رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصين تعتزم إرسال رائدات فضاء للمرة الأولى

تكنولوجيا

الثلاثاء, 27 سبتمبر 2011 18:36
بكين - أ ش أ:

تعتزم الصين إرسال أول رواد فضاء من النساء وهن سيدتان من وحدات السلاح الجوى الصينى لتنفيذ مهام فى الفضاء الخارجي فى المستقبل،

عقب قيام الصين بإطلاق سفينة الفضاء الصينية غير المأهولة "تيانقونغ - 1" المقرر فى وقت لاحق من الشهر الحالي .
وذكرت مجلة "الفضاء الدولية" الصينية فى عددها الأخير أنه تم اختيار دفعة من رواد الفضاء قوامها خمسة رجال وإمرأتين، للقيام بمهام فى الفضاء الخارجي، مشيرة إلى أن رائدتى الفضاء المختارتين حققتا ساعات طيران تعدت آلاف الساعات،

وإحداهما مواليد الثمانينات وكانت تشارك في أعمال الإغاثة من الزلزال بمدينة "ونتشوان" ومهام تفريق السحب وتقليل الأمطار في أولمبياد بكين وعدة مهام أخرى.
وقال تشانغ جيان تشي نائب القائد الأعلى السابق لمشروع الفضاء المأهول للصين إن معايير التدريب متساوية بين الرجال والنساء، ولا يمكن تخفيض المعايير لمجرد أنها إمرأة، منوها بأن مركبة الفضاء "تيانقونغ -1" هي واحدة من بين ثلاث مركبات فضائية سيتم
إطلاقها خلال عامين، وستنفذ المركبات عمليات الالتحام الفضائي، حتي يتم إختيار من 2 إلى رواد فضاء للإقامة بالمحطة الفضائية المزمع تخصيصها لأبحاث الفضاء.
من جانبه، قال بانغ جي هاو المحرر التنفيذي لمجلة "الفضاء الدولية" أن تدريب رواد الفضاء يهدف إلى إطلاق رحلة فضائية مأهولة في المستقبل ولتنمية الأبحاث الطبية الفضائية، مضيفا أن رائدة فضاء سيدة سيكون لها مزايا خاصة، فأعمالهن تتسم بالدقة، ولهن إمكانية التكيف السريع على البيئة الفضائية".
وأوضح أن رائدات الفضاء الجدد يتمتعن بتجربة علمية دقيقة، مثل مراقبة نمو النباتات ، بالإضافة إلى ذلك ، يمكنهن استخدام الأذرع الميكانيكيية بمركبات الفضاء بمهارة شديدة للمساهمة في مهمة الالتقاء والالتحام.

 

أهم الاخبار