رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تقرير لوزير التعليم العالي حول نتائج التحقيق في وفاة طالب أكاديمية الشروق

تقرير لوزير التعليم العالي حول نتائج التحقيق في وفاة طالب أكاديمية الشروقد. مصطفى مسعد
كتب: زكي السعدني

بدأت اللجنة الوزارية المكلفة بالتحقيق في واقعة وفاة الطالب محمد الطوخي بأكاديمية الشروق أعمالها والتقت بالإدارة الطبية والموظفين وبعض الطلبة،

واستجابت إدارة الأكاديمية لمطالب الطلاب وفي مقدمتها وقف الطاقم الطبي الذي تعامل مع حالة الطالب المتوفي لحين الانتهاء من التحقيق وإعلان النتائج وإعادة هيكلة الإدارة الطبية وتطويرها وشراء سيارة إسعاف مجهزة لخدمة طلاب الأكاديمية وإقامة لوحة تذكارية لشهداء العلم والعمل بالأكاديمية يدرج بها اسم الطالب، وتعاهد أعضاء هيئة التدريس والطلاب علي ضمان انتظام العملية التعليمية وعدم تنظيم وقفات احتجاجية أو اعتصامات بخصوص هذا الموضوع حتي الانتهاء من تحقيقات اللجنة الوزارية كما اتفق الطرفان علي استئناف الدراسة في أقرب وقت ممكن في ضوء استقرار الأوضاع وإنهاء حالات الاعتصام والتظاهر.
تقدم اللجنة تقريرها الي الدكتور مصطفي مسعد وزير التعليم العالي في أقرب فرصة ودراستها لمدي وجود

تقصير أو إهمال في حالة وفاة الطالب المذكور. تكونت لجنة التحقيق التي شكلها الوزير من الدكتور جميل عبدالباقي عميد كلية الحقوق بجامعة عين شمس والدكتور ياسر فؤاد عبدالمنعم أستاذ الطب الشرعي بجامعة عين شمس، والدكتور أحمد محمد فرحات رئيس قطاع التعليم بالوزارة وكان الوزير قد التقي بمجموعة من طلاب المعهد العالي للهندسة بالشروق واستمع اليهم ووعدهم بالتعامل بحزم في حالة وجود تقصير أو إهمال من أي جهة وذلك بحسب ما تصل اليه اللجنة المشكلة بهذا الخصوص. قرر مجلس عمداء الأكاديمية استمرار تعليق الدراسة لحين إفصاح أسرة الطالب المتوفي عن جميع التقارير الطبية التي صدرت عن المركز الطبي العالمي بخصوص أسباب الوفاة وحالته المرضية
متضمنة التحاليل وصورة الدم، والتي تثبت أن للطالب تاريخا مرضيا تسبب في الوفاة كما قرر المجلس التزامه الكامل بتنفيذ ما سوف تنتهي إليه لجنة تقصي الحقائق والتي زارت الأكاديمية والتقت ممثلين عن الطلبة ومستشفي نور الشروق والمركز الطبي العالمي، مؤكدا استمرار الحوار بين أعضاء هيئة التدريس والطلاب لمتابعة الموقف والعمل علي استئناف الدراسة في أقرب وقت ممكن شرط توافر أمن وسلامة الطلاب.
وأوضح المجلس أنه كان يود استئناف الدراسة حرصا علي مصلحة الطلاب وطبقا لما ورد في البيان الصادر عن الاجتماع المشترك بين أعضاء هيئة التدريس واتحاد طلاب الأكاديمية لمطالب الطلاب، مشيرا الي أن هناك عددا محدودا من الطلبة لا يهتمون بمصالح الأغلبية وقاموا بالاعتصام أمام البوابة الرئيسية للأكاديمية يوم الخميس الماضي، كما هددوا بالتصعيد والاعتصام داخل الأكاديمية.
وذكر المجلس أنه أمام هذا التصعيد يأسف لعدم إمكانية استئناف الدراسة حرصا علي سلامة الطلاب، وفي ظل مؤشرات لمشاركة طلاب وجماعات وعناصر من خارج الأكاديمية كانت هي نفسها قد حاولت اقتحام الأكاديمية بالقوة وتحطيم الأبواب الخارجية يوم الثلاثاء الماضي.

أهم الاخبار