رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

العاملون «بالأجر» فى إدارة 6 أكتوبر يستغيثون:

أنصفنا يا وزير التعليم

تحقيقات وحـوارات

الجمعة, 30 أبريل 2021 19:09
أنصفنا يا وزير التعليم

تحقيق - محمود هاشم:

الرواتب 700 جنيه والحد الأدنى للأجور لا يعرفون عنه شيئاً، وقرار غريب بتحويل الإداريين لعمال نظافة

 

 

يعانى أكثر من مائة إدارى ومعلم بالإدارة التعليمية بالسادس من أكتوبر من تعنت مديرة الإدارة التعليمية ضدهم وعدم إعطائهم أدنى حقوقهم، وذلك لأنهم يعملون بالأجر وغير معينين فى الإدارة، رغم أن بعضهم يتخطى سنوات عمله 7 سنوات ويناشد هؤلاء جميعاً وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقى التدخل لحل أزمتهم لأنهم منذ 4 أشهر لم يتقاضوا رواتبهم وتم إيقاف بعضهم عن العمل بسبب مطالبته بحقه.

 

وفى هذا السياق قالت «ر. ع»، معلم مجال صناعى فى إحدى المدارس التابعة لإدارة 6 اكتوبر التعليمية، إنها قامت بالعمل التطوعى داخل مدرسة ابنها الصغير بعد الثورة لمدة عام، وعند ملاحظة مديرة المدرسة جهودها لخدمة المدرسة رشحتها لوظيفة معلم مجال صناعى، ووافق على الترشيح «مديرة الإدارة التعليمية السابق» وقام بتحويلى إلى العمل داخل المدرسة بالأجر لمدة 8 سنوات متتالية دون انقطاع، موضحة أن الأزمات التى تؤثر على الزملاء الإداريين داخل المدرسة التى تعمل به، سبّبها المسئولون بالإدارة التعليمية، وأن الزملاء الذى التحقوا بالتعيين فى عام 2012 وعام 2014 تم إدراجهم فى قائمة العمالة بالأجر، ويحصلون على رواتبهم من الصناديق الخاصة التابعة لوزارة التربية والتعليم.

 

مؤكدة أن القانون يمنحهم الحق فى التعيين، فقانون الخدمة المدنية ينص فى المادة رقم (٧٣) على أن يعين فى أدنى الدرجات على بند الأجور الثابتة بالباب الأول «أجور» كل من مضى على نقله على بند «أجور موسميين» على الباب الأول ثلاث سنوات على الأقل، على وظائف واردة بموازنة الوحدة،

بشرط استيفاء شروط شغل تلك الوظائف، وتعاقده قبل ٣٠/ ٦/ ٢٠١٦، وعند توجه الزملاء إلى الإدارة المختصة بالتعيين للسؤال عن موعد التعيين، أكد الموظف المسئول للإداريين أن المتسبب فى تأخير قرار التعيين هو جهاز التنظيم والإدارة.

 

وأضافت المعلمة أن الرواتب المستحقة للإداريين العاملين بالأجر دائماً يتم تأخيرها عدة شهور، ومؤخراً فوجئ الجميع بأن مديرة الإدارة التعليمية بـ6 أكتوبر قالت إن جميع العاملين بالأجر ليس لهم رواتب من وزارة التربية والتعليم، وسوف يتم تحويلهم إلى جهاز مدينة 6 أكتوبر، مؤكدة أن الراتب الذى يتقاضاه العاملون بالأجر هو 700 جنيه فقط من صندوق خاص بوزارة التربية والتعليم، وليست له علاقة بالحد الأدنى للأجور الذى أقره الرئيس عبدالفتاح السيسى، وأكدت أن مديرة الإدارة التعليمية، قالت إن قيمة الراتب المستحق لكم من جهاز 6 أكتوبر يبلغ 300 جنيه فقط لا غير، وهذه الرواتب ليست لها علاقة بوزارة التربية والتعليم.

 

 

وأكدت «ر. و»، حاصلة على بكالوريوس اقتصاد، وتعمل إدارية بشؤون الطلاب، أن أعداد المعلمين والإداريين بالأجور من عام 2012 تتخطى الـ100 موظف بإدارة اكتوبر التعليمية، بالإضافة أن الرواتب تم قطعها منذ 5 أشهر، ومنذ فترة قريبة قال أحد الزملاء المسئولين عن صرف المرتبات بالأجور داخل الإدارة أن الجميع سوف يتم تحويله إلى جهاز 6 اكتوبر، وأثناء تسليم الكشوف الخاصة برواتب العاملين بالأجور، رفضت الإدارة

التوقيع على كشوف المرتبات الخاصة بهم، ولم يحق لهم صرف رواتبهم، وأشارت إلى أنه سوف يتم تحويل جميع الإداريين المسؤولين عن إدارة شئون المدرسة والتواصل مع أولياء الأمور، إلى مهنة أخرى وهى «عمال نظافة» داخل المدرسة، موضحة أن ما يحدث يعتبر سلباً لحقوق الإداريين فى التعيين، ونحن جميعاً قائمين على العمل داخل المدرسة دون انقطاع، متسائلة من الذى يقوم بإدارة العمل بالمدرسة عند تحويل كافة الإداريين إلى «عمال نظافة»؟

 

واتفقت معها فى الرأى «م. ش»، حاصلة على بكالوريوس معهد خدمة اجتماعية، قائلة: أعمل بالمدرسة إدارية بالأجر منذ 9 سنوات وكانت مسئوليتى أمانة التوريدات بعهدة، وتم اختيارى مسئولة الحكومة الإلكترونية ومسئولة على التواصل بين جميع الطلاب ووزارة التربية والتعليم، باختيار مدير المدرسة، وحصلت على وعود من المديرين بالتعيين فى المنظومة التعليمية، فى حين قالت الدكتورة منى البكرى، مسؤولة بالإدارة التعليمية، أن إدراج اسمى فى وظيفة الحكومة الإلكترونية ليس له حقوق فى التعيين، وطلبت مسمى وظيفى آخر بجوار مهام العمل فى الحكومة الإلكترونية، وقمت بمهام عمل التوريدات وشؤون الطلبة على مدى 9 سنوات، ولم أتقاض مرتبى من 5 شهور ماضية، وأكدت أن الإدارة التعليمية دائماً تتقاعس فى توفير المرتبات رغم ضعفها، وعند تساؤل العاملين بالأجر عن تأخير المرتبات يقول لنا موظفو الإدارة التعليمية «احمدى ربنا أنكم موجودين عندنا» مطالبة وزارة التربية والتعليم بمراجعة الحسابات والكشوف للتأكد من التقاعس المتعمد.

 

 

 

وأشارت «ن. ف» إلى أن الرواتب تم قطعها أكثر من 10 شهور بمدرسة السمعية، وأن الإدارة التعليمية حضرت فى الأسبوع الجارى بالمدرسة وأصدرت قراراً بإنهاء مدة العاملين من عام 2019 حتى الآن، وتحويل الإداريين إلى جهاز مدينة 6 أكتوبر، ما يعتبر فصلاً للجميع، ومنعهم من المطالبة بالتعيين فى المنظومة التعليمية الذى أفنوا أكثر من 9 سنوات فيها، بالإضافة لإجبار جميع الإداريين على توقيع إقرار ينص على عدم مطالبة وزارة التربية والتعليم بالتعيين أو أى ميزات أخرى، ونقلهم من معلم أو إدارى إلى عامل نظافة بالإجبار.

 

 

أهم الاخبار