رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزيرالاتصالات يفتتح فعاليات قمة تكنولوجيا المعلومات

تكنولوجيا

الاثنين, 03 نوفمبر 2014 10:24
وزيرالاتصالات يفتتح فعاليات قمة تكنولوجيا المعلوماتم. عاطف حلمي
كتب - جهاد عبدالمنعم:

افتتح المهندس عاطف حلمي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، صباح اليوم الاثنين، فعاليات القمة الثانية للتحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات "AfiCTA".

تستضيف مصر فعاليات القمة، تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، خلال الفترة من 3 إلى 5 نوفمبر 2014، والذي تنظمه جمعية اتصال باعتبارها الممثل المصري في التحالف.
يأتي استضافة مصر لهذه القمة ليؤكد على التوجه الإستراتيجي للحكومة المصرية نحو تفعيل أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والاستفادة منها باعتبارها قاطرة التنمية الاقتصادية، وتجسيداً للتفاعل الإيجابي مع دول القارة الأفريقية سياسيا واقتصاديا في هذا المجال.

يشارك في القمة عدد من الوزراء الأفارقة المهتمين بصناعة تكنولوجيا المعلومات، ونحو ٧٥ رجل أعمال من 13 دولة إفريقية و10 مفوضين يمثلون عدداً من المنظمات الدولية المعنية، إضافة إلى 120 رجل أعمال من مصر.

تنعقد هذه القمة هذا العام تحت شعار "نحو أفريقيا الذكية"، ويعد استكمالاً لنجاح القمة الأولى التي انعقدت خلال العام الماضي في مدينة لاجوس في نيجيريا، وتهدف قمة هذا العام إلى مشاركة التحديات، والحلول الذكية، وتبادل الخبرات، وذلك لدعم جميع الدول الأعضاء بالتحالف إضافة إلى الدول الإفريقية الأخرى، من خلال طرح الرؤى والتجارب السابقة لتيسير فرص الأعمال المشتركة بين دول القارة.

من المقرر أن تنعقد جلسات قمة توافق الأعمال على مدار يوم كامل في "5 نوفمبر 2014"، يتم خلالها التوقيع على عدد من الاتفاقيات بين الوفود المشاركة.

وفي كلمته أمام المؤتمر أكد المهندس عاطف حلمي على أن هذه القمة تعد فرصة كبيرة للحكومة المصرية والحكومات الإفريقية وممثلي الأعمال في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتبادل الخبرات وتطوير الشراكات الإستراتيجية التي ستعمل على دعم مجتمعاتهم وتحفيز اقتصادياتهم.
وأعرب الوزير عن ثقته بأن هذا التحالف الذي يتشكل من أهم ممثلي قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أفريقيا سوف يتبلور من خلاله الدور الأساسي الذي تؤديه مصر

باعتبارها محورًا مركزيًا للتطوير وتنفيذ حلول تكنولوجية مبتكرة قادرة على دعم شعوب القارة السمراء.

وأضاف  الوزير "أننا نؤمن تمامًا بدور تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات الفعال في تحقيق الازدهار الاقتصادي، والحرية، والعدالة الاجتماعية، وتعظيم علاقاتنا المثمرة مع الدول الإفريقية الشقيقة،ويمثل ذلك أولوية قصوى لمصر، حيث نسعى دائمًا للتعاون في قطاعات الأعمال والأنشطة المجتمعية كافة للوصول إلى مستقبل مشرق للجميع".

كما شدد المهندس عاطف حلمي في كلمته على أهمية قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للاقتصاد المصري بالتحديد، حيث أشار إلى ان مصر لديها إستراتيجية واضحة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، نخطط من خلالها إلى جذب المزيد من  الاستثمارات الأجنبية على مدار الستة أعوام المقبلة، ولدينا طموح بأن يوفر هذا القطاع حوالي 200 ألف وظيفة مباشرة خلال تلك الفترة، إذ يمثل التحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بوابة الوصول لهذا الهدف".

