عوادم السيارات تسبب النوبات القلبية

بيئة

الاثنين, 28 فبراير 2011 10:22
بوابة الوفد - وكالات:


كشفت دراسة حديثة أن العديد من المؤثرات كنوعية الهواء الذي نتنفسه، قد تلعب دوراً كبيرا في ارتفاع الكولسترول وضغط الدم والسمنة، وقد ترفع خطر الإصابة بالنوبة القلبية. ولتحديد العوامل البيئية المساهمة في مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية، قام باحثون في بلجيكا وسويسرا بتحليل بيانات 36 دراسة مختلفة، تتناول

العوامل المسببة، بما في ذلك الكافيين والإجهاد البدني والوجبات الدسمة والغضب وحتى استخدام الكوكايين.

ووجد العلماء أن التعرض لحركة المرور، التي يمكن أن تزيد من ارتفاع ضغط الدم، فضلا عن امتصاص العوادم المؤذية للقلب، تشكل أكبر خطر بالنسبة

للقلب، وتساهم بنسبة 7.5 في المائة من الإصابات بالنوبات القلبية، يليها الإجهاد البدني المسؤول عن نحو ستة في المائة من الإصابات.

ومن ثم تبرز عوامل مثل الكحول والقهوة والتلوث، وتساهم جميعها بحوالي 5 في المائة من معدل الإصابات.

وتوسع الدراسة نطاق الأسباب التقليدية المعروفة للعوامل المسببة للنوبة القلبية كنوعية الهواء أو التعرض المستمر لحركة المرور، وتعد من المشاكل المزمنة في كافة المدن.