بالصور..فى الانتخابات.. البنات تكسب!

بنات

الأربعاء, 23 مايو 2012 15:26
بالصور..فى الانتخابات.. البنات تكسب!
كتبت:شيرين فرغلي

"البنت زي الولد ..ماهيش كمالة عدد".. أغنية قدمتها الفنانة سعاد حسني في مسلسل "هو وهي" في محاولة لتحسين صورة الفتاة وتدعيم موقفها ومساواتها بالرجل، لكن في الانتخابات الرئاسية 2012 البنت لم تعد مجرد كمالة عدد بل زادت العدد، فبمرورك على أي من اللجان المخصصة للإناث ستجدها مزدحمة جدا، بل وتصل في بعض المدارس إلى أكثر من طابور على عكس اللجان المخصصة للذكور.

تحدثت (الوفد) مع مجموعة من الفتيات في لجان التصويت لمعرفة وجهة نظرهن:

لحظة تاريخية

"مستعدة أفضل واقفة 24 ساعة على رجلي بس المهم اللي جاي يبقى أحلى"،هكذا عبرت إيمان محمود، مهندسة،25 سنة، عن مشاعرها قائلة: " مكنتش أحلم في يوم من الأيام إني أشوف يوم زي ده، وأنه ييجي اليوم اللي المصريين

هما اللي يختاروا رئيسهم، يعني المرة الأولى في تاريخ مصر التي يختار فيها الشعب رئيسه، لذلك أشعر بمسئولية كبيرة تجاه صوتي مما جعلني أصلي صلاة استخارة قبل القيام بالإدلاء بصوتي".

وتتفق معها في الرأي منار حسني،23 سنة، مدرسة فتقول: "ديه لحظة تاريخية وفاصلة في حياة كل المصريين، فرحانة وقلقانة في نفس الوقت لأن الرئيس القادم إما أن ينهض بالبلد وينقذها وتكون من أفضل الدول في العالم  أو يخليها من أسوأ الدول، لذلك لابد أن يفكر كل شخص ألف مرة قبل إعطاء صوته لأي مرشح".

حاسة برعب

بينما تقول ريهام مسعود،20 سنة، طالبة: "الصراحة اتفقت أنا وأصحابي على

النزول من أول اليوم لكي نكون متواجدين ونحاول التحدث مع السيدات اللي عايزين ينتخبوا الفلول ونقنعهم يغيروا رأيهم، لأننا نشعر بحالة من الرعب  من أن يكون الرئيس القادم من الفلول وبكده يبقى ضاعت كل أحلامنا وتعبنا ودم الشهداء".

اللي مايروحش خاين

وترى ندى محروس،26  سنة، محامية " أنا بعتبر كل شخص لم يذهب إلى الانتخابات خائنا لبلده، لأنه بذلك يتيح الفرصة لنجاح مرشح غير مؤهل لهذا المنصب لمجرد أنه مش عايز يتعب نفسه وينزل يقف في الطابور لكي ينتخب، يعني أنا من أكتر من ساعتين واقفة في الشمس وعندي استعداد أقف أكتر من كده المهم إني أحس أن لي دور وشاركت في هذه الانتخابات والتي سيتوقف عليها مستقبل البلد".

أما  مها محمود،22 سنة، موظفة فتقول:"نفسي كل الناس اللي لها صلاحية إنها تنتخب تنزل وتعبر عن رأيها، لكي يكون الرئيس القادم بإرادة الشعب المصري كله، ولكي لايأتي رئيس لمجرد أنه بيدفع أكتر أو بيوزع سكر وزيت".

أهم الاخبار