رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دل تكنولوجيز: الاستثمار في خدمات المرونة الالكترونية مفتاح النجاح في عصر التحول الرقمي

تكنولوجيا

الخميس, 26 مارس 2020 14:29
دل تكنولوجيز: الاستثمار في خدمات المرونة الالكترونية مفتاح النجاح في عصر التحول الرقميميشيل نادر المدير الأول لحلول حماية البيانات في الشرق الأوسط وروسيا وإفريقيا وتركيا لدى دل تكنولوجيز
كتب - جهاد عبدالمنعم :

أكد ميشيل نادر، المدير الأول لحلول حماية البيانات في الشرق الأوسط وروسيا وإفريقيا وتركيا لدى دل تكنولوجيز، أن الشركات تتعرض لضغط من أجل تعزيز إستراتيجيتها للأمن السيبراني وأن تثبت لعملائها أن حماية البيانات أمر حاسم لاستراتيجية مشاركة العملاء.

 

أوضح نادر أنه في عصر البيانات الذي نعيشه اليوم، تتغير طريقة تفكير المؤسسات فيما يتعلّق بالبيانات وكيفية حمايتها وسبل تحقيق دخل منها، وتشكل البيانات عنصرًا أساسيًا بالنسبة للمؤسسات، فقد كشف المؤشر العالمي لحماية البيانات 2020، الذي تصدره شركة دل تكنولوجيز، عن أن 86% من صانعي القرار في مجال تكنولوجيا المعلومات في الإمارات العربية المتحدة يدركون القيمة المحتملة التي تحملها البيانات.

 

أضاف أنه على الرغم من هذه المخاطر، فإن المؤسسات ثقتها محدودة في حلول حماية

البيانات الخاصة بها، فقد أشار 88٪ إلى أن حلول حماية البيانات الحالية لديهم لن تمكنهم من مواجهة تحديات الأعمال المستقبلية. 

 

أضاف نادر أنه مع استمرار الاقتصاد العالمي في رقمنة العمليات وسلاسل التوريد والمعاملات التجارية وخدمات الموظفين والعملاء، من المتوقع أن تظل الهجمات السيبرانية أحد التهديدات الرئيسية التي تواجه العالم.

 

أشار إلى أن تقرير المخاطر العالمية لعام 2020 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي، صنف الهجمات الإلكترونية على أنه ثاني أكبر المخاطر العالمية التي تهددالشركات في العقد المقبل.

 

تابع أنه مع تزايد تطور أدوات الانترنت المظلم "الدارك نت" وتيسّر الوصول إليها، أصبحت الهجمات السيبرانية عابرة للحدود بشكل

متزايد من خلال الاستفادة من القيود القضائية للسلطات الإقليمية.

 

أوضح أنه في مجال الأمن السيبراني، تظهر التهديدات والثغرات الجديدة بسرعة فائقة، ولأن التقنيات الجديدة تتيح فرصًا للابتكار، فإننا نشهد المزيد من فقدان البيانات على نطاق واسع وزيادة هجمات برامج الفدية، لذلك تُعد خدمات مرونة الأعمال هي مفتاح النجاح.

 

شدد على ضرورة تحرك الشركات فقد فات أوان الرد في الوقت الحقيقي على الهجمات الالكترونية، لذلك تقتضي إدارة المخاطر خفة الحركة والتنسيق الشامل بين الشركات والاختبار لضمان الوعي؛ فالأمر يتعلق بالعمل الاستباقي وليس رد الفعل.

 

أكد أيضًا على أن خدمات المرونة الالكترونية تعد أكثر أهمية من أي وقت مضى، وتقوم الشركات المتوسطة الحجم بتقييم خطر تعرضها للهجمات، سواء على أيدي المجرمين أو بوصفها خسائر تبعية في الحرب السيبرانية.

 

قال إنه من الممكن أن يقضي أي فقدان للبيانات على المؤسسات غير المستعدة، كما يأمل قادة الأعمال الإفلات من قائمة المستهدفين، ولكنها مسألة تتعلق "بحالة عدم حدوث ذلك".

أهم الاخبار