رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حجاب ملكة هولندا كشف تعصب "اليمين" ضد الإسلام

تحقيقات وحـوارات

الجمعة, 13 يناير 2012 11:49
كتب- سعيد السبكى:

ليس من عادة ملكة هولندا ولا أعضاء الأسرة الملكية إطلاق التصريحات فى وسائل الإعلام ، الا فى مُناسبات أو أحداث كبيرة تمس حياة الشعب الهولندى بصفة خاصة، أو كارثة عالمية تفرض نفسها على الرأى العام الدولى، لكن من الواضح انه طفح الكيل وخرجت " بياتريكس "ملكة هولندا هذه المرة عن صمتها، ولمست العصب الحساس فى جسد ساسة بلادها، بداية من التوبيخ غير المباشر لـ "خيرت فيلدرز" زعيم اليمين المُتطرف، المعروف بعدائه للاسلام والمُسلمين، مروراً بالأحزاب الهولندية من أقصى اليمين لأقصى اليسار، وانتهاء برئيس الحكومة "مارك روتا " من الحزب الديمقراطى المسيحى.

وكانت "بوابة الوفد الاليكترونية" أول من نشر فى يوم الأحد الماضى 8 يناير الجارى خبر زيارة ملكة هولندا للإمارات العربية، وهى ترتدى الحجاب فى اشارة للحدث الذى عبرت فيه "بياتريكس" عن احترامها للعادات والأعراف الاسلامية، ولم يكن نشر الخبر

هو "لقطة" صحفية فقط، بل انطلاقاً من كون كاتب هذا التحليل هو خبير في الشئون الهولندية، الذى يعيش قرابة الأربعين عاماً فى المجتمع الهولندى، ويعرفه عن ظهر قلب.
فحينما بدأت ملكة هولندا رحلتها الخليجية للامارات العربية المتحدة وسلطنة عُمان، وكان بصُحبتها الأبن "فيلم الكسندر" ولى العهد، وزوجته الأميرة ماكسيما التى ارتدت هى الأخرى ، كانت عيون ساسة اليمين المُتطرف فى بلادها تراقب أنفاسها وخلجاتها، حيث دأب " فيلدرز "زعيم حزب الحرية اليمينى المتطرف على تشويه صورة الاسلام والمسلمين، وتصيد الأحداث ليخلق الأزمات بهدف ان يعصف بالعلاقات الهولندية العربية فى مهب الريح، وبالفعل اشتاط غضباً بحثاً عن شرارة يُفجر بها أزمة، فما كان منه الا ان وجه انتقادات لاذعة لملكة بلاده،
واصفاً اياها بانها: " بارتدائها الحجاب فهى تشجع قهر المرأة حيث ان الحجاب يرمز لظلمها" وقد اطلق هذه الانتقاد عقب الزيارة الثانية لمسجد فى العاصمة العُمانية مسقط ، عقب زيارة سبقتها لمسجد الشيخ زايد فى أبوظبى .
فما كان من ملكة هولندا الا ان عبرت عن رأيها وحقها فى التعقيب على اتهامات فيلدرز ، حيث قالت: "انه لمن الحماقة ان يُنظر للحجاب على أنه رمز لقهر المرأة"، وهو الأمر الذى اعتبرته وسائل الاعلام الهولندية بانها بتصريحاتها قد لمست العصب الحساس فى جسد السياسة الهولندية، بعد ان طرح اليمينى المتطرف استجوابا فى مجلس النواب، تعرض من خلاله لتكرار ما قاله كثير بأن: "حجاب المسلمات هو رمز للاسلمة لاضطهاد المرأة وتمييزها عُنصرياً " .
جاءت تصريحات ملكة هولندا عقب لقائها بوسائل الاعلام بمناسبة عودتها من رحلة لمنطقة الخليج، مشيرة الى ان لباسها كان احتراما للدول الاسلامية المستضيفة،  فى الوقت الذى اشارت فيه الأميرة ماكسيما بأن المرأة فى الخليج تحتل مكانة مرموقة، فى التعليم والحياة العامة وسوق العمل ولها دور قيادي، كما ان 75% من الإناث يدرسون فى الجامعات. 


 

أهم الاخبار