رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبير يطالب بحماية المصريين في الخارج من الهاكرز

تكنولوجيا

الخميس, 10 نوفمبر 2011 20:09
كتب - سالم عبدالغني:

حذر د.عمرو موسى الخبير في أمن المعلومات من خطورة تسجيل المصريين في الخارج لبياناتهم علي موقع اللجنة العليا للانتخابات للمشاركة في الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلة دون تطبيق المعايير الدولية لأمن المعلومات والبيانات.

ونبه إلى خطورة أن تكون البيانات الشخصية للمصريين الراغبين في التصويت  مكشوفة دون إطلاق حملة توعية شاملة من جانب وسائل الإعلام والصحف المصرية علي غرار دول مثل الهند وباكستان والفيلبين ودول الخليج .

وقال إن حملات وبرامج التوعية ينبغي أن تركز علي حجم المعلومات وهل هي معلومات أساسية أم غير أساسية ومكان نشرها داخل مصر أو خارجها، وأضاف أن تسجيل البيانات والمعلومات دون تأمينها عبر الالتزام بالمعايير الدولية له خطورة كبيرة حيث يسهل تعرض أي شخص لعملية ابتزاز ونصب واحتيال وسرقة بل اختراق خصوصية منزل بما فيها حياة أفراد أي أسرة كما اعتبر أن كشف البيانات

يشكل فضحا لها .

وأشار إلي التزام بنوك مثل أجريكول، واتش اس بي سي، وباركليز بالمعايير التي تضعها مجموعتها الأوروبية والعالمية البنكية والمصرفية لأي فرع بما فيها فروعها  في مصر .

كما طالب د.موسى بضرورة تطبيق الدورة المستندية للبيانات والمعلومات علي موقع تسجيل المصريين في الخارج لبياناتهم وتحديد المسئولين عن إدارتها وخاصة في الشبكات المعلوماتية وحجم إمكانياتهم وقدراتهم ومدي إمكانيات وصولهم لهذه البيانات الحساسة ومدي إمكانية حماية هذه البيانات عبر عمل نسخة مشفرة منها ومفاتيح فك هذه الشفرات ومن بيدهم ذلك ومكان حفظ هذه النسخ المشفرة .

أهم الاخبار