أمناء الجامعة العربية من جيفارا للعربى

كتب ـ محمد غنيم:

 

أخيرا حسم العربى مقعد الأمين العام لجامعة الدول العربية بإجماع كل العرب بعد أن واجه د. مصطفى الفقى إعتراض قطر التى قدمت مرشحا لها وأصرت على موقف كان من الواضح أنه ضد الفقى نفسه الذى لم ينجو من إعتراضات داخليه مصرية بإعتباره واحدا من رجال نظام مبارك قبل أن تستبدل مصر الفقى بالعربى قبل دقائق من بداية اجتماع اليوم للجامعة لتحسم كل الأمور فى مفاجاة حسمت بقاء المقعد لصالح المرشح المصرى الذى أصبح الأمين العام رقم 7 للجامعة منهم 6 مصريين وتونسى واحد هو الشاذلى القليبى حينما نقل مقر الجامعة إلى تونس إعتراضا على توقيع كامب ديفيد

البداية بجيفارا العرب

عبد الرحمن حسن عزام (8 مارس 1893م ـ 2 يونيو 1976م) أصبح في 22 مارس 1945م الأمين العام الأول لجامعة الدول العربية في قمة أنشاص وبقي أمينا عاما إلى عام 1952م.

ويسمي جيفارا العرب لأنه شارك في حروب كثيره منها حرب ضد الصرب في صفوف العثمانيين وروسيا وحارب الإنجليز مع أحمد الشريف السنوسي والفرنسيين وحارب ضد الطليان وإحتل مع محمد صالح حرب والسيد أحمد الشريف الواحات المصرية. أنشأ الجيش المرابط خلال الحرب العالمية الثانية وساهم في صنع أول جمهوريه في العالم العربي الجمهورية الطرابلسية.

من أصول ليبية، ولد في محافظة الجيزة، ودرس الطب في مصر ، ثم سافر إلى ليبيا ليشارك في القتال ضد الإيطالين، حيث أصبح مستشار الجمهورية الطرابلسية. أسس القوات المرابطة وقادها إلى أن أصبح وزير للخارجية المصرية

حسونه الأمين الثانى

محمد عبد الخالق حسونة هو ثاني أمين عام لجامعة الدول العربية. ولد بمدينة القاهرة في 28 أكتوبر 1898 وتوفي في 20 يناير 1992. نال ماجستير الاقتصاد والعلوم السياسية من جامعة كمبردج بإنجلترا عام 1925 وكان عضوا في أول بعثة للسلك الدبلوماسي لوزارة الخارجية المصرية. محافظ الإسكندرية من 25 أبريل 1942 حتى مايو 1948. انتخب أمينا عاما لجامعة الدول العربية عام 1952، وإستمر في منصبه هذا حتى عام 1972.

رياض من المخابرات لمقعد الأمين

محمود رياض هو الأمين العام الثالث لجامعة الدول العربية. ولد في الثامن من يناير 1917 وتوفي في يناير 1992. تخرج في الكلية الحربية بمصر عام 1936، ثم عين مديرا للمخابرات الحربية في غزة عام 1948.عمل كسفير مصر في دمشق عام 1955، واشترك مع الوفد المصري في توقيع الوحدة مع سوريا عام 1958 لتصبح الجمهورية العربية المتحدة. عمل بعدها كمستشار للشؤون السياسية لجمال عبد الناصر بين 1958 و 1962. في سنة 1962 أصبح مندوب مصر الدائم في الأمم المتحدة وعين وزيرا للخارجية من 1964 إلى 1972. اختير أمينا عاما ل الجامعة العربية في يونيو 1972، واستقال في مارس 1979.

الشاذلي القليبي الوحيد غير المصرى

(ولد في 6 سبتمبر، 1925) سياسي تونسي شغل منصب أمين جامعة الدول العربية العام بين 1979 و1990، عندما كان مقرها تونس بعد اتفاقية كامب ديفيد، استقال خلال الحشد الأمريكي على العراق 1990 - 1991 قبيل حرب الخليج الثانية لاعتراضه على الحرب الأجنبية للعراق. كانت عشريته حافلة بالأحداث العربية والقضايا الإقليمية، فكان دومًا ينادي من منبره بأن يُفعل العرب بإرادتهم مؤسسات العمل العربي المشترك.