تستعرض جلسات النقاش خلال القمة الاحتياجات الضرورية والتحديات التي تواجه القارة فيما يتعلق بالرعاية الصحية، وشفافية الحكومات، والتعليم، والزراعة.

ومع التوسع في استخدام تكنولوجيا البرودباند على نطاق واسع في إفريقيا، فإن مشكلات أمن الإنترنت ستكون أحد الأمور التي يهدف المشاركون بالمؤتمر لبحثها، وذلك لإعداد بيئة مناسبة للتحسن الاقتصادي، والتنمية الثقافية والاجتماعية من خلال حلول تكنولوجية ذكية.

من جانبه تناول المهندس حسام الجمل، رئيس قمة التحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ونائب رئيس جمعية اتصال، في كلمته موضوع الصحة الإلكترونية قائلاً: "تواجه مصر تحديًا في تلبية الاحتياجات الصحية المتزايدة للتواكب مع التعداد السكاني المرتفع، ولذلك فاستخدام حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يمثل خطوة عملية نحو تخفيف

الأعباء الصحية والمادية التي تقع على عاتق المرضى والحكومات على حدٍ سواء.
وقد طورت الحكومة عددًا كبيراً من الحلول التكنولوجية أخيرًا، ولعل آخرها الموقع الإلكتروني الخاص بتسجيل مرضى فيروس سي، والذي تم إطلاقه لمساعدة المرضى على التقدم لطلب الحصول على العلاج، وبالفعل سجل حوالي 171,000 مريض بياناتهم منذ سبتمبر الماضي".

كما صرح الدكتور حازم الطحاوي، رئيس مجلس إدارة جمعية اتصال، لافتا الى أنه من الممكن أن تحقق قطاعات كثيرة فوائد عظيمة من حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث يهتم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات باستخدام أحدث تقنيات تكنولوجيا المعلومات لتحسين جودة حياة المواطنين، خصوصاً من خلال مبادرات الصحة الإلكترونية، والحكومة الإلكترونية، والتعليم الإلكتروني.
تجدر الإشارة إلى الدور الفعال للتحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الذي يضم مجموعة من الشركات متعددة الجنسيات والشركات والمنظمات والمؤسسات العاملة في هذا القطاع".

جدير بالذكر أن فعاليات هذه القمة سوف تتزامن مع انعقاد مؤتمر القاهرة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات CAIROICT 2014، المقرر انعقاده في الفترة من 4 حتى 7 نوفمبر 2014، مما سيتيح فرصة عظيمة للمشاركين لزيارة المعرض والإطلاع على تقدم صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر.

ولفت الدكتور محمد شديد، العضو المنتدب بجمعية اتصال، الى أن مصر هي أول دولة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تطلق مبادرة الحكومة الإلكترونية، فقد قامت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بإعداد تقرير عن الحكومة الإلكترونية في مصر عام 2013، بهدف تقييم تنفيذ حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في القطاع العام، حيث تم إجرائه باعتباره جزءًا من برنامج حوكمة المنظمة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
أكدت النتائج أنه على الرغم من الوعي بضرورة تطبيق حلول تكنولوجية، لم تحظ مصر باستراتيجية قوية، ويمثل التحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات جزءًا من الحل، وطريقًا ممهدًا يمنح الحكومات الإقليمية القدرة على العمل معًا لتطوير استراتيجيات للتعامل مع احتياجات ومتطلبات كل دولة على حدة".
يذكر أن التحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات "AfiCTA" هو تحالف يمثل جمعيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمنظمات والمؤسسات العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أفريقيا، ومهمته تشجيع الحوار بين أصحاب المصلحة لتعزيز الاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومتغيراتها المتسارعة وتمكين التنمية في أفريقيا واستخدام أحدث التقنيات المبتكرة بما في ذلك الحوسبة النقالة، والأقمار الصناعية والتقنيات لتحقيق مجتمع المعلومات في إفريقيا.

 

أهم الاخبار