رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طوفان الإعلانات يهدد عرش القنوات الفضائية ويصيب الجمهور بالملل

تحقيقات وحـوارات

الثلاثاء, 30 يونيو 2015 12:16
طوفان الإعلانات يهدد عرش القنوات الفضائية ويصيب الجمهور بالملل
القاهرة- بوابة الوفد -إيمان الشعراوي:

يجتاح طوفان الاعلانات القنوات الفضائية كل عام خلال شهر رمضان.. فمع بداية الشهر الكريم تبدأ الفضائيات في عرض العديد من المسلسلات والدراما التلفزيونية والبرامج الجديدة وتتسابق الشركات الاعلانية في استغلال فواصل تلك العروض، لعرض إعلاناتها للجمهور.

وقد أثارت هذه الإعلانات استياء المواطنين بسبب كثرتها المبالغ فيها، حيث قد تستغرق وقتاً أطول من البرنامج نفسه.

وسخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من زيادة اعلانات الشركات.

وجاءت أبرز الكوميكس التى تداولها رود التواصل الاجتماعي عبر صفحاتهم المختلفة..

ومن جانبه، قال فاروق أبو زيد، نائب رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا وعميد كلية الإعلام، إن الإعلانات في شهر رمضان قد زادت عن الحد هذا العام، موضحًا أن مدتها في بعض الاحيان قد تزيد

على مدة البرنامج الذي يتم عرضه.

ولفت أبو زيد، في تصريح لـ"بوابة الوفد" أن الكثير من المشاهدين في الفترة الحالية، بدأوا اللجوء إلى الإنترنت واليوتيوب لمتابعة الأعمال التلفزيونية بدون اعلانات، لافتًا أن هذا من شأنه أن يهدد عرش القنوات الفضائية ويصرف المشاهدين عن متابعتها.

وأشار أبو زيد، أن كثرة الإعلانات أصبحت تمثل استفزازا لدى الشعب المصري، وتصيبه بنوع من الملل والاحباط، مشيرًا إلى أن الربح والمال لدى الفضائيات لا يمكن أن يكون هدفها الأساسي بل يجب أن تنظر لمصلحة الجمهور الذي يتابعها.

وأوضح أبو زيد، إن حجم المحتوى الإعلاني يجب ألا

يزيد على مقدار معين بحيث لا تتخطى نسبته 15 % من محتوى البرنامج المذاع.

 قال الدكتور محمود علم الدين، الاستاذ في كلية الإعلام جامعة القاهرة، إن زيادة الإعلانات بهذا الشكل المبالغ فيه يؤكد أن الفضائيات تعاني من أزمة مالية لذلك تلجأ إلى الإعلانات لمواجهتها، موضحا أن هذا من شأنه أن يصرف الناس عن متابعة الفضائيات.

وأشار الدين، في تصريح لـ"بوابة الوفد" أنه هناك خلل في المنظومة الإعلامية بوجه عام والاعلانات بوجه خاص، مبينًا أن نوعية الإعلانات نفسها التي تقدم مثيرة للجدل حيث أنها تنقسم إلى اثنين نوعية تدعو الناس للتبرع وأخرى تدعوهم للسكن في أرقى المنتجعات والقصور موضحا أن هذا يمثل خلل كبير ويؤثر على نفسية المشاهد.

وأوضح الدين، أنه يجب تحديد فترة زمنية محددة للاعلانات مضيفًا أن ترك كل قناة تحدد مساحة الإعلانات التي ترغب بها، أدى إلى وجود عشوائية وهمجية في الاعلانات المذاعة.

أهم الاخبار