رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لحين تنقية اللائحة من الأخونة

تأجيل انتخابات الاتحادات الطلابية بالجامعات إلى العام القادم

تحقيقات وحـوارات

الأربعاء, 19 مارس 2014 06:56
تأجيل انتخابات الاتحادات الطلابية بالجامعات إلى العام القادم
كتب: زكي السعدني

تسبب تأخر الانتهاء من تنقية لائحة الاتحادات الطلابية بالجامعات من الأخونة فى تأجيل الانتخابات الطلابية التى كان من المقرر إجراؤها هذا العام فى الفصل الدراسى الأول إلى العام القادم لحين الانتهاء من إعداد اللائحة الجديدة.

وكانت الانتخابات الطلابية قد تأجلت من الفصل الأول إلى الثانى إلا أن إعداد اللائحة وعرضها على القاعدة الطلابية ومجلس شئون الطلاب سيحتاج إلى فترة طويلة ولن يتسع الوقت المتاح فى مدة الفصل الدراسى الثانى لوضع اللائحة فى صورتها النهائية وإجراء الانتخابات لمجالس الاتحادات الطلابية خلال الفصل الدراسى الحالى.
أكد الدكتور أشرف حاتم، أمين المجلس الأعلى للجامعات أن مراحل إعداد اللائحة الجديدة لن يتم الانتهاء منها خلال الفصل الدراسى الثانى مما يؤدى إلى عدم إجراء الانتخابات الطلابية هذا العام وتأجيلها إلى العام القادم.
وأضاف أن الدكتور وائل الدجوى، وزير التعليم العالى، مع وفد من اتحاد طلاب مصر برئاسة محمد بدران وعدد من رؤساء الاتحادات الطلابية بالجامعات المصرية، وبحضور الدكتور صبحى حسانين نائب رئيس الاتحاد الرياضى للجامعات، ناقش الدكتور «الدجوى» مع اتحاد طلاب مصر لبحث اللائحة الطلابية، والمطالب المتعلقة بشئون الطلاب داخل الجامعة، وملف الطلاب المقبوض عليهم وغير المتورطين فى أعمال شغب، ودور الاتحاد فى الفترة المقبلة.
وأكد الوزير أن وجود الأمن المدنى فقط داخل أسوار الجامعات لحماية المنشآت والطلاب، وأشار إلى أنه فى حالة حدوث أى خطر أو اعتداء على الجامعة سيتم التعامل وفقاً للبروتوكول الموقع بين وزارتى التعليم العالى والداخلية الذى يسمح بتواجد الشرطة خارج الحرم الجامعى، وعدم الدخول إلى الحرم إلا إذا طلب رئيس الجامعة ذلك عندما يتعرض أمن الجامعة للخطر، وذلك

لضمان استقرار وتأمين العملية التعليمية.. وأضاف أن حرية التعبير عن الرأى مكفولة للطلاب وكذلك ممارسة الأنشطة بما فيها السياسة بدون تحزب.
وكان اتحاد طلاب مصر قد انتهى من المسودة المبدئية للائحة التى لم تجد توافقاً عليها فى المجتمع الطلابى، وأثارت جدلاً كبيراً، خاصة البنود التى  تقيد حرية الطلاب ومنها إحالة الطالب لمجلس تأديب، بقرار من عميد الكلية أو رئيس الجامعة، بناء على مخالفة تأديبية ارتكبها الطالب، وتشمل كل تنظيم للجمعيات أو الأسر أو الحركات السياسية أو الأعمال الطلابية بشكل غير رسمى، كما هو مبين فى القانون، وكذلك توزيع النشرات أو المنشورات أو إصدارات المجلات وجرائد الحائط، التى تحث أو تمثل أو تنشر أعمالاً أو أفكاراً حزبية أو طائفية، أو جمع تبرعات من الطلاب دون إذن مسبق من رئيس اتحاد الطلاب.. كما تضمنت معاقبة الطالب أمام مجلس التأديب إذا حمل سلاحاً بترخيص أو دون ترخيص داخل الحرم الجامعى، أو مارس أعمال السرقة أو العنف أو الأعمال غير الأخلاقية المنافية للآداب، فيما يدخل فى الجنايات والجنح المحددة فى القانون العام للدولة، فيما يحدث داخل الحرم الجامعى، وكل إتلاف لمنشآت الحرم الجامعى والأجهزة أو التحريض على ذلك، وكذلك التعدى على طالب أو عضو هيئة تدريس أو موظف بالسب أو القذف أو بالفعل وتصل عقوبة مخالفة التعدى على طالب أو عضو هيئة تدريس بالسب أو القذف
الى الفصل لمدة لا تجاوز شهرين، وحددت مخالفة التعدى على طالب أو عضو هيئة تدريس بالفعل، بالفصل لمدة لا تجاوز فصلين دراسيين، مع السماح للطالب، بحضور امتحاناته، أما عن مخالفة حمل سلاح داخل الحرم الجامعى فهى الفصل لمدة لا تتجاوز فصلين دراسيين.
وحددت المسودة عقوبة مخالفات السرقة بالفصل لمدة لا تتجاوز فصلين دراسيين، ومخالفات إتلاف المنشآت والأجهزة بإلزامه بالتعويض مع أو بدون فصل لمدة لا تتجاوز فصلين دراسيين، أما مخالفات المشاجرات الجماعية وأعمال العنف فيطبق على صاحبها جميع العقوبات، بما فى ذلك فصل نهائى من كل الجامعات المصرية، ومخالفات تكوين الأسر أو الحركات غير الرسمية إنذار بالفصل لمدة أسبوع أما عقوبة المخالفات المتعلقة بالعلاقات غير الشرعية فهى الفصل لمدة لا تجاوز فصلاً دراسياً واحداً.
ونصت المسودة المبدئية للاتحاد على «تشكل مجالس التأديب من عضوية أستاذ أو أستاذ مساعد بالكلية التى يدرس بها الطالب، وأستاذ أو أستاذ مساعد بكلية الحقوق، وعضو من لجنة حقوق الطلاب باتحاد طلاب الجامعة، وعضو من لجنة حقوق الطلاب باتحاد طلاب الكلية، وتضمنت اللائحة نصاً يتضمن حظر تكوين الأسر على أساس حزبى أو طائفى، ويمنع كل عمل حزبى أو طائفى من أعمال الأسر والحركات الطلابية، وأنه يحق لمجلس اتحاد الطلاب مع عدم الإخلال بالعقوبات الجنائية والتأديبية المقررة قانوناً أن يحيل عضو الاتحاد إلى التحقيق إذا ثبت عليه مخالفة القواعد المنظمة للاتحادات الطلابية، أو الإخلال بسمعة الاتحاد أو الإضرار بمصالحه، أو فقدان شرط الخلق القويم وحسن السمعة، أو ارتكابه لمخالفة من المخالفات التأديبية الواردة فى هذا القانون، وتطبق المادة فى الحالات المشابهة فى شئون العضوية بأمانة النشاط.. وشملت اللائحة العقوبات المقررة على عضو اتحاد الطلاب ومنها يجوز أن توقع عليه واحدة من العقوبات الخاصة بلفت النظر، أو تجميد عضوية العضو باتحاد الطلاب لمدة لا تجاوز شهرين، ويترتب على ذلك عدم ممارسته لأنشطة الاتحاد، أو إسقاط عضويته من اتحاد الطلاب، وفى حالة إسقاط العضوية يتم تعيين الطالب الذى يليه فى عدد الأصوات التى حصل عليها بالانتخاب.
 

أهم الاخبار