رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الوفد" يطرح رؤية لحل مشاكل المياه

تحقيقات وحـوارات

الثلاثاء, 03 فبراير 2015 07:57
الوفد يطرح رؤية لحل مشاكل المياه
كتبت - منى أبوسكين:

أكد الدكتور خالد أبوزيد، وزير الموارد المائية بحكومة الوفد الموازية، أنه يعكف على بلورة رؤية وزارة الإدارة المتكاملة للموارد المائية بحكومة الوفد، تمهيداً لعرضها على رئيس حكومة الوفد الدكتور حسام علام الأسبوع القادم.

وأوضح «أبوزيد» أن رؤية الوزارة هدفها الارتفاع بمستوى معيشة المواطن المصري من خلال توفير وتأمين الموارد المائية اللازمة للتنمية المستدامة فى مصر، وتقديم أفضل خدمة لتوصيل المياه للمستخدمين، وتحقيق الاستفادة الآمنة من الصرف الناتج عن الاستخدامات المختلفة للمياه».
وأشار إلى أن هذه الرؤية تحمل فى طياتها الكثير من السياسات والإصلاحات المؤسسية اللازمة لتحقيقها ولتنفيذ برنامج الرئيس الذي يهدف إلى الخروج من وادي النيل والدلتا ووقف الزحف العمراني علي الأراضى الزراعية، والتوسع العمرانى والصناعى والسياحى والزراعى فى الصحراء من خلال تنمية مستدامة تضمن لشباب اليوم والأجيال القادمة فرصة العيش الكريم واستمرارية الموارد المائية اللازمة للتنمية.
وتعتمد مبادئ رؤية وزارة الموارد المائية

المقترحة بحسب الدكتور أبوزيد على العمل بمبدأ الإدارة المتكاملة للموارد المائية، ووجود خطة تنموية وطنية مستقبلية واضحة يمكن منها تقدير الاستخدامات المائية المستقبلية لكل القطاعات فى المناطق الجغرافية المختلفة جدية الجهات التنفيذية فى الخروج من وادى النيل والدلتا للحفاظ على الأراضى الزراعية فى وادى النيل والدلتا لاستيعاب أى زيادة سكنية مستقبلية وضع المياه على أولويات الأجندة السياسية الوطنية.
وشدد وزير الموارد المائية بحكومة الوفد على ضرورة توفر الإرادة السياسية للتعاون لدى دول حوض النيل واعتبار المياه الجوفية غير المتجددة المورد الرئيسى لمياه الشرب فى التوسعات العمرانية المستقبلية فى الصحراء والصرف الصحي المعالج المورد المائي المتجدد الرئيسى للتوسع الزراعى فى المستقبل والإيمان بمبدأ «ما لا يتم قياسه لا يمكن إدارته».
وأوضح «أبوزيد» أن هناك أهدافاً كثيرة تعمل عليها الوزارة فى مقدمتها الوصول إلى 100% تغطية بخدمات مياه الشرب النقية للمواطنين في 2020، والوصول إلى 70% تغطية بخدمات الصرف الصحي المستدامة للمواطنين في 2020 وتغطية 100% بحلول عام 2030.
وعن أهم السياسات والإجراءات المقترحة من الوزارة لتحقيق هذه الأهداف أوضح «أبوزيد»، مسئول ﺍﻷﻣﺎﻧﺔ ﺍﻟﻔﻨﻴﺔ ﻟﺸﻤﺎﻝ ﺇﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ﺑﺎﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻮﺯﺍﺭﻯ ﺍﻹﻓﺮﻳﻘﻲ ﻟﻠﻤﻴﺎه أنها تعتمد على ضـم قطـاع ميـاه الشـرب والصرف الصحـى والرى إلـى تخطيط وإدارة وتوزيع الموارد المائية فى وزارة واحدة للإدارة المتكاملة للموارد المائية مع إصـدار قـانون مـوحـد للإدارة المتكـاملـة للـموارد المـائيـة، وما قـد يتبعـه من تطويـر مؤسسـى فى الوزارات المعنية. إنشـاء «المجلـس القـومـى (أو الأعلى) للميـاه» للتنسيـق بيـن الوزارات المعنيـة ووضع الاستراتيجيات اللازمة ومراقبة تنفيذها.
ولفت إلى وجود سياسات أخرى منها تنفيـذ سيـاسـة إعـادة تخصـيص الميـاه المنـاسبـة للاستخدام المنـاسـب بين القطاعات الاستهلاكية والمناطق الجغرافيـة المختلفـة، لتحقيق الاستخدام الأفضل للمياه من النوع الملائم من المياه في المكان المناسب للاستخدام، مشدداً على ضرورة وضع الضوابط اللازمة لاستخدام مياه الصرف المعالج فى جميع الزراعات حسب درجة المعالجة، والانتهاء من الكود المصرى الجديد لإعادة الاستخدام.

أهم الاخبار