ومن أبرز هذه الأحداث في عهده تكوين لجان لتنقية الأجواء العربية، بحث الوضع في القرن الأفريقي وجنوب أفريقيا، ودعم التعاون العربي الأفريقي، وإدانة الإرهاب الدولي وفي مقدمته الإرهاب

اليهودي داخل الأراضي العربية المحتلة وخارجها، والسعي لتحقيق الأمن القومي العربي، وتنقية العلاقات العربية، والمؤتمر الدولي للسلام في الشرق الأوسط، والمقاطعة العربية لإسرائيل، ودعم الانتفاضة الفلسطينية، والترحيب بقيام الجمهورية اليمنية، والهجرة اليهودية إلى فلسطين وخطرها على الأمن القومي العربي.

عصمت عبد المجيد

أحمد عصمت عبد المجيد ولد عام 1923) بمدينة الأسكندرية، مصر وحصل على ليسانس الحقوق من جامعة الاسكندرية عام 1944

تولى منصب الأمين العام لجامعة الدول العربية في الفترة بين 1991 و1996 وتولى مناصب وزير الخارجية المصرية في الفترة بين 1984 و1991 ونائب رئيس الوزراء عام 1985 وسفير ومندوب مصر الدائم في الأمم المتحدة 1972 :1983 وقبلها وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء عام 1970 : 1972سفير مصر لدي فرنسا عام 1970

موسى ترك المنصب وعينه على رئاسة مصر

عمرو محمد موسى من مواليد 3 أكتوبر 1936 بالقاهرة، وتنتمي عائلته إلى محافظتي القليوبية والغربية،حاصل على إجازة في الحقوق من جامعة القاهرة 1957 والتحق بالعمل بالسلك الدبلوماسي بوزارة الخارجية المصرية عام 1958.

عمل مديرا لإدارة الهيئات الدولية بوزارة الخارجية المصرية عام 1977 ومندوبا دائما لمصر لدى الأمم المتحدة عام 1990 ووزيراً للخارجية عام 1991 وأميناً عاماً للجامعة العربية عام 2001.

وهو سياسي ووزير الخارجية المصري الأسابق، وأمين جامعة الدول العربية العام. ولد في 1936.تخرج من كلية الحقوق، وعمل كوزير للخارجية في مصر من 1991 إلى 2001. تم إنتخابه كأمين عام لجامعة الدول العربية في مايو 2001، وحتى 2011

ومن المعروف أن الامين العام السابق أعلن تخليه عن منصب الأمين العام لرغبته فى خوض معركة مقعد الرئاسة المصرى

العربى ثائر التحرير

نبيل عبد الله العربي (15 مارس 1935) هو وزير خارجية مصر الحالي منذ 7 مارس 2011 في حكومة الدكتور عصام شرف، وجاء خلفًا للوزير أحمد أبو الغيط. وكان قد سبق ترشيحه في 4 مارس 2011 من قبل شباب ثورة 25 يناير لتولي حقيبة الخارجية بدلاً من أحمد أبو الغيط الذي لاقى معارضة قوية؛ كونه رمزًا من رموز نظام الرئيس السابق محمد حسني مبارك. كثيرًا ما يصف الإعلام الإسرائيلي نبيل العربي «كرجل معادي لإسرائيل». وكان قد طالب إسرائيل بدفع فروق أسعار الغاز المصري المصدر إلى إسرائيل منذ عهد حسني مبارك.

تخرج في كلية الحقوق بجامعة القاهرة عام 1955، وحصل على ماجستير في القانون الدولي، ثم على الدكتوراه في العلوم القضائية من مدرسة الحقوق بجامعة نيويورك. وترأس وفد مصر في التفاوض، لإنهاء نزاع طابا مع إسرائيل (1985 - 1989)، وكان أيضًا مستشارًا قانونيًّا للوفد المصري أثناء مؤتمر كامب ديفيد للسلام في الشرق الأوسط عام 1978.

وعمل سفيرًا لمصر لدى الهند (1981 - 1983)، وممثلاً دائمًا لمصر لدى الأمم المتحدة في جنيف (1987 - 1991)، وفي نيويورك (1991 - 1999). كما عمل مستشارًا للحكومة السودانية في التحكيم بشأن حدود منطقة أبيي بين حكومة السودان والحركة الشعبية لتحرير السودان.

وعمل قاضيًا في محكمة العدل الدولية من 2001 إلى 2006، وكان عضوًا بلجنة الأمم المتحدة للقانون الدولي من 1994 حتى 2001، ويعمل كعضو في محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي منذ 2005. شغل منصب رئيس مركز التحكيم الدولي، والقاضي السابق بمحكمة العدل الدولية.

تم تكليفه في ديسمبر 2009 بإعداد الملف المصري القانوني لاستعادة تمثال الملكة نفرتيتي من برلين. وفي 4 فبراير 2011 م تم تعيينه عضوًا في لجنة ال

أهم الاخبار