إلى أن "الأطفال الذين تخطت أعمارهم 12 عاما وهؤلاء دون
الثامنة بدوا أنهم محميون في وجه الشهاق، بينما سجلت الإصابات الأكبر في فئة الذي تراوحت أعمارهم بين 8 و12 عاما". وشرح اختصاصي الأمراض المعدية "توصلنا إلى أن قابلية الإصابة هذه تأتي بعد ثلاثة أعوام أو أكثر من الجرعة التذكيرية الأخيرة للقاح الشهاق".
وهؤلاء الأطفال معرضون بالتالي لغاية عشرين مرة أكثر لإمكانية الإصابة بالمرض مقارنة مع هؤلاء الذين يعود تاريخ آخر جرعة تذكيرية لهم إلى فترة زمنية قريبة العهد، بحسب ما قال ويت الذي لفت إلى انهذه النتائج بحاجة إلى تأكيد.
وشدد قائلا أن "اللقاح يؤمن حماية ممتازة خلال السنتين الأوليين أو السنوات الثلاث الأولى".
وأشار إلى أنه لدى الأطفال المحصنين والذين أصيبوا بالمرض، ساهم اللقاح في التخفيف من الأعراض، الأمر الذي يشكل سببا إضافيا للتحصين.

أهم الاخبار