رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الدائرة البيضاء والسوداء تبدأ حملاتها بالإسماعيلية

تحت المراقبة

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 18:56
الإسماعيلية – ولاء وحيد:

اعلن خالد شكري منسق ادارة التوعية والاتصال الجماهيري بحركة 6 أبريل بالإسماعيلية عن بدء حملة التوعية السياسية للناخبين في نطاق المحافظة تحت اسم " الدايرة البيضاء والدايرة السوداء " للتوعية بمواصفات البرلماني الذي تحتاجه البلاد في المرحلة المقبلة ولكشف أنصار الحزب الوطني ومرشحي الفلول المتقدمين بأوراق ترشحهم لخوض الانتخابات البرلمانية القادمة .

واكد شكري ان الحملة التي ستبدأ اولى جولاتها اليوم الاثنين 31

اكتوبر تستمر في نشاطها حتى اول ديسمبر المقبل لتغطية كافة المناطق السكنية والتجمعات .

وأوضح شكري ان الحملة تستهدف ايضا توعية الناخبين بحقيقة المرشحين الراغبين في شراء الاصوات والتأكيد على انهم ليسوا جديرين بهذا المنصب الذي سيتم من خلاله تشكيل مجلس يصيغ الدستور والقوانين بالبلاد وقال إن الحركة التي اتخذت موقفا محايدا

من العملية الانتخابية ورفضت تدعيم اي تيارات سياسية التزاما بالحياد تسعى لمنع الفاسدين على حد تعبيرهم من اتباع الطرق والاساليب القديمة في إشاعة الفوضى ونشر البلطجة بهدف الحصول على الكرسي .
واشار الى ان الحملة بدأت أولى جولاتها داخل المناطق الشعبية بمدينة الاسماعيلية وتستمر في حملاتها للوصول الى المواطن البسيط وخاصة محدودي الثقافة والذين قد يكونون على حد وصفهم لقمة سائغة امام سطوة المال التي يتوقع ان يمارسها بعض المرشحين في الايام القادمة. وسيتم خلاها توزيع نحو 20 الف منشور على المواطنين.