رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

إنتل تنفق 3.5 مليار دولار لتطوير مصنع نيو مكسيكو

تكنولوجيا

الاثنين, 03 مايو 2021 21:18
إنتل تنفق 3.5 مليار دولار لتطوير مصنع نيو مكسيكوإنتل

كتبت - منة الله جمال:

النقص العالمي في الرقائق يؤثر على الجميع، وكوسيلة للمساعدة في تعزيز العرض من بين أشياء أخرى، ستنفق إنتل على تحسين مصانعها في الولايات المتحدة.


ذكرت VentureBeat أن شركة Intel تخطط لدفع مبلغ 3.5 مليار دولار أمريكي لتحديث مرافق الإنتاج في مصنعها في نيو مكسيكو، يقول صانع الرقائق إن هذا جزء من خطتهم لتكثيف التصنيع المحلي، وهو أمر منطقي أيضًا بسبب ندرة أشباه الموصلات هذه الأيام.


يذكر TomsHardware أنه خلال مقابلة أجريت مؤخرًا في 60 دقيقة، ناقش الرئيس التنفيذي لشركة Intel، بات جيلسنجر، من بين أمور أخرى،

كيف أثر النقص المستمر في الرقائق على الشركة ككل، تجدر الإشارة أيضًا إلى أن ترقية مصنع New Mexico تأتي مباشرة بعد انتقال Intel إلى نموذج أعمال جديد، هذا النموذج المذكور، كما يدعون، سيشركهم في إنتاج رقائق مخصصة لعملاء الطرف الثالث مع توسيع قدرتها التصنيعية الداخلية.

 

باستثناء نية المساعدة في زيادة إمداد وحدة المعالجة المركزية (ووحدة معالجة الرسومات)، فمن الواضح أن خطط إنتل هي ردها على الطاغوت وهو AMD Ryzen، الذي شهد نجاحًا مستمرًا منذ إصداره في عام 2017.

 

على عكس منافسهم المباشر، لا يعتمد Team Blue على مصنعي أشباه الموصلات الخارجية مثل TSMC لإنتاج رقائقهم، ما يمكن أن تعنيه ترقية منشأة نيو مكسيكو هذه هو أن رقائق إنتل يمكن أن تكلف أقل قليلاً عندما تأتي إلى السوق، لأنه لا يتعين شحنها من الخارج (لا توجد تعريفات ورسوم إضافية في هذه العملية).

 

في الوقت الحالي، تستعد رقائق الجيل الثاني عشر من Alder Lake القادمة لمعركة وجهاً لوجه مع نظرائهم من Ryzen، مع زيادة قدرات الإنتاج المحلي، يمكن لهذه المعالجات من الجيل الثاني عشر (والأجيال القادمة) أن تجد طريقها إلى أيدي المزيد من المستهلكين وتقدم بديلاً مقنعًا لعروض AMD.

أهم الاخبار