رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصوفية يتهمون السلفيين.. ويحذرون الإخوان من "انفجار عنيف"

هدم الأضرحة يغزو أسوان

تحقيقات وحـوارات

الأربعاء, 24 أبريل 2013 12:19
هدم الأضرحة يغزو أسوانصورة أرشيفية
كتبت - دعاء البادي:

اثار هدم أضرحة وشواهد بمركز كوم إمبو بأسوان أزمة جديدة في أسوان وحذر أتباع الطرق الصوفية من تكرار تلك الحوادث في ظل تجاهل السلطة الحاكمة.

ورغم نفي الأجهزة الأمنية بمحافظة أسوان لتلقي أي بلاغات حول هدم أضرحة إلا أن الائتلاف العام للطرق الصوفية أدان الحادث عبر بيان أصدره أمس واتهم فيه التيار السلفي بارتكاب الواقعة.
وأكد الائتلاف أن هدم أضرحة كوم امبو ليس الحادث الأول فقبل أسبوعين نفذ مجهولون هجوما مماثلا علي شواهد صوفية بمحافظة البحيرة

في ظل  تجاهل من قبل السلطات الأمنية لحماية المزارات الصوفية.
وقال مصطفي زايد منسق الائتلاف العام للطرق الصوفية إن الهجوم علي أضرحة أولياء الله الصالحين زاد بعد وصول جماعة الاخوان المسلمين للحكم، موضحا أن أنصار التيار المتشدد اطمأنوا لقيامهم بارهاب معارضيهم دون مساءلة قانونية مع تولي حليفهم رئاسة  الجمهورية.
وحذر «زايد»في تصريح لـ «الوفد» من انتفاضة صوفية ضد الاخوان المسلمين والسلفيين، مضيفاً أن سكوت
المتصوفة طوال تلك المدة يشير الي أن انفجارهم سيكون عنيفاً للدرجة التي لا يتصورها أحد.
وأوضح منسق ائتلاف الصوفية أن المتشددين يكفرون المتصوفة ويعتبرون زيارة الأضرحة نوعاً من الوثنية التي يجب التصدي لها، مؤكدا أن الدين الإسلامي بريء من تلك الأفكار  الوهابية التي تساهم في تقسيم المسلمين وزعزعة استقرار الوطن.
من جانبه انتقد الشيخ علاء أبو العزائم شيخ الطريقة العزمية ورئيس منظمة التصوف العالمية، تصرفات المتشددين،  وتساءل: «ماذا يضيرهم من وجود  ضريح صوفي»؟.
وقال «أبو العزائم» إن تصرفات المتشددين تعجل من نهايتهم، مشيرا الي أن المتصوفة لن ترهبهم تلك الاعتداءات وسيستمرون في ممارسات طقوسهم  من زيارة الأضرحة واقامة الموالد.

 

أهم الاخبار