رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بمجموع لا يقل عن 250 درجة

وزيرا الاتصالات والتعليم يشهدان توقيع بروتوكول لإطلاق مدرسة WE

تكنولوجيا

الثلاثاء, 14 يوليو 2020 19:23
وزيرا الاتصالات والتعليم يشهدان توقيع بروتوكول لإطلاق مدرسة WE
كتب - جهاد عبد المنعم:

شهد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، والشركة المصرية للاتصالات، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

يهدف البروتوكول إلى تطوير مدرسة الشهيد عمرو مصطفى حسنى الثانوية الصناعية بنات بمدينة نصر، لتصبح مدرسة WE المشتركة للتكنولوجيا التطبيقية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، على أن يتم قبول طلاب الدفعة الأولى من الطلاب الحاصلين على الشهادة الإعدادية فى العام الدراسى 2019/2020 من محافظة القاهرة، بمجموع لا يقل عن 250 درجة، كما سيتم إجراء امتحانات قدرات ومقابلات شخصية للمتقدمين.

وقع البروتوكول الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفنى، والمهندس عادل حامد العضو المنتدب والرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات.

قال الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات: إن هذا البروتوكول يأتى

فى إطار استراتيجية الوزارة لبناء مصر الرقمية؛ ويستهدف توفير كوادر فنية مؤهلة ومدربة فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وحاصلة على شهادات معتمدة دولياً لتلبية احتياجات السوق المحلى والمنافسة على الصعيدين الإقليمى والعالمى، موضحاً أن هذا التعاون سيمتد لمحافظات أخرى.

أشار «طلعت» إلى أنه فى إطار خطة تطوير البنية التحتية للاتصالات، فإنه من المقرر خلال العامين المقبلين أن تنفذ الشركة المصرية للاتصالات مشروعات لمد كابلات الألياف الضوئية، بالإضافة إلى مشروعات التوسع فى شبكة الكابلات البحرية وهى خطط تتطلب توافر كوادر متخصصة فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خصوصًا فى تخصصات تكنولوجيا الألياف الضوئية والبرمجيات والأمن السيبرانى.

أضاف وزير الاتصالات أن هذا التعاون سيسهم فى تغيير

الصورة النمطية للتعليم الفنى والتقنى، وبناء ثقافة جديدة تواكب تحديات ومتطلبات التعليم الحديثة من خلال بناء نموذج متكامل لتنمية مهارات الطالب والمعلم وفقاً لأحدث النظم والمعايير الدولية، من خلال تطوير المناهج التعليمية وإكساب الطلاب المهارات الفنية المطلوبة التى تمكنهم من الانخراط فى سوق العمل اعتماداً على التدريب الميدانى وكذلك تنمية مهارات المعلمين وتطوير وتجهيز البنية التحتية للمدرسة لتوفير بيئة تعليمية محفزة للطالب.

تابع أنه تم تحديد التخصصات بالمدرسة بناء على دراسة الواقع العملى للاحتياجات الفعلية لسوق العمل، وتشتمل المدرسة على تخصصات فى مجالات: تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتكنولوجيا الحاسوب، وأنظمة الإلكترونيات، والأنظمة الكهربائية.

قال المهندس عادل حامد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات: «فخورون برعايتنا لهذا المشروع القومى إيمانًا من الشركة بدورها المجتمعى والتزامها بدعم القضايا الأكثر تأثيرًا فى مجالات الصحة والتعليم والتدريب».

أضاف «حامد» أن رعاية مثل هذا المشروع سيدعم منظومة التعليم الفنى ويضمن استمرار خطط التطوير والتنمية فى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال سد الفجوة بين العملية التعليمية النظرية والاحتياجات الفعلية لسوق العمل.

أهم الاخبار