المسبار الصيني يحلق بنجاح أثناء خسوف القمر

تكنولوجيا

الأربعاء, 22 ديسمبر 2010 08:22
بكين : أ ش أ

المسبار الصيني يحلق بنجاح أثناء خسوف القمر

تمكن المسبار القمري الصيني (تشانغ إه-2) من الصمود بنجاح أمام إختبار خسوف القمر وحلق لمدة ثلاث ساعات

كامله في الظلام الدامس خارج منطقة الظل وهى الفترة الزمنية التي حجبت فيها الأرض أشعة الشمس عن القمر.

أعلن ذلك اليوم/الأربعاء/ مركز التحكم الفضائي ببكين ، حيث أوضح تشو جيان ليانغ نائب كبير مهندسي المركز أن المسبار القمري دخل منطقة الظل عصر أمس أمس الثلاثاء، وطوال الساعات الثلاث التي حجبت فيها الأرض أشعة الشمس عنه- إعتمد على طاقة البطاريات فقط وواجه درجة حرارة وصلت الى نحو 200 درجة مئوية تحت الصفر.

وأضاف أنه أثناء بقائه في منطقة الظل، لم يكن بالوسع التحكم به مباشرة

من الأرض وإعتمد على التعليمات والإرشادت المحددة سلفا، مشيرا الى أن هذه هى المرة الأولى التي يواجه فيها المسبار خسوف القمر منذ إطلاقه فى الأول من أكتوبر الماضى .

وذكر تشو أن وكالة الفضاء الأوروبية وفرت دعما لتتبع ورصد المسبار(تشانغ إه-2)عندما كان بعيدا عن متناول محطات المراقبة والرصد الصينية.

جدير بالذكر أن المسبار القمري الصينى (تشانغ إه-2) يمتلك الكثير من التكنولوجيا الحاسمة ذات الملكية الفكرية الصينية الخالصه ، وقد نجح فى إلتقاط صور جزئية لخليج قوس قزح على القمر في يوم 8 نوفمبر الماضى ،

ما يرمز الى إستكمال المهمات الست المقررة سلفا للمسبار.

وتركز مهمة المسبار الآن على أربعة أهداف ، تتمثل في إلتقاط صورة سطحية للقمر وأخذ عينات من المواد المكونة للقمر وفحص التربة القمرية إضافة الى البحث في بيئة الفضاء بين القمر والأرض والفضاء القريب من القمر.

وبإطلاق المسبار "تشانج إه- 2"، تكون الصين قد دشنت المرحلة الثانية لبرنامج إستكشاف القمر المكون من ثلاث مراحل،حيث تمثلت المرحلة الأولى فى إطلاق المسبار القمري "تشانغ-إه1" في أكتوبر عام 2007 وقام المسبار بالهبوط على سطح القمر وأكمل

مهمته الاولى التي إستمرت 16 شهرا في مارس العام 2009، بينما تتضمن مهام المرحلة الثالثه: إختبار الهبوط في عام 2013 باستخدام "تشانغ-إه 3" ثم سيتم إختبار عودة عينة في عام 2017 تمهيدا للقيام بعملية هبوط أول رائد فضاء صيني على سطح القمر بين عامي 2025 و2030 .

أهم الاخبار