رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاستخبارات البريطانية قلقة من تزايد "القرصنة الالكترونية"

تكنولوجيا

الثلاثاء, 01 نوفمبر 2011 07:22
لندن - أ ش أ

 قال مدير هيئة تنسيق المعلومات الاستخباراتية في بريطانيا ايان لوبان إن بلاده أصبحت عرضة لهجمات القرصنة الالكترونية المقلقة .

وصرح لوبان ـ في تصريحات أوردتها هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي " اليوم "الثلاثاء" ـ بأن معلومات مهمة على أجهزة الكومبيوتر الحكومية قد استهدفت فضلا عن تصميمات شركات تكنولوجية وهندسية وأخرى تعمل في مجال الدفاع.وأضاف أنه كان هناك هجوم فاشل على أجهزة الكومبيوتر في وزارة الخارجية الصيف الماضي.

وأعرب لوبان عن اعتقاده بأن "

ردا دوليا منسقا" يعد أمرا حيويا مطلوبا في الوقت الحالي لصياغة السياسات المتعلقة بتنمية الانترنت والحد من جرائمه.

وأضاف أن "حجم الجريمة الإلكترونية والهجمات على نظم الحكومة والصناعة لا تزال تبعث على القلق".

وأشار لوبان "إنه شهد شخصيا محاولات لسرقة الأفكار البريطانية، في مجال تكنولوجيا المعلومات والدفاع والقطاعات الهندسية والطاقة ومجالات أخرى، لتحقيق مكاسب تجارية أو للاستفادة من المعلومات السرية للحصول على

تعاقدات".
وأكد أن "هذه السرقات للملكية الفكرية لا تكلف الشركات المعنية فقط، بل تمثل اعتداء على الأداء الاقتصادي في بريطانيا".

وأوضح لوبان أن "خدمات الضرائب الحكومية المفروضة على الانترنت ربما تكون مستهدفة في المستقبل" ، مضيفا "إن السوق السوداء ظهرت بالفعل في بريطانيا حيث أصبحت المعلومات الخاصة ببطاقات ائتمان المواطنين معروضة للبيع في الأسواق".

يذكر أن وزارة الدفاع البريطانية أحبطت العام الماضي أكثر من ألف هجمة قرصنة الكترونية من قبل مجرمين وأجهزة استخبارات أجنبية.

وتضع الحكومة البريطانية الأمن الالكتروني على رأس قائمة أولوياتها.. حيث تم الإعلان العام الماضي عن تخصيص 650 مليون جنيه استرليني لمواجهة هجمات القرصنة الالكترونية.

 

أهم الاخبار