رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

صراع عمالقة التكنولوجيا.. جوجل تهاجم مايكروسوفت بشدة

تكنولوجيا

السبت, 13 مارس 2021 21:03
صراع عمالقة التكنولوجيا.. جوجل تهاجم مايكروسوفت بشدةجوجل ومايكروسوفت

كتبت - منة الله جمال:

شنت جوجل التي يديرها Sundar Pichai هجومًا لاذعًا على مايكروسوفت، متهمًا المؤسسة التي يديرها Satya Nadella بالرغبة في كسر الطريقة التي تعمل بها

شبكة الويب المفتوحة في محاولة لتقويض منافس.

 

جاء الهجوم في الوقت الذي أصدر فيه رئيس شركة مايكروسوفت براد سميث، الجمعة، شهادة أمام لجنة مجلس النواب المعنية بالقضاء التي تبحث في الجوانب التجارية لمكافحة الاحتكار من أجل صحافة حرة ومتنوعة، وانتقد جوجل لعرقلة نمو المؤسسات الإخبارية.

 

قال سميث في بيان: "المؤسسات الإخبارية لديها مخزون إعلاني للبيع، لكن لم يعد بإمكانها البيع مباشرة لأولئك الذين يريدون وضع إعلانات، بدلاً من ذلك، بالنسبة لجميع الأغراض العملية، يجب عليهم استخدام أدوات Google، والعمل على تبادلات إعلانات جوجل، والمساهمة بالبيانات في عمليات Google، ودفع أموال Google، كل هذا يؤثر على قدرة المؤسسات الإخبارية على الاستفادة اقتصاديًا حتى من الإعلان على مواقعها الخاصة".

 

ورد كينت ووكر، رئيس الشؤون العالمية في جوجل، قائلاً إن هذا الهجوم الأخير يمثل عودة إلى ممارسات مايكروسوفت القديمة.

 

قال ووكر في بيان: "ليس من قبيل المصادفة أن اهتمام مايكروسوفت الجديد بمهاجمتنا يأتي في أعقاب هجوم سولارويندز وفي لحظة سمحت فيها لعشرات الآلاف من عملائها بالاختراق النشط عبر ثغرات مايكروسوفت الرئيسية".

 

أضاف: "إنهم يقدمون الآن ادعاءات تخدم مصالحهم الذاتية، بل إنهم مستعدون لكسر الطريقة التي تعمل بها

شبكة الويب المفتوحة في محاولة لتقويض منافس، كما أن ادعاءاتهم حول أعمالنا وكيفية عملنا مع ناشري الأخبار خاطئة تمامًا". 

 

هناك خلاف بين Google و Microsoft حول ما إذا كان يجب أن يتمتع الناشرون بمزيد من التحكم في صناعة الإعلانات الرقمية التي يهيمن عليها عملاق البحث وفيسبوك.

 

في يناير، هددت Google بإزالة محرك البحث الخاص بها من أستراليا ردًا على مدونة News Media Bargaining التي ستجبر الشركة على دفع ناشري الأخبار مقابل محتواهم.

 

أقرت أستراليا القانون الشهر الماضي، وأعلنت مايكروسوفت دعمها الكامل للقانون، وانتقدت كل من جوجل وفيسبوك.

 

جاءت المعركة بين عملاقين تقنيين في الوقت الذي تناقش فيه الولايات المتحدة مشروع قانون جديد، تم تقديمه في وقت سابق من هذا الأسبوع، من شأنه أن يسمح للمؤسسات الإخبارية بالتفاوض بشكل جماعي مع منصات مثل Facebook و Google بشأن شروط توزيع محتواها عبر الإنترنت.

أهم الاخبار